الحافلات التي تعمل بالغاز تخفف الإختناق المروري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحافلات التي تعمل بالغاز تخفف الإختناق المروري

بيروت ـ وكالات

أعلنت شركة "مان" للشاحنات والحافلات، أن "وجود نظام لحافلات تعمل بالغاز الطبيعي المضغوط ، يشكل قيمة مضافة لخطط الحكومة اللبنانية بشأن إعادة بناء قطاع النقل العام، وتخفيف حدة الاختناقات المرورية المتزايدة". وأشارة الشركة في بيان أن "وزارة الأشغال العامة والنقل، شغلت حافلات عبر ثلاثة خطوط في بيروت وضواحيها في إطار جهودها التي بدأت في العام 2012 كبرنامج تجريبي"، لافتة إلى "تقرير الجامعة الأميركية الذي نشر في 24 أيار 2012 والذي يؤكد أهمية وجود نظام نقل عام يضم حافلات تعمل بالغاز الطبيعي المضغوط"، وحذر من أن "مستويات التلوث الصادر عن المركبات أصبحت ضعف المعدل الذي تسمح به منظمة الصحة العالمية". وأوضحت الشركة أن حافلة "مان Lion's City" العاملة بالغاز الطبيعي المضغوط، هي تقنية أكثر نظافة وحفاظاً على البيئة، تم تشغيلها لثمانية أشهر في دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب حافلات أخرى تدار بالديزل بهدف المقارنة. وعمدت "مان" في هذا الإطار الى تقويم نسب الانبعاثات ونشر نتائج المقارنة. وأوضح نتائج المشروع التجريبي "تفوق الحافلة التي تعمل بالغاز الطبيعي على الحافلات التي تعمل بالديزل من حيث العادم، وانخفاض انبعاثات أوكسيد النيتروجين وأول أوكسيد الكربون والجزيئات، وهو ما قد يكون له دور بالغ الأثر في دولة مثل لبنان. إضافة إلى ذلك، فقد وضعت خصائص السلامة الحديثة التي تتميز بها حافلة Lion's City والمطابقة لأكثر معايير السلامة صرامة في العالم، ألا وهي إرشادات ECE-R110 التوجيهية، معيارا جديدا للسلامة على طرق المنطق". وأكدت أن "انبعاثات المحرك الذي يعمل بالغاز الطبيعي المضغوط تتطابق مع المواصفة الأوروبية EURO 6 المعنية بالعادم، إضافة إلى أنه محرك صديق للبيئة (EEV)، ما يعني انخفاض انبعاثات الجزيئات بصورة كبيرة. ومقارنة بمعايير انبعاثات الأوروبية EURO التي تفرضها متطلبات الصفقة الوشيكة لشراء 250 حافلة والتي تخطط له حالياً مصلحة السكك الحديد والنقل المشتركة التابعة لوزارة الأشغال العامة والنقل في لبنان، فإن الغاز الطبيعي المضغوط يتميز بانبعاثات أكثر نظافة، وببنية تحتية أقل استهلاكاً للوقود، إضافة إلى توفير الفرصة للإستغناء عن وقود الديزل المستورد والمواد المضافة المكلفة لأن التنقيب الوشيك عن الغاز في الشواطئ اللبنانية سوف يجعل هذا الوقود متوافراً بكميات كبيرة. ومقارنة بالمواصفات الأوروبية EURO 4 المعنية بالديزل، والتي تعد أحدث مواصفات خاصة بانبعاثات العادم في بلدان مجلس التعاون الخليجي. ويخفض الغاز الطبيعي المضغوط من انبعاثات أكسيد النيتورجين وأول أكسيد الكربون والجزيئات بنسبة تزيد عن 85%، مما يساهم في جعل البيئية أكثر نظافة وأقل تلوثا". وأعلن يعقوب سالم الذي يتمتع بخبرة 18 عاما في صناعة الحافلات في الولايات المتحدة الأميركية وهو يشغل منصب مدير مبيعات شركة "تيرامار" الشرق الأوسط، ووكيل شركة "مان" للشاحنات والحافلات في لبنان منذ العام 2004 أن "الغاز الطبيعي المضغوط وقود نظيف، وسيتم إنتاجه قريبا في لبنان. وبتطبيق التوجيه الإرشادي  ECR-R110، سيستفيد المواطن اللبناني بشكل أكبر من هذه التوليفة. وينبغي على لبنان ألا يفوت فرصة الاستفادة من ذلك والاستثمار فيه. لذلك يمكن أن يكون نظام النقل العام الأكثر مراعاة للبيئة والمجتمع في المنطقة".  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحافلات التي تعمل بالغاز تخفف الإختناق المروري   مصر اليوم - الحافلات التي تعمل بالغاز تخفف الإختناق المروري



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحافلات التي تعمل بالغاز تخفف الإختناق المروري   مصر اليوم - الحافلات التي تعمل بالغاز تخفف الإختناق المروري



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon