انتهاء ثاني جلسات الحوار المجتمعي بشأن قانون التأمين الصحي الشامل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انتهاء ثاني جلسات الحوار المجتمعي بشأن قانون التأمين الصحي الشامل

القاهرة – محمد مصطفى

  أعلن مساعد أول وزير الصحة المصري ورئيس اللجنة القومية للتأمين الصحي الدكتور عبد الحميد أباظة عن الانتهاء من عقد ثاني جلسات الحوار المجتمعي لمسودة قانون التأمين الصحي الاجتماعي الشامل، مع كل من نقابة الأطباء والصيادلة، وقد بدأت أولى تلك الجلسات مع كل من نقابات التمريض والعلاج الطبيعي والعلميين والعلوم الصحية، ومن المقرر أن تعقد الوزارة مع باقي النقابات تباعًا والأحزاب السياسية للانتهاء من الحوارات المدنية في شهر آذار/مارس المقبل. وأشار إلى أن الجلسة الثانية للحوار المجتمعي شهدت مناقشات واستفسارات بناءة، مؤكدًا أن جميع الآراء والتعليقات التي تم طرحها سيتم الأخذ بها سواء في القانون ذاته أو في لائحته التنفيذية ولن يتم تجاهلها. وشهدت الجلسة سؤالًا من الدكتور نقيب الأطباء خيرى عبدالدايم عن  مصطلح " غير القادرين "، وهو ما قامت بتوضيحه عضو اللجنة القومية للتأمين الصحي وكيل وزارة التأمينات الاجتماعية أمينه باشا، التي أشارت إلى أن تعريف غير القادرين تم بواسطة وزارة التأمينات الاجتماعية التي قسمته إلى نوعين، الأول "فقر مدقع" وهو من يقل دخله شهريًا عن 300 جنيه للأسرة وهم يمثلون 40 % من السكان ويتم دعمهم كليًا بواسطة الوزارة بمبلغ 300 جنيه للأسرة، أما النوع الثاني من غير القادرين فقد تم تعريفه بــ" الفقر الجزئي " ويمثلون 20 % من السكان ويتم دعمهم جزئيًا. من جانبه، قال الدكتور عبدالحميد أباظة أن تعريف وتحديد غير القادرين هو دور وزارة التأمينات الاجتماعية وليس دور لجنة التأمين الصحي،  مؤكدًا أن هذه الشريحة من غير القادرين سيتم تغطيتها كلها من جانب الدولة. وردًا على تساؤل نقيب الأطباء عن حزمة الخدمات التي ستقدم بواسطة وزارة الصحة، قال عضو اللجنة الدكتور محسن عزام أن الخدمات التي ستقدم ستكون أكثر من المقدمة حاليًا وبها مرونة لأي إضافات مستقبلية، وتم تسليم النقيب نسخة من هذه الخدمات. وردًا على استفسار وكيل نقابة الصيادلة الدكتور سيف الله إمام، عن إمكانية تلافي العجز المالي خلال العشرين سنة الأولى من تطبيق القانون، أوضحت اللجنة أن الدراسة افترضت ثبات الاشتراك على مدار تلك الفترة ، ولكن طبقًا للقانون سيتم إجراء دراسة اكتوارية كل 5 سنوات ومن خلالها سيتم تعديل قيمة الاشتراك لضمان استدامة تمويل المشروع. وأكدت اللجنة على ضرورة تقديم خدمات جيدة تتناسب مع الزيادة المتوقعة لنسب الاشتراك حتى تجد قبولاً بين المشتركين، مشيرة إلى تشكيل مجموعة عمل داخل الوزارة لدراسة آليات التنفيذ برئاسة مساعد الوزير للتأمين الصحي الدكتور إبراهيم مصطفى، حيث أن هذه المجموعة هي المعنية بكل ما يتعلق بالتنفيذ، كما أكدت اللجنة على أهمية التطبيق التدريجي للمشروع من خلال التدرج في تطبيق الخدمات وعدم العجلة في التطبيق لتلافى الفشل. من جانبه، قال عضو اللجنة الدكتور مدحت الرفاعي إن التحديات التي تواجه مشروع قانون التأمين الصحي عند التنفيذ تتمثل في التمويل المالي ومركزية النظام وعدم وحدة النظام والتركيز على الشق العلاجي وليس الوقائي والمستشفيات والبنية التحتية والعنصر البشري وبطء تطبيق التكنولوجيا الطبية.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انتهاء ثاني جلسات الحوار المجتمعي بشأن قانون التأمين الصحي الشامل انتهاء ثاني جلسات الحوار المجتمعي بشأن قانون التأمين الصحي الشامل



GMT 12:00 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

الاستروكس أكثر المخدرات فتكًا وانتشارًا بين الشباب

GMT 10:53 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

العلماء يحذرون عشاق "شاي الأكياس" من المخاطر الصحية

GMT 23:17 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الصحة" تعلن عن زيادة أسعار 30 صنفًا دوائيًا بنسبة تصل لـ50%

GMT 21:32 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

عالم مصري يكشف أن قطط وكلاب أميركا تعـوق "علاج السرطان"

GMT 18:33 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تركيب محطات جديدة لرصد نوعية مياه نهر النيل العام الحالي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انتهاء ثاني جلسات الحوار المجتمعي بشأن قانون التأمين الصحي الشامل انتهاء ثاني جلسات الحوار المجتمعي بشأن قانون التأمين الصحي الشامل



بفستان أحمر من الستان عارٍ عند ذراعها الأيمن

كاتي بيري بإطلالة مثيرة في حفلة "مكارتني"

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
جذبت المغنية الأميركية كاتي بيري، أنظار الحضور والمصورين لإطلالتها المميزة والمثيرة على السجادة الحمراء في حفل إطلاق مجموعة خريف/ شتاء 2018 لدار الأزياء البريطانية ستيلا مكارتني في لوس أنجلوس، يوم الثلاثاء، وذلك على الرغم من انتشار الإشاعات بشأن إجرائها عملية تجميل ما جعلها ترد بشراسة لتنفيها، وفقاً لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية. وظهرت كاتي، التي تبلغ من العمر 33 عامًا، بإطلالة مثيرة، حيث ارتدت فستانًا أحمرا طويلا من الستان مزركش نحو كتفيها الأيسر، وعارياً لذراعها الأيمن، ونظارة شمسية ضخمة.  وكشف الفستان عن كاحليها مما سمح  بإلقاء نظرة على حذائها، الذي جاء باللون الوردي، ولفتت كاتي الجميع بإطلالتها المختلفة، كما اختارت مكياجا صاخبا مع أحمر الشفاة اللامع. مع شعرها الأشقر ذو القصة الذكورية، اختارت بيري زوج من الأقراط الطولية باللون الأحمر، وامتازت أثناء حضورها بابتسامتها العريضة. في حين أنها في هذا الحدث، حصلت على بعض الصور مع ستيلا

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 09:29 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

جان كلود جونكر يُطالب ببقاء بريطانيا في "اليورو"
  مصر اليوم - جان كلود جونكر يُطالب ببقاء بريطانيا في اليورو

GMT 03:44 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News
  مصر اليوم - إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان إلى الأصل في 2018
  مصر اليوم - فيرساتشي وبرادا تعودان إلى الأصل في 2018

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 07:54 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon