صخب غرفة العمليات خطر على حياة المريض

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صخب غرفة العمليات خطر على حياة المريض

نيويورك ـ أ ش أ

دقت دراسة طبية ناقوس الخطر من أن وجود أصوات وضوضاء فى غرفة العلميات فى الخلفية مثل أصوات المعدات الجراحية المرتفعة أوالثرثرة أوالاستماع لموسيقى صاخبة يؤثر بصورة كبيرة على قدرة الجراحين فى فهم ما يقال لهم من مساعديهم أوإيصال الملحوظة الدقيقة مايؤدى إلى إنهيار الاتصالات بين أعضاء الفريق الجراحى المعاون مما يعرض صحة المريض للكثير من المخاطر. وتأتى أهمية النتائج المتوصل إليها فى أعقاب القلق المثارحاليا حول ماسوء التواصل ين أعضاءالفرق الطبية المعاونة للجراح داخل غرفة العمليات مما يتسبب فى العديد من الأخطاء الشائعة التب يمكن تفاديها. وشدد الباحثون على المحادثات الجانبية بين أعضاء الفريق الطبى أو ارتفاع مستويات الضوضاء قد تشوش على أداء الاطباء لترتفع نسبة ارتكاب الأخطاء المهنية من إعطاء جرعات دوائية خاطئة تزيد من مخاطر التسمم أو زيادة سيولة الدم وغيرها من الاخطاءالقاتلة . وفى محاولة لمعرفة مدى تأثير وجود ضوضاء فى غرفة العمليات ، تم اختبار نحو عشر جراحين تراوحت خبرتهم مابين العام وثلاثين عاما حول مدى قدرتهم التفهم وتكرار الكلمات تحت ظروف بيئية مختلفة من هادئة وضوضاء أوالتي يستمع خلالها الفريق الطبي لموسيقى صاخبة أو هادئة . وقد أشارت المتابعة إلى أن الضوضاء تؤثرسلبا وتتدخل فى الفهم الصحيح للجراح للكلمات التى تلقى عليه أثناءالعملية الجراحية خاصة الملاحظات السريعة الغير متوقعة فى الوقت الذى لوحظ فيه أن الاستماع إلى موسيقى صاخبة بعض الشىء فى الخلفية يقلل من قدرةالجراحين فى التواصل السليم مع أعضاءالفريق الطبى المعاون له . واستخلصت الدراسة إلى أن الضوضاءالخلفية فى غرفة العمليات يمكن أن تضعف من قدرة الجراحين على التركيز والمعالجة الصحيحة والدقيقة إلى جانب تأثيرهاالسلبى على تواصله السليم مع أفرادالطاقم الطبى المعاون له . 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صخب غرفة العمليات خطر على حياة المريض   مصر اليوم - صخب غرفة العمليات خطر على حياة المريض



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صخب غرفة العمليات خطر على حياة المريض   مصر اليوم - صخب غرفة العمليات خطر على حياة المريض



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon