تجارب على البشر للقاح ضدّ الايدز

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تجارب على البشر للقاح ضدّ الايدز

باريس ـ وكالات

تبدأ بعد اسابيع قليلة تجارب سريرية للقاح ضد مرض الايدز في مرسيليا في جنوب فرنسا على 48 ايجابيي مصل من المتطوعين، مما شكل املا جديدا في مكافحة هذا الفيروس مع ضرورة "توخي الحذر" على ما اعلن الطبيب اروان لوريه.وشدد الباحث الذي يقف وراء هذه التجربة "هذه ليست نهاية الايدز" مع انه يأمل بامكانية استبدال العلاج الثلاثي الذي له تأثيرات جانبية قوية جدا، بحقنة.وقال البروفسور جان-فرنسوا دلفريسي مدير الوكالة الوطنية لابحاث الايدز "ثمة 25 الى 26 تجربة على لقاحات" مضادة لفيروس الايدز في العالم راهنا، مضيفا خلال مؤتمر صحافي عبر الهاتف "يجب ان نتوخى الحذر في الرسائل التي نوجهها الى المرضى والجمهور العريض". واوضح البروفسور اروان لوريه الذي عرض في احد مستشفيات مرسيليا التجربة السريرية التي سمحت بها في 24 كانون الثاني الوكالة الوطنية لسلامة الادوية "الهدف هو بروتين مسمى +تات+" من كلمة "ترانزاكتيفييتنغ".ولدى ايجابيي المصل يلعب هذا البروتين دور "الحارس الشخصي للخلايا المصابة" على ما اوضح البروفسور. الا ان جسم هؤلاء المرضى يعجز عن التعرف عليها او القضاء عليها وهذا ما سعى اليه اللقاح الذي سيجرب.ويشارك في الدراسة 48 ايجابي مصل يتبعون علاجا ثلاثيا. وستبدأ التجارب بعد اسابيع قليلة ليتسنى اختيار المتطوعين واطلاعهم على مخاطر التجربة والحصول على موافقتهم بعد ذلك.وينتظر صدور النتائج الاولى في غضون خمسة اشهر. وسيلقح المرضى ثلاث مرات مع فارق شهر بين كل عملية تلقيح. وبعد ذلك عليهم وقف العلاج الثلاثي لمدة شهرين.واوضح البروفسور لوريه "اذا كان مستوى الشحنة الفيروسية في الدم غير قابل للكشف بعد هذين الشهرين" فان الدراسة تكون قد استجابت للمعايير التي وضعها برنامج الامم المتحدة لمكافحة الايدز على ما اوضح البروفسور لوريه.وفي حال النجاح، سيشارك 80 شخصا في التجارب فيحصل نصفهم على اللقاح والنصف الاخر على عقار وهمي.لكن ينبغي الانتظار سنوات عدة لمعرفة ان كان هذا اللقاح يشكل اختراقا فعليا.في العام 2011 كان 34 مليون شخص في العالم مصابين بفيروس الايدز. ومنذ اكتشاف الفيروس الى اليوم توفي اكثر من 30 مليون مصاب ويقدر عدد الاشخاص الذين يموتون سنويا من جراء الايدز بنحو 1,8 مليون شخص على ما تفيد منظمة الصحة العالمية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تجارب على البشر للقاح ضدّ الايدز   مصر اليوم - تجارب على البشر للقاح ضدّ الايدز



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تجارب على البشر للقاح ضدّ الايدز   مصر اليوم - تجارب على البشر للقاح ضدّ الايدز



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon