باحثون يتمكنون من إرجاع عقارب الساعة العمرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - باحثون يتمكنون من إرجاع عقارب الساعة العمرية

كاليفورنيا ـ وكالات

مثل دراسة جديدة أجريت بقيادة باحثين في جامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة تقدماً كبيراً في فهم الآليات الجزيئية الكامنة وراء التقدم في السن، وهي، في الوقت ذاته، تحمل أملاً جديداً بتطوير علاجات مستهدفة للأمراض التنكسية المرتبطة بتقدم العمر. وقالت مجلة «ساينس ديلي»، في تقرير نشرته أخيراً، إن الباحثين تمكنوا من إرجاع عقارب الساعة الجزيئية إلى الوراء من خلال تزويد الخلايا الجذعية الدموية لدى مجموعة من الفئران المسنة بجين طول العمر، وتجديد قدرة الخلايا الجذعية المسنة على إنتاج خلايا جديدة. ووجد الباحثون حسب ما نشرته «سبر»  أن البروتين المسمى «سيرت 3»، الذي ينتمي لفئة البروتينات المعروفة باسم «السيرتوينات»، يلعب دوراً مهماً في مساعدة خلايا الدم الجذعية المسنة على التعامل مع الإجهاد. وقد أدى تزويد الخلايا الجذعية الدموية لدى الفئران المسنة بالبروتين المذكور إلى تعزيز تكوين خلايا دم جديدة، ما دل على حدوث انعكاس في التراجع المرتبط بتقدم السن في عمل الخلايا الجذعية المسنة. وقالت الباحثة الرئيسية دانيكا تشن:إننا نعلم بالفعل أن السيرتوينات تنظم عملية التقدم في السن، ولكن دراستنا هي حقيقة أول دراسة تظهر أن السيرتوينات تستطيع عكس التنكس المرتبط بالشيخوخة، وأعتقد أن هذا مثير للغاية. وأضافت: إن هذا الاكتشاف يفتح الباب لعلاجات محتملة للأمراض التنكسية المرتبطة بتقدم العمر. وفي البداية، راقب الباحثون دم الفئران التي تم تعطيل جينها الذي يعبر عن البروتين «سيرت 3». وقد وجدوا، على نحو مفاجئ، أن غياب ذلك البروتين، لدى الفئران الشابة، لم يحدث أي فرق. ولكن مع تقدم الفئران في السن تغيرت الأمور. فبحلول عامها الثاني، عانت الفئران المفتقرة للبروتين «سيرت 3» من نقص كبير في الخلايا الجذعية وفي القدرة على إنتاج خلايا دم جديدة، مقارنة بالفئران العادية المنتمية لفئتها العمرية. وتقول الباحثة الرئيسية دانيكا تشن: عندما نتقدم في السن، تقل جودة عمل نظامنا، وبالتالي فإننا إما نولد مزيداً من الإجهاد التأكسدي أو أن قدرتنا على التخلص منه تتضاءل، ما يتسبب في رفع مستوياته. وفي ظل هذه الحالة، يعجز نظامنا الطبيعي المضاد للأكسدة عن رعايتنا، ولذلك فإن هذه هي المرحلة التي نحتاج فيها إلى أن يبدأ البروتين (سيرت 3) في تعزيز نظام مكافحة الأكسدة. ولكن مستويات (سيرت 3) تنخفض هي الأخرى مع تقدم السن، ما يؤدي إلى فشل ذلك النظام مع مرور الوقت.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحثون يتمكنون من إرجاع عقارب الساعة العمرية   مصر اليوم - باحثون يتمكنون من إرجاع عقارب الساعة العمرية



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحثون يتمكنون من إرجاع عقارب الساعة العمرية   مصر اليوم - باحثون يتمكنون من إرجاع عقارب الساعة العمرية



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon