الوزيرسلال يعاين بأدرار مشروع القطب الطبي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الوزيرسلال يعاين بأدرار مشروع القطب الطبي

أدرار - و.ا.ج

عاين الوزير الأول السيد عبد المالك سلال اليوم الأربعاء في إطار زيارة العمل والتفقد التي يقوم بها لولاية أدرار مشروع إنجاز القطب الصحي. ويتشكل هذا الفضاء الصحي الهام الذي سجل تقدما في الأشغال وخصص له غلاف مالي قدره 15 مليار دج و يمتد على مساحة إجمالية تقارب 20 هكتارا من عدة هياكل صحية من بينها مستشفى للطب العام (240 سرير) ومستشفى لمعالجة أمراض الشيخوخة (120 سرير) وآخر لمعالجة الأمراض العقلية ( 120 سرير) ومركز لمكافحة أمراض السرطان بطاقة (140 سرير) . ويتوفر مركز مكافحة السرطان الذي بلغت تكلفته المالية أكثر من 6 ملياردج على مختلف خدمات العلاج ومن بينها العلاج بالأشعة حيث انطلقت أشغال انجازه أواخر 2012 وينتظر استلامه في أواخر 2015 حسب البطاقة التقنية للمشروع .و يتسع مستشفى معالجة أمراض الشيخوخة ( 120 سرير ) والذي بلغت نسبة تقدم الأشغال به مرحلة متقدمة بعد أن تم إنجاز المصالح الضرورية و التجهيزات الخاصة به و المتمثلة في ثلاث قاعات لإجراء العمليات الجراحية و ثلاث قاعات للأشعة و قاعة جهاز سكانير إلى جانب 16 سكن وظيفي حسب البطاقة التقنية للمشروع . كما تم استكمال مختلف الشبكات وأشغال التهيئة الخارجية و شبكة التكييف المركزي. و للحفاظ على الظروف البيئية الملائمة لمثل هذه المرافق الصحية فقد تم تزويد المستشفى بمحطة لمعالجة و تصفية المياه إضافة إلى جهاز متخصص في حرق النفايات الطبية و مولدات كهربائية لتفادى انقطاع التيار الكهربائي خلال فترات الصيف. كما سجل مستشفى الأمراض العقلية (120 سرير ) بدوره تقدما في الأشغال بعد استكمال إنجاز شبكة التدفئة المركزية و فضاءات الراحة الخاصة بهذه الفئة الحساسة من النزلاء. و يتوفر هذا الهيكل الصحي على صيدلية و قاعات الحلاقة و حمامات و غيرها من المنشآت التي تساهم في ضمان معظم الخدمات لهذه الفئة ويرتقب استلام هذين المرفقين خلال الثلاثي الأول من السنة المقبلة وفقا لشروحات مسؤولي القطاع . وفيما يتعلق بمستشفى الطب العام 240 سريرا فقد انطلقت به الأشغال مؤخرا بعد المصادقة عليه من طرف اللجنة الوطنية للصفقات شهر أكتوبر من السنة الماضية و يتربع على مساحة تفوق 6 هكتارات وأسندت مهمة إنجازه للشركة الوطنية (كوسيدار) حسب البطاقة التقنية للمشروع . و قد خصص لهذا المرفق الصحي الهام غلافا ماليا بقيمة 3 ملايير دج و يكتسي هذا الهيكل الصحي الذي يرتقب استلامه أواخر 2014 أهمية كبيرة بخصوص ضمان تقديم خدمات طبية نوعية لسكان ولاية أدرار و كذا المناطق المجاورة لها. ولدى تفقده لهذا القطب الطبي أمر الوزير الأول بتحويل مستشفى أمراض الشيخوخة إلى مستشفى أمراض النساء والأطفال مشددا في هذا الصدد على ضرورة استكمال أشغال هذا المرفق الصحي في آجال 6 أشهر . وبالمناسبة حث الوزير الأول مسؤولو القطاع على العمل من أجل تأهيل الولاية تحسبا لاحتضانها مستقبلا مستشفى جامعيا . وأشار السيد عبد المالك سلال في ذات السياق الى أن المستقبل الذي ينتظر ولاية أدرار في مجال الأنشطة الطاقوية يستدعي مراعاة الجانب الصحي بصفة أكبر مما يتطلب إرساء تكامل بين المؤسسات الطبية مع التأكيد على أهمية مراعاة النوعية وتزويدها بالعتاد الطبي اللازم .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوزيرسلال يعاين بأدرار مشروع القطب الطبي الوزيرسلال يعاين بأدرار مشروع القطب الطبي



GMT 04:28 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

تناول "حلوى المولد" بكميات كبيرة يعرضك لمشاكل صحية كثيرة

GMT 04:23 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي مخاطر غير متوقعة عند تناول البطاطس المقلية

GMT 04:18 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة حديثة تكشف أن "الشخير" ينذر بالإصابة بمرض الزهايمر

GMT 16:31 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعلمي على كيفية الاسترخاء للابتعاد من التوتر والقلق

GMT 09:58 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تثبت أن فيتامين "د" يزيد نسبة الخصوبة لدى الرجال

GMT 09:51 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تؤكد أن "الشخير" ينذر بالإصابة بألزهايمر

GMT 21:01 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مساعد محافظ شمال سيناء يتفقد مستشفى نخل الجديدة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوزيرسلال يعاين بأدرار مشروع القطب الطبي الوزيرسلال يعاين بأدرار مشروع القطب الطبي



خلال حفلة توزيع جوائز الموسيقى الأميركية الـ45 لـ 2017

كلوم تتألق في فستان عاري الظهر باللون الوردي

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة الأميركية الشهيرة وعارضة الأزياء، هايدي كلوم، في إطلالة مثيرة خطفت بها أنظار المصورين والجماهير على السجادة الحمراء في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية "AMAs" الذي أقيم في مدينة لوس أنجلوس مساء  الأحد، حيث ارتدت النجمة البالغة من العمر 44 عامًا، فستانًا مثيرًا طويلًا وعاري الظهر باللون الوردي والرمادي اللامع، كما يتميز بفتحة كبيرة من الأمام كشفت عن أجزاء من جسدها، وانتعلت صندلًا باللون الكريمي ذو كعب أضاف إليها بعض السنتيمترات.   وتركت كلوم، شعرها الأشقر منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، وأكملت إطلالتها بمكياج ناعم بلمسات من أحمر الشفاة الوردي وظل العيون الدخاني، ولم تضيف سوى القليل من الاكسسوارات التي تتمثل في خاتمين لامعين بأصابعها، فيما حضر حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية لعام 2017 في دورته الـ45، الذي عقد على مسرح "مايكروسوفت" في لوس أنجلوس، كوكبة من ألمع نجوم الموسيقى والغناء في الولايات المتحدة والعالم.   وتم

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 03:50 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون
  مصر اليوم - 4 سيدات يرفعن دعاوى تحرش جديدة ضد بيل كلينتون

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"داعش" يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
  مصر اليوم - داعش يهدد بقطع رأس بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 09:30 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"سترة العمل" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
  مصر اليوم - سترة العمل أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 08:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
  مصر اليوم - شَرِيش الإسبانية المميّزة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 07:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل "فورناسيتي" يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة
  مصر اليوم - منزل فورناسيتي يعد متحفًا مصغرًا لتصميماته الرائعة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon