مضادات الأكسدة في الطعام أحيانًا لا تحد من الإصابة بالسكتة الدماغية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مضادات الأكسدة في الطعام أحيانًا لا تحد من الإصابة بالسكتة الدماغية

واشنطن ـ وكالات

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها فريق من الباحثين الأمريكيين عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن مضادات الأكسدة، مثل الليكوبين والبيتا كاروتين، وفيتامين "ج" وفيتامين "هـ"، وتأثيراتها الوقائية علي صحة الإنسان. وأشار الباحثون إلي أن تناول الفواكه والخضروات الغنية بمضادات الأكسدة ليست بالضروري أن تحد من خطر الإصابة بمرض السكتة الدماغية، أو مرض الخرف والعته، أو تحمي الإنسان من الإصابة بأي منهما، كما اعتقدت الكثير من الدراسات، معزين هذا التأثير الرائع إلي وجود أحد المكونات الأخري الموجودة بالفواكه نفسها، أو نتيجة لمضادات الأكسدة الموجودة بدم الإنسان، وأنه ليس له أي علاقة من قريب أو بعيد بمضادات الأكسدة الموجودة بتلك الأطعمة. وجاءت هذه النتائج في دراسة حديثة نشرت بدورية "Neurology"، التي تصدرها الأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب في العشرين من شباط/ فبراير الجاري. وشملت الدراسة 5395 شخصا، تزيد أعمارهم عن 55 عاما، ولم يكونوا مصابين بأي من علامات مرض الخرف أو العته في بداية الدراسة، واستمرت الدراسة قرابة الـ14 عاما، وأضاف الباحثون أن القهوة والشاي ثبت أنهما من أكثر المشروبات الغنية بمضادات الأكسدة، مثل الفلافونويد، وأنها تتسبب في تباين شديد بمستويات مضادات الأكسدة بين الخاضعين للدراسة. كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها فريق من الباحثين الأمريكيين عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن مضادات الأكسدة، مثل الليكوبين والبيتا كاروتين، وفيتامين "ج" وفيتامين "هـ"، وتأثيراتها الوقائية علي صحة الإنسان. وأشار الباحثون إلي أن تناول الفواكه والخضروات الغنية بمضادات الأكسدة ليست بالضروري أن تحد من خطر الإصابة بمرض السكتة الدماغية، أو مرض الخرف والعته، أو تحمي الإنسان من الإصابة بأي منهما، كما اعتقدت الكثير من الدراسات، معزين هذا التأثير الرائع إلي وجود أحد المكونات الأخري الموجودة بالفواكه نفسها، أو نتيجة لمضادات الأكسدة الموجودة بدم الإنسان، وأنه ليس له أي علاقة من قريب أو بعيد بمضادات الأكسدة الموجودة بتلك الأطعمة. وجاءت هذه النتائج في دراسة حديثة نشرت بدورية "Neurology"، التي تصدرها الأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب في العشرين من شباط/ فبراير الجاري. وشملت الدراسة 5395 شخصا، تزيد أعمارهم عن 55 عاما، ولم يكونوا مصابين بأي من علامات مرض الخرف أو العته في بداية الدراسة، واستمرت الدراسة قرابة الـ14 عاما، وأضاف الباحثون أن القهوة والشاي ثبت أنهما من أكثر المشروبات الغنية بمضادات الأكسدة، مثل الفلافونويد، وأنها تتسبب في تباين شديد بمستويات مضادات الأكسدة بين الخاضعين للدراسة.     

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مضادات الأكسدة في الطعام أحيانًا لا تحد من الإصابة بالسكتة الدماغية   مصر اليوم - مضادات الأكسدة في الطعام أحيانًا لا تحد من الإصابة بالسكتة الدماغية



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مضادات الأكسدة في الطعام أحيانًا لا تحد من الإصابة بالسكتة الدماغية   مصر اليوم - مضادات الأكسدة في الطعام أحيانًا لا تحد من الإصابة بالسكتة الدماغية



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon