إدانة قرار مواصلة أبحاث إنفلونزا الطيور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إدانة قرار مواصلة أبحاث إنفلونزا الطيور

لندن ـ وكالات

أدان كبار العلماء قرارا للباحثين بمواصلة أبحاثهم المثيرة للجدل في فيروس الإنفلونزا القاتل "أتش 5أن1"، الذي أدى بالفعل إلى خلق أشكال متحورة من إنفلونزا الطيور التي يمكن أن تنتشر بسهولة بين الثدييات، ومنها البشر. فقد قرر أربعون من أبرز الباحثين في الإنفلونزا في العالم رفع توقفهم الطوعي للدراسات المتعلقة بالانتقال الجوي لسلالة إنفلونزا الطيور "أتش5 أن1" الذي فرضوه على أنفسهم في يناير/كانون الثاني الماضي عقب الغضب الشعبي بسبب هذا العمل. وقالوا إن فوائد البحث في منع ومعالجة المزيد من وباء الإنفلونزا تفوق مخاطر التسرب العرضي للفيروس المتحور من المختبر، أو محاولة متعمدة من قبل "الإرهابيين أو الحكومات المارقة" لخلق سلالات قاتلة من الإنفلونزا. ومع ذلك أدان القرارَ بشدة علماء آخرون على أساس أن الأمر سيكون أخطر للمضي في البحث من الاستمرار في التوقف، زاعمين أنه كان هناك القليل من النقاش خارج مجتمع أبحاث الإنفلونزا. وطالب روبرت ماي -وهو كبير علماء حكومي سابق ورئيس سابق للجمعية الملكية- بضرورة استمرار التوقف الطوعي لاحتمال وجود جانبين سلبيين في البحث الذي يهدف عمدا لجعل فيروس الإنفلونزا "أتش5 أن1" أكثر عدوى للبشر. وقال ماي إن "المخاطر المترتبة على المضي قدما في البحث تفوق فوائد ما قد ينشأ. وعندما أفكر في الأمر -بناء على ميزان الاحتمالات- فإن المضي قدما ورفع التوقف الطوعي يكون أخطر من عدم المضي". ويشار إلى أن إنهاء التوقف الطوعي أعلن مساء أول أمس في شكل خطاب موقع من 40 عالما في مجال الإنفلونزا لمجلة العلوم والطبيعة. وكان العلماء قد اكتشفوا بطريقة مستقلة أن بإمكانهم تحوير سلالة أتش5 أن1 لإنفلونزا الطيور كي يتمكنوا من نقلها خلال الهواء بين قوارض المختبر النموذج الحيواني القياسي المستخدم في دراسة الإنفلونزا في البشر. ومن المعلوم أنه رغم إمكانية انتقال الفيروس من الدواجن المصابة إلى الناس، فإنه ليس من السهل انتقاله من شخص لآخر، عكس الإنفلونزا العادية. ومع ذلك يخشى العلماء أنه إذا أصبح الانتقال جوا أمرا محتملا فسيقود هذا إلى وباء إنفلونزا مميت يقتل ملايين الناس، لأن معظم الأفراد الذين يُعرف أنهم أصيبوا بـ"أتش5 أن1" يموتون من الفيروس. وشدد أحد العلماء على أهمية البدء مجددا في دراسات الانتقال لأنها ستساعد في التعرف بدقة على التحورات الوراثية التي تجعل فيروس أتش5 أن1 قادرا على الانتقال من شخص لآخر عبر الهواء. وقال آخر "نريد أن يكون العالم أفضل استعدادا مما نحن عليه. نحن نتفهم المخاطر ونعتبر بحث أتش5 أن1 آمنا. ولا يمكن أن تكون هناك أي مخاطرة، لكن تمكن إدارة المخاطر، ونعتقد أن فوائد أبحاث أتش5 أن1 تفوق المخاطر". ومع ذلك، اختلف خبراء فيروسات آخرون في الرأي. وقال أحدهم إنه أُخذ على حين غرة من الإعلان بإنهاء التوقف الطوعي. وقال "لم تكن هناك مشاورة لأي عالم فيروسات خارج مجتمع الإنفلونزا في هذا الأمر، وبصفتي عالم فيروسات فأنا غير مقتنع بفوائد هذا البحث". ورغم أن الباحثين في الإنفلونزا قد تخلوا الآن عن توقفهم الطوعي الذي استمر مدة عام، فإنه من غير المحتمل أن تبدأ قريبا دراسات الانتقالات بالفيروس أتش5 أن1. ولم تقرر الحكومة الأميركية بعد بشأن التوجيهات المتعلقة بالأبحاث التي تمولها.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدانة قرار مواصلة أبحاث إنفلونزا الطيور إدانة قرار مواصلة أبحاث إنفلونزا الطيور



GMT 16:19 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

طبيب فرنسي يحذر من إضطرابات النوم في مؤتمر الطب التكاملي

GMT 12:12 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وفد من كلية تمريض قنا يزور مستشفى علاج السرطان في الأقصر

GMT 06:07 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

طفلة تُجري جراحة "اللوز" لتخرج جثة هامدة في مصر

GMT 04:28 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

تناول "حلوى المولد" بكميات كبيرة يعرضك لمشاكل صحية كثيرة

GMT 04:23 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي مخاطر غير متوقعة عند تناول البطاطس المقلية

GMT 04:18 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة حديثة تكشف أن "الشخير" ينذر بالإصابة بمرض الزهايمر

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدانة قرار مواصلة أبحاث إنفلونزا الطيور إدانة قرار مواصلة أبحاث إنفلونزا الطيور



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

غوميز بشعر أشقر وفستان من "كالفن كلاين"

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 02:26 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف
  مصر اليوم - روضة الميهي تكشف عن مجموعتها الجديدة من الحقائب للخريف

GMT 06:34 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة
  مصر اليوم - منتجع كاتسبيرغ في جبال الألب الأفضل لكل الأسرة

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء
  مصر اليوم - سفيان النمري يستعين بالخشب وأعواد القرفة في تصميم شموع الشتاء

GMT 03:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني
  مصر اليوم - علامات الانزعاج تسيطر على ميركل في البرلمان الألماني

GMT 03:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة "أون لايف"
  مصر اليوم - لبنى عسل تستعد لتقديم برنامج جديد على قناة أون لايف

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل
  مصر اليوم - عز الدين عليا احترم النساء ونافس عبقرية كوكو شانيل

GMT 09:32 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي "جنة الله على الأرض" وأنشطة فريدة
  مصر اليوم - جزيرة بالي جنة الله على الأرض وأنشطة فريدة

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر
  مصر اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع الطابق السفلي لمنزلها الفاخر

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon