انخفاض عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا بعد حظر التدخين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انخفاض عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا بعد حظر التدخين

لندن - وكالات

قول باحثون بريطانيون إن انجلترا شهدت انخفاضا كبيرا في عدد الأطفال المحتجزين في المستشفيات لإصابتهم بالربو الحاد بعد تطبيق قانون حظر التدخين في الأماكن المغلقة. وأظهرت الدراسة أن هناك انخفاضا بنسبة 12 في المئة في العام الأول بعد أن دخل قانون منع التدخين في الأماكن العامة المغلقة حيز التنفيذ. ويقول كاتبوا الدراسة من جامعة امبريال كوليدج في لندن إن هناك أدلة متزايدة تشير إلى أن العديد من الأشخاص يفضلون المنازل الخالية من التدخين أيضا. وتقول مؤسسة الربو البريطانية Asthma UK إن نتائج هذه الدراسة "مشجعة". وقام الباحثون في هذه الدراسة بفحص الأرقام المسجلة بمؤسسة الخدمات الصحية الوطنية منذ أبريل/نيسان عام 2002. وقال الباحثون الذين نشروا نتائج دراستهم في مجلة طب الأطفال البريطانية إن عدد الأطفال الذين كانوا يحتجزون في المستشفيات لإصابتهم بنوبات ربو حادة كان يتزايد بأكثر من اثنين في المئة كل عام قبل أن يتم تطبيق هذه القيود القانونية في يوليو/تموز 2007. وقام الباحثون بأخذ ذلك في الاعتبار، بحساب معدلات الانخفاض في عدد الأطفال المحتجزين في المستشفيات خلال فترة 12 شهرا بعد تطبيق القانون، ووجدوا أن النسبة بلغت 12 في المئة، بالإضافة إلى زيادة أخرى بنسبة ثلاثة في المئة في العامين التاليين. وكان هذا الانخفاض ملحوظا بين الأطفال من الأولاد والبنات، من كل الأعمار، وفي المناطق الحضرية الغنية، والمناطق المحرومة أيضا، وفي المدن والريف كذلك. وقبل تطبيق قانون حظر التدخين في الأماكن المغلقة، كان يتركز جزء كبير من الجدل حول كيفية حماية العاملين في الحانات من التدخين السلبي. وقال العديد من النقاد في ذلك الوقت إن المدخنين قد يردون بتدخين المزيد من السجائر في المنزل، مما سيعود بالضرر الصحي على أفراد عائلاتهم، لكن الباحثين في هذه الدراسة يقولون إن هناك أدلة متزايدة على أن العديد من الناس يصرون على أن تكون بيوتهم خالية من التدخين. وقال كبير الباحثين في الدراسة، كريستوفر ميليت، إن هذا التشريع قد دفع نحو مزيد من التغييرات السلوكية غير المتوقعه، التي لاقت أيضا ترحيبا كبيرا. وأضاف: "نحن نعتقد بشكل متزايد أن الأمر يعود إلى تفضيل الناس لبيوت خالية من التدخين، بعدما تم تطبيق هذه القوانين التي تحظره، وهذا يرجع إلى رؤيتهم لفوائد هذه القوانين في الأماكن العامة". وتابع: "وقد أفاد ذلك الأطفال أيضا لأنهم أصبحوا أقل عرضة للتدخين من جهة ثانية". وتعزز هذه النتائج الأدلة التي تشير إلى التأثير الإيجابي لتطبيق قانون حظر التدخين في الأماكن العامة في دراسات أخرى أجريت في أمريكا الشمالية واسكتلندا، وأظهرت أيضا انخفاضا في عدد الأطفال المحتجزين في المستشفيات لإصابتهم بنوبات الربو الحادة. وقد أدى هذا القانون كذلك في انجلترا إلى وجود حالات أقل للأشخاص الذين يدخلون المستشفيات من جراء الإصابة بالنوبات القلبية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انخفاض عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا بعد حظر التدخين انخفاض عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا بعد حظر التدخين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انخفاض عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا بعد حظر التدخين انخفاض عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا بعد حظر التدخين



كشفت أنها خضعت لتدريبات فنون الدفاع عن النفس

لوبيتا نيونغو تمارس "اليوغا" على غلاف مجلة "فوغ"

واشنطن ـ رولا عيسى
خضعت الممثلة الكينية الحائزة على جائزة "الأوسكار"، لوبيتا نيونغو، لجلسة تصوير خاصة لصالح مجلة "فوغ" الشهيرة والتي من المقرر عرضها على غلاف العدد الجديد الصادر في يناير/تشرين الثاني. وأشارت الممثلة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى كيفية حصولها على شكل خاص لجسمها وذلك في معرض حديثها عن فيلمها المقبل "Black Panther"، وكشفت نيونغو، التي تظهر في صور الغلاف وهي تمارس "اليوغا"، أنها خضعت لتدريب مختلط في فنون الدفاع عن النفس، وقضت ما يصل إلى أربع ساعات يوميا لمدة ستة أسابيع في معسكر مع زملائها. وتلعب الممثلة الكينية المكسيكية، في الفيلم المقبل، دور ناكيا، وهي حارس شخصي، وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول شخصية "تشالا" والذي يحاول الدفاع عن مملكته والتي تسمي "واكندا"، من مجموعة من الأعداء داخل وخارج البلاد، والفيلم من بطولة شادويك بوسمان، لوبيتا نيونجو، مايكل بي جوردن، مارتن فريمان، فوريست ويتكر، القصة مستوحاة من

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس

GMT 03:20 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يُحطّم المعايير في التعامل مع الاقتصاد المتنامي
  مصر اليوم - ترامب يُحطّم المعايير في التعامل مع الاقتصاد المتنامي

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هنا موسى تصف التليفزيون المصري بالمدرسة وتتمنى التعلم بها
  مصر اليوم - هنا موسى تصف التليفزيون المصري بالمدرسة وتتمنى التعلم بها

GMT 04:14 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
  مصر اليوم - أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon