خالد صالح في فيلم "العبيط والحرامي" شخصية مركبة تنتهي بالجنون

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خالد صالح في فيلم العبيط والحرامي شخصية مركبة تنتهي بالجنون

القاهرة - وكالات

لانه لا يرتاح لاداء الادوار السهلة ولا يستسيغها، بذل جهداً مضاعفاً في فيلمه السينمائي الاحدث "الحرامي والعبيط". يجسد في العمل شخصية الرجل الساذج (العبيط) الذي يعيش على هامش الدنيا وبعيداً عن الاحداث في عالم خاص. يشاركه كل من الفنان خالد الصاوي والكاتب احمد عبد الله، الامر الذي القى على كاهله اعباء ثقيلة. ولعله حصد استيعابه لهذه المسؤولية وخطورة الدور الذي يتقمصه على الشاشة الكبيرة، نجاحاً ملحوظاً لهذا العمل. واثنى النقاد والمشاهدون على جودة الفيلم بشكل عام واداء صالح بشكل خاص. وكان صالح علق على مشاركته في العمل، في احاديث صحافية متعددة، قائلاً انه شعر بالخوف في بادئ الامر، واضطر نتيجة لذلك الى تأجيل التصوير ثلاث مرات متتالية ليستعيد توازنه ويخلع عنه رداء الرهبة. اضاف انه اصعب ما واجهه اثناء التصوير، تلك المرحلة الانتقالية من رجل سوي الى رجل عبيد أصيب بالجنون. شخصية مركبة، معقدة، تذهب في احاسيسها الى حالات متطرفة، يقول صالح. من اجل ذلك، كان عليه ان يتابع تعرجات هذا الدور في دقائقه وفي انحرافاته حتى لا يشت عنه. واقتضى ذلك ان يلجأ الى التعبير بالجسد، فالعبيط الذي لا يتقن التعبير بالكلام، يعوض ذلك بلغة اليدين والوجه والعينين. ويؤكد ان هذا المنحى تطلب منه جهداً كبيراً للغاية، خصوصا وانه لم يسبق له ان تعايش مع شخصية كهذه من قبل. ورأى ان منافسة من أي نوع كانت لم تنشأ بينه وبين زميله في العمل خالد الصاوي. كان التنافس بينهما على قاعدة قيام كل منهما بتقديم الشخصية التي يؤديها على الافضل نظراً الى الطبيعة الصعبة والسيكولوجية لشخصيتي الحرامي والعبيط. وقال ان وجودهما معاً في عمل سينمائي واحد دفعهما الى اعطاء افضل ما عندهما لانجاح الفيلم في مرحلة متعثرة تمر فيها السينما المصرية والعربية بشكل عام. من ناحيته، يصور صالح حالياً مسلسلاً تلفزيونياً جديداً بعنوان "فرعون"، دلالة على ان كل من يمارس الظلم والافتراء هو فرعون في هذا الزمن الذي انحسرت فيه القيم الاجتماعية والانسانية. ومن المتوقع ان تعرض هذه الدراما الاجتماعية السياسية المشوقة على الشاشة الرمضانية في شهر تموز يوليو المقبل.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خالد صالح في فيلم العبيط والحرامي شخصية مركبة تنتهي بالجنون   مصر اليوم - خالد صالح في فيلم العبيط والحرامي شخصية مركبة تنتهي بالجنون



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خالد صالح في فيلم العبيط والحرامي شخصية مركبة تنتهي بالجنون   مصر اليوم - خالد صالح في فيلم العبيط والحرامي شخصية مركبة تنتهي بالجنون



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل

GMT 04:48 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم - راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست

GMT 18:00 2017 الثلاثاء ,09 أيار / مايو

ماغي فرح توضح توقعاتها لمواليد برج الثور في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon