مصر تستخدم "الصرف الصحي" لإغلاق أنفاق غزة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر تستخدم الصرف الصحي لإغلاق أنفاق غزة

غزة ـ محمد حبيب

قامت قوات الأمن المصرية بإغلاق العديد من الأنفاق المنتشرة على طول الحدود المصرية مع قطاع غزة، من خلال ضخ مياه الصرف الصحي فيها، في حين أعلنت حكومة "حماس" عن إغلاق أنفاق أخرى، نظرًا لعدم أهليتها، أو سوء استعمالها في التهريب، حيث أكدت مصادر فلسطينية أن الجانب المصري يقوم منذ أيام بضخ مياه الصرف الصحي في الأنفاق لمنع استخدامها. وقد أكد مصدر أمني مصري أن الحملة التي تشنها السلطات الأمنية المصرية قد بدأت قبل خمسة أيام، مشيرًا إلى أن الأمن يستخدم المياه لإغلاق الأنفاق، عن طريق رفع المياه من إحدى الآبار. هذا، وقد اعتبرت مجلة "بيزنس ويك" الأميركية أن تدمير مصر لتلك الأنفاق يعد تأكيدًا منها على استئناف التزامها باستعادة السيطرة على شبه جزيرة سيناء. كما رأت المجلة الأميركية أنه وبالرغم من آمال "حماس" بأن يكون النظام الجديد في مصر بقيادة "الإخوان" أكثر تعاطفًا مع غزة، فإن الرئيس محمد مرسي لم يخفف من حصار القطاع أبدًا، كما أنه شن حملة عسكرية بعد مقتل 16 جنديًا مصريًا على الحدود بنيران مجهولين، ما يعني أن مرسي و"الإخوان" لم يكن لديهم هذا القدر من التعاطف، الذي كانت "حماس" تتوقعه، وأن الأمن الداخلي أهم بكثير من تقارب وجهات النظر بين الطرفين. ولفتت المجلة الأميركية إلى أن هناك احتمالاً بأن تكون تحركات مصر لإغلاق الأنفاق نوعًا من الضغط على "حماس" لإتمام المصالحة الفلسطينية، خاصة أنها تزامنت مع اللقاءات بين "فتح" و"حماس" للانتهاء من المصالحة، وإقرار الاتفاقات الخاصة بالحكومة الجديدة والانتخابات التشريعية. كما أشارت المجلة إلى أن تلك الخطوة المصرية قد أثارت دهشة وغضب "حماس"، التي كانت تأمل في علاقات أفضل بكثير مع مصر، بعد انتخابات 2012، التي جاءت بالرئيس محمد مرسي، المنتمي لجماعة "الإخوان المسلمين"، القريبة فكريًا من حركة "حماس".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر تستخدم الصرف الصحي لإغلاق أنفاق غزة   مصر اليوم - مصر تستخدم الصرف الصحي لإغلاق أنفاق غزة



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر تستخدم الصرف الصحي لإغلاق أنفاق غزة   مصر اليوم - مصر تستخدم الصرف الصحي لإغلاق أنفاق غزة



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon