قصف اسرائيلي على مواقع لقوات الجيش السوري في القنيطرة وسط تحليق للطيران الاسرائيلي فوق القنيطرة لافروف يدعو واشنطن لعدم البحث عن ذرائع لضرب القوات السورية لافروف يعلن أن الناتو رفع مستوى تواجده العسكري في المناطق الأوروبية حيث تم الاتفاق بعدم القيام بذلك سيرغي لافروف يصرح "سنرد بشكل مناسب على أي تدخل استباقي أميركي في سورية" نيكي هايلي تصرح "على الرغم من أن لدينا قاعدة عسكرية في قطر لكن الأولوية هي وقف تمويل" السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي تؤكد أن أولوية الرئيس ترامب فيما يتعلق بقطر هي وقف تمويلها للإرهاب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يشدد على أهمية إجراء محادثات بشأن سورية السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي تؤكد أن جماعة الإخوان المسلمين مصدر مشاكل لكل المنطقة وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل يؤكد أنه بالرغم من الصعوبات القائمة بين روسيا وألمانيا إلا أن هناك علاقات متينة بين الشعبين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يؤكد أن هناك مساع لتطبيع العلاقات بين روسيا وألمانيا تخوضها شخصيات من البلدين
أخبار عاجلة

الإمارات تستنكر الاتهام الأوروبي لها بخرق حقوق الإنسان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإمارات تستنكر الاتهام الأوروبي لها بخرق حقوق الإنسان

أبوظبي ـ جمال المجايدة

سادت موجة من الغضب الدوائر الرسمية في الإمارات، عقب صدور قرار البرلمان الأوروبي، والذي يتهمها بخرق حقوق الإنسان، فيما يواصل البرلمانيون، والعديد من كتاب الأعمدة في الصحف الإماراتية استنكارهم الشديد لموقف البرلمان الأوروبي، الذي وصفوه بـ"المتحامل". وقال وزير العمل الإماراتي صقر غباش، إن قرار البرلمان الأوروبي بخصوص حقوق الانسان في الإمارات، "يتجاوز الحقائق ولا يعكس الواقع الحقيقي في الدولة، سواء على صعيد التشريعات أو الممارسات على أرض الواقع". وأكد أن ملف حقوق الإنسان "يحظى بمتابعة من قيادة الدولة التي توجه باستمرار لضرورة الحفاظ على تلك الحقوق، وصون كرامة الإنسان بما يتوافق والقيم السائدة في المجتمع، والتشريعات الوطنية التي تجسد تلك القيم، وتطبق على المواطنين والمقيمين دون تمييز، حيث أصبحت الإمارات تشكل بموجب ذلك عنصر جذب لمختلف الجنسيات". وشدد غباش، على أن قرار البرلمان الأوروبي بُني على "مغالطات" في مختلف محاوره، الأمر الذي افقده المصداقية والشفافية، لا سيما في ما يتعلق بأوضاع العمالة في سوق العمل الذي تحكمه تشريعات وسياسات توفر الحماية للعمال وتضمن في الوقت ذاته المصالح المشروعة لأصحاب العمل. واستغرب من قرار البرلمان الأوروبي، كونه جاء متضاربا مع تقارير عدة أصدرتها المنظمات المعنية بالشؤون العمالية، وعلى رأسها منظمة العمل الدولية، التي أثنت على العديد من المبادرات المطبقة في سوق العمل بالدولة، ومن أبرزها نظام حماية الأجور، الذي أصبح نموذجا يحتذى به عربيا وإقليميا ودوليا كأداة مبتكرة تضمن للعمال الحصول على أجورهم في المواعيد المحددة، وهو ما يسهم عمليا في توازن العلاقة العمالية لا سيما وأن الأجر يمثل العنصر الأساس لتلك العلاقة". وأضاف أن القرار لا يأخذ في الاعتبار الحرص الذي تبديه الإمارات على توافر ظروف ملائمة في بيئة العمل بما يتوافق مع المعايير المعمول بها، دوليا حيث تجلى ذلك في العديد من المبادرات التي لاقت إشادة دولية، ومنها حظر العمل في أوقات الظهيرة خلال أشهر الصيف التي تشهد ارتفاعا في درجات الحرارة في منطقة الخليج العربي. وقال غباش إن مرونة تنقل العمال بين المنشآت يشكل أحد أبرز أوجه حقوق العمالة في أدبيات منظمة العمل الدولية، الأمر الذي يشهده سوق العمل في الإمارات، حيث "تتيح السياسات المنظمة للسوق للعمالة التعاقدية المؤقتة، الانتقال من منشأة لأخرى فور انتهاء علاقة عملهم مع أصحاب العمل بالاتفاق، ووفق ضوابط تجيز لوزارة العمل الموافقة على انتقال العامل إلى منشأة أخرى دون الاعتداد بانتهاء علاقة العمل، حال إخلال صاحب العمل بأي من التزاماته التعاقدية". وشدد وزير العمل، على أن الإمارات اتخذت العديد من التدابير والسياسات التي من شأنها مساعدة الدول المرسلة للعمالة على منع تعرض عمالها قبل مجيئهم للعمل في الدولة لأي ممارسات خاطئة من قبل وكالات التوظيف العاملة في تلك البلدان، كتحصيل الأموال منهم نظير تشغيلهم في الدولة، وغير ذلك من الممارسات التي تغرر بالعمال، وذلك كمبادرة تنسجم مع أهداف "حوار أبو ظبي"، الذي أطلقته الإمارات عام 2008 وسط مشاركة 21 دولة مستقبلة ومرسلة للعمالة". و دعا في ختام تصريحه البرلمان الأوروبي إلى الاطلاع على الحقائق بدقة والابتعاد عن إطلاق أحكام لا تستند إلى حقائق، حتى لا تتأثر مصداقية هذه المؤسسة سواء على صعيد مجتمعاتها المحلية أو المجتمع الدولي بشكل عام .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإمارات تستنكر الاتهام الأوروبي لها بخرق حقوق الإنسان   مصر اليوم - الإمارات تستنكر الاتهام الأوروبي لها بخرق حقوق الإنسان



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإمارات تستنكر الاتهام الأوروبي لها بخرق حقوق الإنسان   مصر اليوم - الإمارات تستنكر الاتهام الأوروبي لها بخرق حقوق الإنسان



F

GMT 02:59 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
  مصر اليوم - Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
  مصر اليوم - مخبأ يحول إلى منزل  وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
  مصر اليوم - إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يشنُّ هجومًا على "سي أن أن" ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم - ترامب يشنُّ هجومًا على سي أن أن ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 05:15 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يطالبون بإعدام حيوانات الكنغر

GMT 04:40 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تقي من أمراض القلب

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon