لبنان يطالب باستعادة "المقضوم" في العديسة الجنوبية المحتلة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة

بيروت ـ جورج شاهين

كشفت مراجع أمنية مطلعة لـ"مصر اليوم" أن الجانب اللبناني طالب إسرائيل عبر اللجنة العسكرية اللبنانية – الدولية -الإسرائيلية التي تلتئم في مقر قيادة القوات الدولية في الناقورة في الجنوب اللبناني دوريًا باستعادة أراض لبنانية قضمتها إسرائيل من خراج بلدة العديسة الجنوبية وتقيم عليها منذ ثلاثة عقود مستوطنة مسكافعام الإسرائيلية. وقالت المراجع الامنية إن اللقاء الثلاثي الدولي – اللبناني – الإسرائيلي الذي عقد يوم امس الأربعاء في رأس الناقورة برئاسة القائد العام لـ"اليونيفل" في الجنوب الجنرال باولو سييرا وحضور ضباط من القوات الدولية والجيشين اللبناني والإسرائيلي "قد شهد الطلب اللبناني" . ونوقشت فى الاجتماع ايضا الأوضاع على جانبي الخط الأزرق، كما تم التطرق إلى وضع بلدة الغجر والإنسحاب الإسرائيلي من الجزء الشمالي اللبناني المحتل، وإلى التنسيق القائم بين الجيش اللبناني والقوات الدولية فيما أبدى القائد العام لـ"اليونيفل" سييرا خلال اللقاء ارتياحه بشأن الأوضاع الأمنية في الجنوب. وفي هذا الإطار، قالت المراجع أن الجانب اللبناني، طالب الجانب الدولي خلال الإجتماع، بضرورة استعادة الأراضي اللبنانية التي قضمها الخط الأزرق من بلدة العديسة والتي أقامت عليها إسرائيل مستعمرة مسكافعام، مستندًا في مطلبه الى الاعلان الاسرائيلي الاخير بأن مستعمرة مسكافعام هي اراضٍ لبنانية. ويعود تاريخ التعدي على أراضي العديسة من قبل إسرائيل إلى ما قبل 34 عامًا، أي منذ الاجتياح الإسرائيلي الأول للبنان العام 1978، الذي احتلت تل أبيب خلاله شريطاً واسعًا من الأراضي اللبنانية وبقيت في بعضها، على رغم انسحابها الجزئي حيث كانت التلال الجنوبية الشرقية لبلدة العديسة من ضمنها، إلا أن النزاع الرسمي في شأنه بين بيروت وتل أبيب حصل بعد الإنسحاب الإسرائيلي من لبنان العام 2000، حين أعلن لبنان رسميًا على مسار عبور الخط الأزرق في تلك المنطقة، وطالب باسترداد مساحات كبيرة من الأراضي ابتلعها خط الإنسحاب لمصلحة إسرائيل.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة   مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة   مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل

GMT 04:48 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم - راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست

GMT 18:00 2017 الثلاثاء ,09 أيار / مايو

ماغي فرح توضح توقعاتها لمواليد برج الثور في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon