تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام

لندن ـ أ ش أ

يعد مرض الفصام "الشيزوفرينيا" الأكثر شيوعا فى الأحياءالحضرية مع تنامى مشاعر الحرمان وتزايدالكثافة السكانية وتراجع فرص المساواة بين الجميع . وكشفت أحدث الأبحاث الطبية أنه بالرغم من ارتفاع معدلات الاصابة بالفصام فى المناطق الحضرية إلا أنه لم يتم التوصل إلى الأسباب وراء هذه الظاهرة خاصة فى المناطق ذات الكثافات السكانية العالية والأكثر حرمانا في الوقت الذي لوحظ فيه أنه كلما ارتفعت معدلات الحرمان والتفاوت الاجتماعى فى مجتمع ما كلما زادت فرص إصابة أفراده بالفصام.. وعكف العلماء على استخدام عدد من البيانات المستخلصة في مجموعة أبحاث طبية أجريت فى هذاالصدد بثلاث مدن بشرق لندن فى كل من "هاكنى"و"نيوهام" و"تاور هاملتس". وشملت الدراسة أكثر من 427 شخصا تراوحت أعمارهم ما بين الثامنة عشرة والرابعة والستين عاما حيث عانى البعض منهم من اضطرابات الفصام والذهان خلال الفترة من عام 1996 وحتى 2000. ولجأ العلماء إلى تحليل بيئتهم الاجتماعية من خلال تحليل الظروف الاجتماعية والبيئية للحى الذى يعيشون به حيث لوحظ ارتفاع معدلات الاصابة بالفصام والهلاوس والضلالات بين الاشخاص الذين يقطنون فى أحياء ذات كثافة سكانية مرتفعة فى الوقت الذى يعانون فيه من العزلة الاجتماعية على الرغم من ذلك. وشدد العلماء على أن عوامل الدخل والتعليم ومستوى الجريمة بالاضافة إلى الفجوة مابين الاغنياء والفقراء ساهمت بصورة كبيرة فى زيادة معدلات الفصام بين الكثيرين الذى تعرضوا لمثل هذه العوامل.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام   مصر اليوم - تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام   مصر اليوم - تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon