السعودية:إنشاء برنامج للدراسات العليا لتصميم المستشفيات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السعودية:إنشاء برنامج للدراسات العليا لتصميم المستشفيات

الرياض ـ واس

أوصى المشاركون في الملتقى السعودي الثاني لتخطيط وتصميم المستشفيات الذي اختتمت أعماله مساء أمس، بإنشاء برنامج للدراسات العليا في جامعاتنا السعودية يختص بتخطيط وتصميم المستشفيات بالمشاركة مع جهات وجامعات علمية عالمية، علاوة على دعم الأبحاث التطبيقية لمعرفة حاجة المرضى لمعالجتها معمارياً في تصميم المستشفيات بالمملكة. ودعوا إلى تخصيص الوقت الكافي لمرحلة التخطيط قبل البدء في مرحلة التصميم لأي مشروع طبي، من أجل إعداد البرنامج الوظيفي والفراغي للمشروع المناسب بعد عمل الدراسات اللازمة له مثل : دراسة الجدوى والدراسات الاقتصادية، والبيئية، والاجتماعية، والمرورية، وغيرها، مع مواكبة التطورات الحديثة في تصاميم المستشفيات من خلال الاستعانة بالخبرات العالمية في تخطيط وتصميم المستشفيات. وأكد المشاركون على ضرورة مراعاة العادات والتقاليد العربية والاسلامية في تصاميم المستشفيات والمدن الطبية، وتوسيع استخدام بعض المفاهيم في تخطيطها مثل : مفاهيم العمارة الخضراء، والاستدامة، والبيئة الاستشفائية، واستقراء المستقبل والتطورات التقنية والاستعداد لها. واتفق المشاركون في الملتقى على ضرورة استمرار انعقاد الملتقى السعودي لتخطيط وتصميم المستشفيات سنوياً، وعقد لقاءات علمية دورية من خلال المحاضرات وورش العمل، يتم فيها تقديم كل ما هو جديد في المجال. وشهد الملتقى الذي نظمته شعبة معماري المباني الصحية التابعة للجمعية السعودية لعلوم العمران تحت عنوان "الثوابت والمتغيرات في تخطيط وتصميم المستشفيات " على مدى ثلاثة أيام، تفاعل 650 شخصا حضروا فعاليات الملتقى وورش العمل التي تمحورت نقاشاتها حول موضوعات تخطيط وتصميم المباني الصحية وملاءمتها للبيئة المحلية، والتقنيات الحديثة والأنظمة البيئية للمستشفيات ومدى مرونتها للتوسعات المستقبلية. وقدم خلال الملتقى 29 بحثاً لمختصين وخبراء في مختلف المجالات ذات العلاقة بتصميم وتنفيذ المشروعات الطبية من المملكة، والإمارات، ومصر، والبحرين، والولايات المتحدة الأمريكية، وسويسرا، وبريطانيا، وإيطاليا، وألمانيا، وفرنسا، تناولت موضوعات تطوير العمل الهندسي المرتبط بتخطيط وتصميم المستشفيات، وتأثير البيئة والاستدامة على المستشفيات واستراتيجيات التصميم، ودور التقنيات الحديثة في تخطيط وتصميم المستشفيات والتوجهات الحديثة فيها . وفي ذلك السياق، قال رئيس شعبة معماري المباني الصحية التابعة للجمعية السعودية لعلوم العمران الدكتور زياد السويدان، إن الشعبة بصدد تنظيم ورشة عمل على مدار ثلاث أيام تشرح فيها المعايير الاسترشادية الأمريكية (الكود الأمريكي - FGI) والتحديثات التي تمت عليه خلال شهر أكتوبر المقبل.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السعوديةإنشاء برنامج للدراسات العليا لتصميم المستشفيات   مصر اليوم - السعوديةإنشاء برنامج للدراسات العليا لتصميم المستشفيات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السعوديةإنشاء برنامج للدراسات العليا لتصميم المستشفيات   مصر اليوم - السعوديةإنشاء برنامج للدراسات العليا لتصميم المستشفيات



اختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

إطلالة ريهانا الأنيقة تثير الجدل وتظهر قوامها الرشيق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عُرفت النجمة العالمية ريهانا بإطلالات الجريئة والمثيرة للجدل ما يجذب الأضواء ناحيتها فور ظهورها، لذلك ليس من المستغرب أن تختار بعض الأزياء التي تكشف عن جسدها أثناء تواجدها في مدينة نيويورك ليلة السبت، فقد حرصت المغنية الأميركية الشابة على مشاركة إطلالاتها مع معجبيها على موقع الصور الأشهر "إنستغرام"، وإظهار ملابسها المثيرة. وقد ظهرت ملكة البوب ​​البالغة من العمر 29 عاما في إحدى الصور مرتدية سترة واسعة وحملت توقيع دار أزياء "Vetements x Alpha"، فوق فستانا ضيقا أبرز قوامها الرشيق بالإضافة إلى فتحة بإحدى الجوانب كشفت عن ساقيها.، ومن المثير للاهتمام يبدو أن ريهانا قد استسلمت لموضة النجوم في عدم ارتداء ستراتهم بشكل صحيح، فقد اختارت أن رتدي سترتها متدلية على كتفيها، ونسقت بعضا من الاكسسوارات مع ملابسها فاختارت ساعة كبيرة مع حزام من الجلد على معصمها الايسر، والعديد من القلائد المعدنية، واختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

GMT 08:18 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التصميمات البريطانية تحت الأضواء في جوائز الأزياء
  مصر اليوم - التصميمات البريطانية تحت الأضواء في جوائز الأزياء

GMT 06:55 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نيو إنغلاند المكان المثالي لتمضية عطلتك في الخريف
  مصر اليوم - نيو إنغلاند المكان المثالي لتمضية عطلتك في الخريف

GMT 06:38 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

عرض منزل ليندسي فون العصري في لوس أنجلوس للبيع
  مصر اليوم - عرض منزل ليندسي فون العصري في لوس أنجلوس للبيع

GMT 04:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يطالب بتشكيل “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
  مصر اليوم - صالح يطالب بتشكيل “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 06:58 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافيين في روسيا يواجهون الأخطار ويفتقدون الحماية
  مصر اليوم - الصحافيين في روسيا يواجهون الأخطار ويفتقدون الحماية

GMT 07:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلة التنوع تهدد جامعتي أكسفورد وكامبريدج العريقتين
  مصر اليوم - مشكلة التنوع تهدد جامعتي أكسفورد وكامبريدج العريقتين

GMT 02:58 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بزوجة جورج كلوني أمل علم الدين في العمل
  مصر اليوم - التحرّش جنسيًا بزوجة جورج كلوني أمل علم الدين في العمل

GMT 04:10 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

العلماء يكتشفون أن جزيء الدم "E2D" يحذر البشر من الخطر
  مصر اليوم - العلماء يكتشفون أن جزيء الدم E2D يحذر البشر من الخطر

GMT 07:22 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مركبات الدفع الرباعي من مازيراتي تشعل نشاط الشركة
  مصر اليوم - مركبات الدفع الرباعي من مازيراتي تشعل نشاط الشركة

GMT 03:27 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يوضح أبرز مزايا سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
  مصر اليوم - مارتن لاف يوضح أبرز مزايا سيارة إكس-ترايل الجديدة

GMT 03:06 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

طارق لطفي يؤكد سعادته الكبيرة بنجاح مسلسل "بين عالمين"
  مصر اليوم - طارق لطفي يؤكد سعادته الكبيرة بنجاح مسلسل بين عالمين

GMT 05:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة
  مصر اليوم - دراسة تكشف أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة

GMT 02:34 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

دنيا عبد العزيز تعلن شروطها للعودة مرة أخرى إلى السينما

GMT 09:00 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

ميلانيا ترامب تنفق ربع مصاريف ميشيل أوباما في البيت الأبيض

GMT 07:30 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تشرح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:28 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الدول الـ"4"

GMT 04:05 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يفوز بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 08:11 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خبير يُؤكِّد على أهمية التوازن بين الطعام والرياضة

GMT 04:16 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن يتصدرها الحصون والمنتجعات

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 05:38 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُوضّح أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon