دوللي شاهين في حديث إلى "مصر اليوم":

تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل "أدهم الشرقاوي"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي

الفنانة اللبنانية دوللي شاهين
القاهرة ـ خالد فرج

اعربت الفنانة اللبنانية دوللي شاهين عن سعادتها بردود الفعل التي وصلتها عن ادائها كمقدمة برامج في أولى حلقات الموسم الثاني من برنامج "مين بيقول الحق" الذي بدأ عرضه الخميس على قناة "القاهرة والناس"،  مشيرة إلى أنها تتمني أن تتواصل ردود الفعل بهذا الشكل في كافة الحلقات المقبلة. وقالت دوللي في حديث خاص إلى "مصر اليوم" إنه لم يخطر على بالها فكرة تقديم برنامج ولكن عندما تلقت فكرة "مين بيقول الحق" من مسؤولي قناة " القاهرة والناس " حرصت في البداية على مشاهدة حلقات الجزء الأول الذي قدمه أمير كرارة منذ 8 سنوات ووجدت فكرة البرنامج لطيفة . واضافت "جلست بعدها مع مخرج البرنامج الذي تعرفت من خلاله علي الاختلافات في هذا الجزء والتي وجدتها ستكون مفأجاة للجمهور". وعن امتلاكها لمواصفات مقدمة البرامج قالت دوللي "لست أنا من اتحدث في تلك الجزئية ولكن الجمهور من يحدد هذا الأمر وهو ما اتشوق لمعرفته وأن كانت ردود الفعل الأولية كما أشرت مسبقا كانت جيدة جدًا وأتمنى أن تستمر بهذا الشكل".  وبالانتقال في حديثنا مع دوللي عن مشاركتها في فيلم " تتح " رفضت الفنانة اللبنانية الإفصاح عن طبيعة دورها تنفيذا لأوامر الجهة المنتجة التي أعطت تعليمات لجميع الممثلين بعدم الكشف عن طبيعة ادوارهم للصحافة والإعلام . وبسؤالها عن طبيعة الإصابة التي تعرضت لها اثناء تصوير احد مشاهد الفيلم قالت دوللي : تعرضت لإصابة في قدمي وركبتي في مشهدين أحدهما كان مشهد مطاردة حيث قررت أن اؤدي تلك المشاهد بنفسي ورفضت الاستعانة بدوبليرة لكي تؤدي هذه المشاهد بدلا مني لإني بشكل شخصي اشعر بمدي الاختلاف الذي يحدثه الدوبلير حينما يحل بديلا للفنان في اي مشهد ومن هذا المنطلق رفضت الاستعانة بدوبليرة لكي يتسم المشهد بالواقعية والمصداقية لدى الجمهور . واكملت حديثها قائلة "سعيدة للغاية بالعمل مع الفنان الجميل محمد سعد الذي لم ألتقيه في أي مشاهد بعد، نظرًا لاستكمالي تصوير دوري في الديكور الخاص بي وبعدها من المقرر أن التقيه في عدد من المشاهد التي أنتظرها بشغف شديد". وعن سر ابتعادها عن المشاركة في اية اعمال درامية بعد مسلسل "ادهم الشرقاوي " كشفت دوللي انها تعكف حاليا على قراءة عدد من السيناريوهات المعروضة عليها لكي تحدد موقفها منهم سواء بالقبول أو الاعتذار عنهم .  واضافت دوللي : ما وجدته من تجربة "أادهم الشرقاوي " التي تعرضت فيها لظلم كبير حينما تم حذف العديد من مشاهدي جعلتني أتعلم الدرس جيدًا كما أيقنت إنه لا يكفي أن تكون موافقتي على أي مسلسل قاصرة على إعجابي بالسيناريو ولكن لابد من وجود معايير أخرى إلى جانب السيناريو خاصة وأن الدراما تختلف عن السينما في هذه الجزئية وبالتالي يجب أن اكون واثقة بشكل كامل في طاقم عمل المسلسل بدءا من اكبر شخص في اللوكيشن وحتى اصغر شخص .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي



GMT 05:22 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

أصالة تكشف أنّ حصول ابنتها على الماجستير "جائزة خاصة"

GMT 02:56 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

روجينا تشارك في 3 أفلام وتنتظر عرض "الكهف"

GMT 02:38 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

إيمي سمير غانم تعلن اشتراكها مع والدها في عمل جديد

GMT 05:33 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

نسرين أمين تعلن أنها ستفاجئ الجمهور بـ"رغدة متوحشة"

GMT 03:55 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

غادة عبد الرازق فخورة بتلقيبها بالمرأة القوية

GMT 03:48 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سيد رجب يؤكّد اختلاف تجربته في مسلسل "أبو العروسة"

GMT 03:30 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أروى جودة تشارك في بطولة مسلسلين خلال رمضان المقبل

GMT 02:28 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

نادية الجندي تؤكد تمسكها بمسلسل "المنظومة" ولن تتنازل عنه

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي



خلال حضورها أسبوع الموضة لشتاء 2019

إطلالة مميَّزة للمطربة ريتا أورا في باريس

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت المطربة الأميركية الشابة ريتا أورا، التي اتجهت إلى مجال الأزياء وعالم الموضة خلال استضافتها في برنامج المواهب "America's Next Top Model"، بإطلالة أنيقة ومميزة في أحد شوارع العاصمة الفرنسية باريس، وذلك خلال حضورها أسبوع الموضة لخريف/شتاء 2018/ 2019، الإثنين. ارتدت المطربة الشهيرة البالغة من العمر 27 عاما، معطفا واسعا بألوان مشرقة من البرتقالي والبنفسجي، والذي نسقت معه زوجا من الأحذية الطويلة ذات الركبة العالية والذي يأتي بطباعة من الأزهار بنفس الألوان إضافة إلى الأسود، وأخفت وراء عيونها نظارة شمسية مستديرة صغيرة وأكملت إطلالتها بحقيبة شانيل سوداء. يبدو أن ريتا تتمتع ببعض الوقت في باريس، بعد الإفراج عن دويتو لها مع ليام باين (24 عاما)، وهو عضو في الفرقة الإنجليزية العالمية ون دايركشن، للفيلم المقبل "Fifty Shades Freed". ويرى المسار أن ليام وريتا يتابعان خطى نجم "وان ديركتيون" زين مالك وتايلور سويفت اللذين تعاونا من أجل أغنية "أنا

GMT 08:07 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

"هيرميس الفرنسية" تقدم أحدث عرض ملابس خريف 2018
  مصر اليوم - هيرميس الفرنسية تقدم أحدث عرض ملابس خريف 2018

GMT 07:04 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

ناشيونال جيوغرافيك تكشف 10 مناطق في أميركا
  مصر اليوم - ناشيونال جيوغرافيك تكشف 10 مناطق في أميركا

GMT 08:31 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

مصدر إلهام لإضافة المتعة والإثارة لإضاءة المنزل
  مصر اليوم - مصدر إلهام لإضافة المتعة والإثارة لإضاءة المنزل

GMT 06:53 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

ترامب يؤكد أن روس مازال يقوم بجدول أعماله
  مصر اليوم - ترامب يؤكد أن روس مازال يقوم بجدول أعماله

GMT 07:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

ممثلة مسنة ترد بعنف على سؤال مذيعة "إن بي سي"
  مصر اليوم - ممثلة مسنة ترد بعنف على سؤال مذيعة إن بي سي

GMT 07:56 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

"هيرميس الفرنسية" تقدم أحدث عرض ملابس خريف 2018
  مصر اليوم - هيرميس الفرنسية تقدم أحدث عرض ملابس خريف 2018

GMT 08:00 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

أجمل الفنادق الشاطئية في إسبانيا في عام 2018
  مصر اليوم - أجمل الفنادق الشاطئية في إسبانيا في عام 2018

GMT 14:25 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

منزل باريسي قديم يشهد على تاريخ تطور المباني الفرنسية
  مصر اليوم - منزل باريسي قديم يشهد على تاريخ تطور المباني الفرنسية

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon