مطالب بالكشف عن مقبرة جماعية في المغرب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مطالب بالكشف عن مقبرة جماعية  في المغرب

الرباط ـ جودي صباح

طالبت جمعية الريف لحقوق الإنسان، الدولة المغربية بنشر نتائج اختبار الحمض النووي الخاصة بضحايا أحداث يناير 1984 في منطقة الريف ومدينة الناظور، وأشار بيان للجمعية المغربية حصل موقع "مصر اليوم" على نسخة منه، إلى وجود مقبرة جماعية في الثكنة العسكرية للمنطقة، وذلك بمناسبة مرور تسعة وعشرين سنة على الحادثة. وذكرت جمعية الريف لحقوق الإنسان، من خلال البيان مسببات الصراع، الذي جمع في الماضي مدنيين عُزل مع عناصر من الجيش النظامي، مؤكدة أن الصدام الشعبي جاء ضد سياسة التقويم الهيكلي، التي فُرضت على المغرب من طرف المؤسسات المالية الدولية، والتي همَّت بالزيادة في المواد الأساسية، إذ بلغت ثمانية عشرة في المائة بالنسبة للسكر، وسبعة وستين في المائة بالنسبة للزيت، أما الغاز والوقود فارتفع سعرهما بعشرين في المائة، إلى جانب الزيادة في رسوم التسجيل بالخاصة بالطلبة. وأضافت الجمعية ذاتها من خلال البيان، أن قمع الدولة للمظاهرات الاحتجاجية السلمية، واكب ارتكابها لخروقات جسيمة لحقوق الإنسان من اعتقالات تعسفية، وتعذيب جسدي ونفسي ومحاكمات غير عادلة وتقتيل للمواطنين خارج القانون، من ضمنهم أطفال، إذ أُعلن رسميًا، أن عدد الوفيات في إقليم الناظور بلغ سبعة عشر حالة، مؤكدة أن هذه الإحصائيات أكدتها لاحقا هيئة الإنصاف والمصالحة في تقريرها النهائي من خلال تحرياتها. وأشارت الجمعية المغربية، إلى أن هيئة الإنصاف والمصالحة أعلنت عن عدم تمكنها من تحديد أماكن الدفن بالرغم من استجوابها لعدد من المسؤولين المحليين آنذاك، ما يعتبر اعترافًا صريحًا من الدولة في عدم رغبتها في الانخراط الفعلي في تصفية ملف ماضي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، عبر الكشف المباشر عن أماكن المقابر الجماعية ودفن الضحايا. وأضافت الجمعية أنَّ الهيئة أشارت في تقريرها لزيارات شملت ما أسمتها بالمقابر المفترضة، لكنها لم تذكرها في الوقت، الذي تجمع فيه ساكنة الإقليم على وجود مقبرة جماعية في الثكنة العسكرية لـ "تاويمة"، حيث كان ضحايا الأحداث يُعتقلون ويُعذبون.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مطالب بالكشف عن مقبرة جماعية  في المغرب   مصر اليوم - مطالب بالكشف عن مقبرة جماعية  في المغرب



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مطالب بالكشف عن مقبرة جماعية  في المغرب   مصر اليوم - مطالب بالكشف عن مقبرة جماعية  في المغرب



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon