التدخين والضغوط النفسية من أسباب الولادة المبكرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - التدخين والضغوط النفسية من أسباب الولادة المبكرة

القاهرة ـ مصراليوم

خلال الحمل تحدث العديد من المشكلات والتى تقلق الأمهات، حيث أرسلت قارئة تقول أنا حامل بالشهر السادس وأسمع كثيرا عن تحذيرات بشأن الولادة المبكرة، وأخشى كثيرا على الجنين، لماذا تحدث الولادة المبكرة، وما هى أعراض الولادة المبكرة؟ تجيب عن هذه التساؤلات الدكتورة رحاب عبد الله استشارى النساء والتوليد، تقول إن اكتمال فترة الحمل، بعد الأسبوع الـ22 وقبل الأسبوع الـ37، ويعانى الوليد فى تلك المرحلة من عدم اكتمال نمو بعض أعضاء جسمه، مثل الرئتين، لذلك يطلق عليهم أطفال مبتسرون، ويكونوا فى حاجة إلى عناية خاصة، مثل التواجد داخل حضانات لإنقاذه. وأضافت رحاب، تظهر أعراض الولادة المبكرة بشعور بالآلام شديدة أسفل البطن، والعمود الفقري، بالإضافة إلى الشعور بانقباض الرحم، بالإضافة إلى نزول الماء من المهبل "ماء الرأس" والذى يدل على سقوط الماء حول الجنين، وقد يصاحب ذلك سقط قطرات من الدماء، وفى تلك الحالة يجب نقل الأم إلى مستشفى فورا لتشخيص حالتها. وتابعت رحاب يتم إجراء فحص سريرى للمريضة، وقياس شدة التقلصات، إضافة إلى قياس فتحة عنق الرحم، ومعرفة ما إذا كانت المريضة على وشك الولادة أم هو إنذار خاطئ. وعن أسباب حدوث الولادة المبكرة قالت رحاب إن عمر السيدة يؤثر على حدوث الولادة المبكرة، فإذا كانت الأم أقل من 18 عاما، أو إذا كانت قد تخطت سن الأربعين، فإنهم معرضون بنسبة كبيرة إلى حدوث الولادة المبكرة، مضيفة أن تعرض المرأة إلى الولادة المبكرة فى المرة الأولى تكون أكثر عرضة لتكرر الإصابة فى الولادات التالية، إضافة أن إصابة الحامل ببعض الأمراض كالإصابة بالتهاب التى تسبب ارتفاع درجة الحرارة يؤدى إلى حدوث الولادة المبكرة. وتابعت رحاب أن الضغوط النفسية والجسدية قد تسبب ولادة مبكرة، أيضا التدخين أحد العوامل الرئيسية للتسبب بالولادة المبكرة، وأن الإصابة بالالتهابات المهبلية المتكررة يساعد فى حدوث الولادة المبكرة، بالإضافة أن الحمل الزائد يؤدى إلى الولادة المبكرة كأن تكون المرأة تحمل بتوائم أو أكثر، أو بسبب زيادة السوائل المحيطة بالجنين.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التدخين والضغوط النفسية من أسباب الولادة المبكرة   مصر اليوم - التدخين والضغوط النفسية من أسباب الولادة المبكرة



  مصر اليوم -

خلال عرض خريف وشتاء 2018 لدار "فيندي"

حديد وجينر تخطفان الأضواء بإطلالتهما الحمراء

كاليفورنيا ـ رولا عيسى
 لم يكن مفاجئًا أن تسرق جيجي حديد وكيندال جينر، الأضواء خلال حملة "خريف / شتاء 2017-2018" لدار أزياء "فيندي" الإيطالية، فقد كانوا أصدقاء مقربين لمدة 5 أعوام. ونشرت الثلاثاء الماضي، صورًا لملكات عروض الأزياء في كاليفورنيا بواسطة مصمم الأزياء الشهير والمصور المحترف كارل لاغرفيلد،  وقد ظهرت جيجي حديد وكيندال جينر على حد سواء في فساتين حمراء طويلة مع أحذية حمراء عالية حتى الفخذ. فيما اختلف فستان كيندال جينر عن صديقتها قليلًا، حيث جاء مع قطع مربعات على الصدر، وعلى شكل زجزاج في المنتصف مع خطوط عند الركبة، كما اختارت تسريحة بسيطة لشعرها الأسود القصير مع تقسيمه من المنتصف، مع حلق أحمر طويل أضاف المزيد من الجاذبية، وفي صورة أخرى، أظهرت البالغة من العمر 21 عامًا، أحذيتها الغريبة مع فستان أزرق لامع مع فتحة كبيرة مع حزام بيج يبدو أنيقًا مع حلق الماس أبيض.   وبدت حديد مثيرة في ثوبها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التدخين والضغوط النفسية من أسباب الولادة المبكرة   مصر اليوم - التدخين والضغوط النفسية من أسباب الولادة المبكرة



F

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon