تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي

القاهرة - محمد مصطفى ، أكرم علي ، أحمد عبدالله

أكدَّ وزير الداخلية اللواء أحمد جمال الدين، الأحد ، استعداد قوات الشرطة لصد أي هجوم على أي قسم شرطة أو أي منشأة هامة أو حيوية في البلاد، وقال جمال الدين من أمام مقر قسم شرطة الدقي جازمًا "لا أحد يستطيع أن يهدد أي منشأة شرطية"، فيما أعلن الناشط في تيار الإسلام السياسي حازم صلاح أبو اسماعيل قبل قليل تراجعه عن التظاهر مع أنصاره أمام قسم الدقي. وقال وزير الداخلية خلال زيارة مفاجئة له إلى قسم شرطة الدقي في أعقاب الدعوة التي أطلقها الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل لأنصاره بالتوجه إلى القسم، احتجاجًا على اتهام الشرطة له أمس بأنَّه وراء اقتحام مقر حزب الوفد ، مساء السبت، والاعتداء عليه وعلى العاملين به بالأسلحة النارية وقنابل المولوتوف، والعصي، وإحداث تلفيات به، إنَّ أي أحد سيقوم بمهاجمة أي قسم أو مركز شرطة أو أي منشأة هامة أو حيوية في البلاد، سيواجه بكل حسم وفقًا للقانون. ووجَّه وزير الداخلية رسالة إلى القوات الأمنية التي انتشرت مساء الأحد في محيط القسم لتأمينه بأنَّه يقف معهم لاستقبال أنصار أبو إسماعيل، مشيرًا إلى أنَّه في حالة تنظيمهم وقفة سلمية فإنَّه سيقوم بتأمينهم، أما في حالة محاولتهم التعدي على القسم أو على القوات فسيقوم باتخاذ اللازم قانونًا على الفور. وكثَّفت أجهزة الأمن إجراءاتها الأمنية في محيط قسم شرطة الدقي في أعقاب دعوة الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل لتنظيم وقفة احتجاجية أمام القسم؛ حيث تم الدفع بالعشرات من تشكيلات الأمن المركزي والقوات الخاصة، إضافة إلى توزيع المتهمين المحبوسين داخل القسم على أقسام شرطة الجيزة والعمرانية.  وتم إغلاق محطة البنزين المواجهة للقسم، وتم الدفع بسيارة إطفاء إلى محيط محطة البنزين لمواجهة أي طارئ، فيما أغلقت قوات الأمن المركزي شارع التحرير بتشيكلات من الجنود.  في غضون ذلك أمر المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية المستشار محمد ذكري ، الأحد، بإرسال فوارغ طلقات ومقذوفات نارية تم العثور عليها أثناء إجراء النيابة للمعاينة التصويرية لمقر حزب الوفد المعارض، إلى المعمل الجنائي لتحليلها ومعرفة الجهة التي تتبعها. وتعرض حزب الوفد لاعتداء بالأسلحة النارية من قبل متشددين إسلاميين، قيل أنَّهم من أنصار حازم ابو اسماعيل الذين اضرموا النار فيه مساء السبت، وقام فريق من محققي النيابة العامة الأحد بإجراء معاينة لمقر الحزب، وتبين لفريق محققي النيابة وجود تلفيات بعدد 15 سيارة أمام مقر الحزب وواجهاته.. كما تم سؤال 4 مصابين من الضباط وجنود الشرطة الذين أصيبوا أثناء تصديهم لتلك المجموعات، عن أسباب إصاباتهم والقائمين بارتكاب هذه الأفعال. وأمرت النيابة بعرض المصابين على مصلحة الطب الشرعي لتحديد أسباب الإصابات بدقة، كما طلبت النيابة من المباحث الجنائية والجهات الشرطية بإجراء التحريات اللازمة حول مرتكبي تلك الجرائم وضبطهم وتقديمهم للنيابة للتحقيق. من جانبه تراجع الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل، عن التظاهر أمام قسم شرطة الدقي للمطالبة بإقالة وزير الداخلية، وقال أبو اسماعيل الذي تنظر له الأوساط السياسية المصرية على أنَّه "إسلامي متشدد"، "تراجعت عن التوجه إلى قسم شرطة الدقي أو أي منشأة أخرى"، وأضاف في بيان على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، "نرغب في استعادة أجواء السكينة والهدوء إلى البلاد، أما ما وقع من تصرفات مشينة تتسم بالتدبير الخبيث واللؤم فإنَّ موقفنا منها سنوضحه في وقت آخر" حسب قوله. وأشارت الصفحة الرسمية لأبواسماعيل إلى أنَّه "يسجل تقديره الشديد لموقف أصحاب الفضل والكفاءة جزاهم الله خيرًا"، إلا أنَّه يؤكد في الوقت نفسه تمسكه بـ"ألا يشق عليهم وسيأتيهم ما يسرهم إن شاء الله تعالى". وكان أنصار حازم أبو إسماعيل قد تجمعوا أمام مسجد أسد بن الفرات في الدقي وأعلنوا اتجاههم إلى قسم شرطة الدقي للمطالبة بإقالة وزير الداخلية، بسبب اشتباكات لفظية جرت بين عدد من ضباط الشرطة والشيخ حازم أبو إسماعيل أمس بعد اعتداءات أنصاره على مقر حزب الوفد.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي



GMT 16:31 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

البابا تواضروس يعود إلى القاهرة من رحلته العلاجية

GMT 15:29 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

توقيف المتهمين بالسطو على محطة بترول في السويس

GMT 10:17 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الجنايات المصرية تحاكم 213 متهمًا في "أنصار بيت المقدس"

GMT 08:48 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

عودة 407 مصريين من ليبيا عبر منفذ السلوم

GMT 08:40 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مصر تدين حادث التفجير المتطرف وسط مانهاتن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي



كشفت أنها خضعت لتدريبات فنون الدفاع عن النفس

لوبيتا نيونغو تمارس "اليوغا" على غلاف مجلة "فوغ"

واشنطن ـ رولا عيسى
خضعت الممثلة الكينية الحائزة على جائزة "الأوسكار"، لوبيتا نيونغو، لجلسة تصوير خاصة لصالح مجلة "فوغ" الشهيرة والتي من المقرر عرضها على غلاف العدد الجديد الصادر في يناير/تشرين الثاني. وأشارت الممثلة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى كيفية حصولها على شكل خاص لجسمها وذلك في معرض حديثها عن فيلمها المقبل "Black Panther"، وكشفت نيونغو، التي تظهر في صور الغلاف وهي تمارس "اليوغا"، أنها خضعت لتدريب مختلط في فنون الدفاع عن النفس، وقضت ما يصل إلى أربع ساعات يوميا لمدة ستة أسابيع في معسكر مع زملائها. وتلعب الممثلة الكينية المكسيكية، في الفيلم المقبل، دور ناكيا، وهي حارس شخصي، وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول شخصية "تشالا" والذي يحاول الدفاع عن مملكته والتي تسمي "واكندا"، من مجموعة من الأعداء داخل وخارج البلاد، والفيلم من بطولة شادويك بوسمان، لوبيتا نيونجو، مايكل بي جوردن، مارتن فريمان، فوريست ويتكر، القصة مستوحاة من

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة مع العائلة
  مصر اليوم - أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة مع العائلة

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس
  مصر اليوم - فائز السراج يؤكّد وجود أطراف تحاول تعطيل الانتخابات الليبية

GMT 03:13 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

إيمان رياض تكشف سرّ نجاح "من القلب للقلب" وتروي ذكرياتها
  مصر اليوم - إيمان رياض تكشف سرّ نجاح من القلب للقلب وتروي ذكرياتها

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon