العلاجات المناسبة لنزلات البرد عند الحوامل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العلاجات المناسبة لنزلات البرد عند الحوامل

برلين ـ وكالات

يؤكد أطباء ألمان أن حمل المرأة يحد من العلاجات المتاحة لإصابتها بنزلات البرد، فالمواد الحاقنة في بعض الأدوية يمكن أن تحد من نطاق وصول الدم إلى الجنين، ما يشكل خطرا على حياته. فما هي العلاجات المناسبة؟ينصح أطباء ألمان المرأة الحامل أن تفكر جيداً قبل استخدام الأدوية المضادة لنزلات البرد، إذ أن بعض مكونات العلاجات الشائعة لنزلات البرد يمكن أن تصل إلى مجرى الدم للجنين، وتتسبب في آثار سلبية. مقابل ذلك يوجد في أغلب الأحيان الكثير من البدائل لهذه الأدوية في معالجة نزلات البرد الخفيفة."لمعالجة السعال والرشح وبحة الصوت يجب على المريض تناول ما يكفي من السوائل أولاً"، تقول الصيدلانية هايكة فيندت من وكالة دويتشه تيشنيكر للتأمين الصحي، فالجسم يكون في حالة الإصابة بنزلات البرد إلى الكثير من السوائل من أجل التخلص من العدوى. وتنصح فيندت بشاي زهر الزيزفون أو الشمر الدافئ. كما أن استنشاق بضع قطرات من الزيوت الطيارة المضافة إلى ماء ساخن يعمل على كمقشع، فالأبخرة المتصاعدة يكون لها تأثر مضاد للالتهابات ويفتح المجاري التنفسية في الأنف. والزيوت المناسبة، كما تشير الأخصائية الألمانية، هي زيوت أشجار الصنوبر والكينا والراتنج.ومن أجل جعل الأغشية المخاطية للأنف أقل عرضة لمزيد من مسببات المرض الأخرى، يجب ترطيبها بشكل جيد على الدوام. وينصح الأطباء الحامل أن تستخدم لذلك الغرض غسيل الأنف بمحلول ملحي أو رذاذ الأنف المستخلص من ماء البحر. "وإذا تطلبت الحالة رذاذا أو قطرات بفاعلية أكبر، فيمكن استخدام مستحضرات تحتوي على مواد مؤثرة مثل الأوكسي ميتازولين أو زايلوميتازولين لفترة وجيزة"، كما يقول الدكتور كريستوف شيفر، رئيس المركز الاستشاري وعلاج تسمم الأجنة في مستشفى شاريتيه ببرلين. ويضيف الطبيب الألماني بالقول: "إذا ما بقي استخدامها مقتصراً على بضعة أيام، فوفقاً للمعلومات الحالية، لا يوجد أي خطر على الجنين. لكن إذا طالت فترة استخدام هذه المستحضرات أو ازدادت جرعاتها قد تحد المواد الحاقنة من نطاق وصول الدم إلى الجنين".في حالة حدوث ارتفاع في درجة حرارة الجسم ينصح الأطباء بالراحة في السرير كعلاج ناجع. ولخفض درجة الحرارة، يمكن للمرأة الحامل أخذ مستحضرات البراسيتيمول بعد مشاورة الطبيب. فقد أثبتت الأبحاث الطبية أن تناول البراسيتيمول خلال فترة الحمل لا ينطوي على مخاطر كبيرة، كما يوضح الدكتور شيفر. لكن في حال ارتفعت درجة الحرارة عن 38.5 درجة مئوية واستمرت ليوم أو يومين فعلى المرأة الحامل مراجعة الطبيب، الذي يمكن أن يصف لها مضاداً حيوياً من مستحضرات البنسلين في حالات العدوى الحادة. ويقول الدكتور شيفر إنه وفقاً لنتائج الأبحاث الحالية يمكن للمرأة خلال فترة الحمل تناول المضادات الحيوية من المحتوية على الأريثروميسين والسيفالوسبورينات أيضاً.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - العلاجات المناسبة لنزلات البرد عند الحوامل   مصر اليوم - العلاجات المناسبة لنزلات البرد عند الحوامل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - العلاجات المناسبة لنزلات البرد عند الحوامل   مصر اليوم - العلاجات المناسبة لنزلات البرد عند الحوامل



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

ليفلي تخطف الأنظار بإطلالة أنيقة باللون الأصفر الجذاب

واشنطن - رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
  مصر اليوم - مسؤولة في كيرينغ تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
  مصر اليوم - حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات
  مصر اليوم - منزل ستكد بلانتيرز يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 08:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران
  مصر اليوم - ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران

GMT 09:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي
  مصر اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي

GMT 03:21 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد لمشروع سينمائي جديد مع محمد نور

GMT 09:09 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف تحلم بظهورها على غلاف فوغ

GMT 02:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تفصح أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 09:00 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بمبلغ 1,2 مليون استرليني

GMT 04:19 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

علاج جديد يُساعدكِ على السيطرة على "السلس البولي"

GMT 05:18 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 02:40 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُقدِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon