"الإفتاء الصحي" بدون علم يمكن أن يسبب الوفاة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإفتاء الصحي بدون علم يمكن أن يسبب الوفاة

برلين - مصر اليوم

دائمًا ما يتطوع الجميع لمساعدة أى شخص مريض، أو مصاب، دون دراية مسبقة ورغم توفر حسن النية، إلا أنها وحدها لا تكفى، فالأدوية إذا استخدمت بشكل خاطئ قد تؤدى إلى الوفاة، ذلك أنها فى الأصل عبارة عن سموم تستخدم بمقادير محسوبة، كما قال الدكتور عبد العظيم رمضان طبيب ممارس عام ومحاضر تنمية بشرية والعلاج بالطاقة. وأضاف رمضان أن تلك الحالة والتى يعانى منها الكثيرين تسمى الإفتاء، الذى قد يؤدى إلى الوفاة دون قصد، ويستكمل رمضان "فى إحدى طرقات استقبال الطوارئ بأحدى المستشفيات جاءت لنا حالة إغماء وبعد إجراء التحاليل تم اكتشاف نزول سكر الدم لنسبة خطيرة قد تتسبب فى مضاعفات خطيرة تصل إلى الوفاة". وبعد أخذ التاريخ المرضى تم اكتشاف أن هذه المريضة لا تعانى من أى أمراض مزمنة وخاصة مرض السكر، ولكن أصيبت بتلك الحالة لأنه عندما حدثت حالة الإغماء لها فإن ابنها تطوع دون علم بإعطائها 40 وحدة من هرمون الأنسولين، بحجة أنه رأى إحدى المريضات فى حالة مشابهة والطبيب تصرف بإعطائها الأنسولين فتصرف بالمثل". وأكد رمضان أن هذا التصرف غير المسئول كان من الممكن أن يودى بحياة الأم أو يتسبب لها فى إعاقة مستديمة. وأضاف رمضان أن تشابه الأعراض لا يعنى أبدا أن العلاج واحد، فكل حالة مستقلة بذاتها ولا يمكن أن تعالج مثل الأخرى، وهناك عشرات الأسباب التى يمكن أن تؤدى إلى الإغماء. ونصح رمضان بأنه فى حالة إصابة شخص بالإغماء يجب وضعه على وضعيه النوم على أحد جانبيه (إذا كانت المريضة حامل يجب وضعها على الجانب الأيسر) وتسمى تلك الحالة بحالة الإفاقة، ثم يتم نقله إلى أقرب مستشفى، مع عدم إعطائه أى دواء إلا فى وجود طبيب.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإفتاء الصحي بدون علم يمكن أن يسبب الوفاة   مصر اليوم - الإفتاء الصحي بدون علم يمكن أن يسبب الوفاة



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإفتاء الصحي بدون علم يمكن أن يسبب الوفاة   مصر اليوم - الإفتاء الصحي بدون علم يمكن أن يسبب الوفاة



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon