النايف: الجهود مستمرة للعودة بسورية خالية من "شلل الأطفال"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - النايف: الجهود مستمرة للعودة بسورية خالية من شلل الأطفال

دمشق ـ سانا

أكد الدكتور سعد النايف وزير الصحة أن حملة التلقيح الخامسة ضد شلل الأطفال تسير بشكل جيد في المحافظات كافة وعدد الأطفال الذي وصلت إليه حتى الآن "مقبول إلى حد كبير". وفي تصريح صحفي خلال جولته على مركز زهير حبي الصحي بدمشق ذكر وزير الصحة أن الحملة ستنتهي يوم الخميس القادم وقد يتم تمديدها ليومين أو أكثر في المناطق التي لا تحقق نسب تلقيح مرضية مشيرا إلى ضرورة أن يتم تقييم كل حملة خلال تنفيذها لتدارك أي ضعف قد يحدث قبل الانتهاء منها. وأشار الوزير النايف إلى أن الجهود مستمرة للوصول إلى كل طفل وتحقيق أعلى نسبة تغطية ممكنة والعودة بسورية "خالية من شلل الأطفال" مبينا أن العاملين الصحيين يكتسبون خبرة جديدة في كل حملة كما يزداد وعي الأسر الأمر الذي يتيح الوصول إلى مناطق كانت صعبة الوصول في حملات سابقة وبالتالي تحقيق تغطية أكبر. ونوه وزير الصحة بالتزام العاملين الصحيين وإصرارهم على إنجاح الحملات وتلقيح كل طفل مشيرا إلى أن برنامج التلقيح الوطني رغم كل التحديات والضغوطات التي تواجه الوزارة لا يزال من أولوياتها ويتضمن 11 لقاحا بدل الستة الموصى بها بمنظمة الصحة العالمية. من جانبه أوضح الدكتور صلاح هيثمي خبير منظمة الصحة العالمية في مجال شلل الأطفال أن حملة التلقيح هي جزء من استجابة إقليمية لظهور شلل الأطفال في سورية ومؤخرا في العراق حيث أطلقت عدد من الدول منها سورية والعراق ومصر حملات لتلقيح أكثر من 20 مليون طفل بهدف تقليل مخاطر انتقال فيروس شلل الأطفال من منطقة لأخرى ومن بلد لآخر. وذكر الدكتور الهيثمي أن آخر حالة شلل الأطفال سجلت في سورية في 21 كانون الثاني وفي العراق كانت خلال شباط الماضي مبينا أنه لم تظهر أي حالات جديدة بعد ذلك الأمر الذي يرجح انتهاء الحالات في سورية. وبين الدكتور الهيثمي أنه وبعد انتهاء الحملات الست في أيار القادم ستنفذ منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع وزارة الصحة تقييما شاملا لكل الحملات وستبنى على أساسها خطة النصف الثاني من العام الحالي. ولفت إلى أن الحملة الرابعة عكست تحسنا كبيرا في أداء العاملين والإنجاز الذي توصلت له كان بفضل جهد العاملين الصحيين والتزام المعنيين بالصحة في سورية بدعم الحملات ووعي الأمهات بضرورة منح أطفالهن اللقاح. وبدأت حملة التلقيح الوطنية الخامسة ضد شلل الأطفال في السادس من نيسان الحالي وستنتهي يوم الخميس القادم وهي جزء من ست حملات متتالية بدأت في كانون الأول من العام الماضي وستنتهي في أيار القادم وقد أقرتها وزارة الصحة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بعد اكتشاف حالات شلل أطفال في دير الزور وريف دمشق وحلب. وسجلت حملة التلقيح الوطنية الرابعة ضد شلل الأطفال التي انطلقت في الثاني من آذار الماضي واستمرت لغاية السادس منه تلقيح أكثر من مليونين و900 ألف طفل والعدد الأكبر للأطفال الملقحين كان في محافظة ريف دمشق ثم حماة ثم دمشق.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النايف الجهود مستمرة للعودة بسورية خالية من شلل الأطفال النايف الجهود مستمرة للعودة بسورية خالية من شلل الأطفال



GMT 16:48 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الصحة المصرية ترفع درجة الاستعداد لمواجهة أمراض الشتاء

GMT 08:59 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

​أطعمة يُسبِّب غسلها أضرارًا غير متوقّعة على الصحة

GMT 07:18 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

7 خطوات تخلصك من التدخين بشكل نهائي

GMT 01:59 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الاكتئاب كلمة السر في الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي

GMT 20:55 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قافلة طبية كبيرة للكشف على أهالي قرية بهيج في الإسكندرية

GMT 06:28 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

السجائر الإلكترونية رغم فائدتها تُخفي السم داخلها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النايف الجهود مستمرة للعودة بسورية خالية من شلل الأطفال النايف الجهود مستمرة للعودة بسورية خالية من شلل الأطفال



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon