مرشد "الإخوان" يؤكد وجود "أيادٍ خفية" تحاول إجهاض الثورة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مرشد الإخوان يؤكد وجود أيادٍ خفية تحاول إجهاض الثورة

القاهرة ـ محمد مصطفى

أكد مرشد عام جماعة "الإخوان المسلمين" في مصر الدكتور محمد بديع أن استخدام العنف غريب عن طباع هذا الشعب المسالم الصبور، وقال "هناك أياد خفية تحاول إجهاض الثورة، وإتلاف ثمارها وتشويه صورتها، ودفع الناس إلى الكفر بالثورة والندم عليها".وقال بديع في رسالته الأسبوعية، الخميس "هناك من يكره لمصر ولكل دول الربيع العربي الخير والنهضة، وهناك أموال تُدفع ، ومؤامرات تُدبر، وخطط خبيثة لإجهاض كل خطوات الثورة في التحرر وإعادة البناء ومقاومة الفساد ومطاردة الفاسدين".وأضاف أن "هناك من يراهن على عودة الأمور مرة أخرى إلى عصر الظلم والفساد، من أعداء في الداخل كانوا سدنة للنظام البائد، ومنتفعين منه، وآكلين على موائده الحرام، ومن أعداء في الخارج يكرهون عزتنا وقوتنا، ويعتبرون الثورة المباركة أكبر تهديد لهم بعدما فقدوا ما وصفوه بأنه "كنز إستراتيجي لهم"، بل وجدنا حملة منظمة للإساءة المتعمدة لجيش مصر العظيم، ودرع وسيف ليس لمصر وحدها، بل للأمة كلها على مدار تاريخه، فمن يا ترى صاحب المصلحة في هذا؟".وأشار بديع إلى أنه في "ثورة يناير" كان كل المتظاهرين سلميين، واجهوا الباطل بصدورهم العارية، وقال "سقط منهم الشهداء الأبرار لم يعتدوا، لم يتلفوا، كان الملايين يجتمعون في الميادين، لم تحدث حادثة واحدة للاعتداء أو الإيذاء، لم تحدث حادثة تحرش واحدة، كان الاتحاد والتآلف والتراحم واقتسام كسرة الخبز، كان النظام والنظافة والعفة والطهارة، فالغاية نبيلة، والوسائل أيضًا نبيلة".وتساءل قائلاً "أين هذا الآن من محاولة هدم مؤسسات الدولة وحرقها بالمولوتوف، وقطع الطرق وتعطيل مصالح الناس، ورشق الشعب بالرصاص الحي والخرطوش، مع استخدام كل الموبقات من خمور ومخدرات وتحرش واغتصاب؟"، مضيفًا "ينبغي أن نميز جيدًا بين الشباب الطَّاهر الثائر البريء الذي يتمنى الإصلاح، وربما يستعجل آثاره ونتائجه، وبين دخلاء يتم استخدامهم لإفشال النظام الشرعي المنتخب، بعد جهد جهيد من صبر الشعب ومصابرته وبذله وتضحياته".واعتبر المرشد أن "الحوار والمشاركة، والصدق والإخلاص، وتجريد النفوس من كل هوى أو مصلحة شخصية عاجلة، والنظر إلى حاضر الأمة ومستقبلها، وتوحيد الجهود، هو السبيل للبناء والنهضة؛ لإنجاح التجربة وإعطاء الأمل والمثل لكل شعوب المنطقة والعالم كله".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مرشد الإخوان يؤكد وجود أيادٍ خفية تحاول إجهاض الثورة   مصر اليوم - مرشد الإخوان يؤكد وجود أيادٍ خفية تحاول إجهاض الثورة



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مرشد الإخوان يؤكد وجود أيادٍ خفية تحاول إجهاض الثورة   مصر اليوم - مرشد الإخوان يؤكد وجود أيادٍ خفية تحاول إجهاض الثورة



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon