إذا واجهته مشكلة أخذ يشحذ فكره لإيجاد الحلّ الملائم

من العادات التي يأبى برج الثّور ممارستها إظهار القلق والعصبيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - من العادات التي يأبى برج الثّور ممارستها إظهار القلق والعصبيَّة

برج الثّور
بيروت ـ جاكلين عقيقي

من العادات التي يأبى ممارستها – ولا يجيد استعمالها حتى لو أراد – إظهار القلق والعصبيَّة وقضم الأظافر وما شابه ذلك، إذا واجهته مشكلة أخذ يشحذ فكره لإيجاد الحلّ الملائم دون أن يظهر عليه ما يشير إلى تنازع الأفكار أو المشاعر. ومع أن دماغه يعمل بســرعة في الأزمات إلا أنه يُفضل التروّي في اتخاذ المواقف النهائية. تُشير الدلائل جميعًا إلى أن هذا الإنسان خُلق للحياة العائلية والاستقرار، ومن أهدافه الرئيسية امتلاك بيت يضمن له الراحة والرفاهية، لا يطيق التغيير، ويتمسك بالعادات والتقاليد، ويلازم الأرض والطبيعة والهواء الطلق .
إذا اضطرته ظروفه إلى العيش وسط المدينة فعل المستحيل لإحاطة نفسه بالنباتات والزهور وكل ما يوحي بحياة الريف.
وإن بدا على غير ما ذكرنا فإن السبب يعود لتأثيرات فلكية معينة حوّلت طريقه وأكسبت شخصيته جوانب إضافية.
ويتمتع مواليد برج الثّور بعافية شديدة تصمد أمام المرض، لكنهم إذا اعتلُّوا تماثلوا للشفاء ببطء، وسبب ذلك بُعدهم عن التفاؤل والحيوية ورفضهم الامتثال لأوامر الأطباء، يظلون أكثر عافية من غيرهم شرط ألا يصابوا بالسمنة المفرطة والجراثيم والأوبئة.
عناد برج الثّور معروف وإن كان أصحابه يرفضون تسميته عنادًا، إنه في اعتقادهم صبر واحتمال وحكمة ومنطق، لهذا السبب يصعب عليهم تقبل النقد أو اللوم، وإذا طــُـلب منهم تبرير مواقفهم فشلوا في إعطاء أسباب وجيهة، إنهم هكذا والسلام ! يصعب تخيّل هذا النوع من الرجال ودودًا محبًّا لعائلته، ولكنهم هكذا وأكثر، إنهم يستحقون أرفع الأوسمة تقديرا لشجاعتهم واحتمالهم المصاعب في سبيل من يحبون، هم أوفياء لأصدقائهم أيضًا، يندفعون في سبيلهم بجميع الوسائل والطرق ولا يرفضون لهم أي طلب ما عدا التخلي عن عنادهم.
روح الفكاهة عندهم مبعث حيرة الآخرين، إذا ألقيت أمامهم نكتة بارعة تدل على العمق وسرعة الخاطر ردوا عليها بالصمت المطبق، أما إذا تعثّر أحد أمامهم ووقع أرضًا قهقهوا فرحين كالأطفال، مرحهم واقعي خشن بعض الشيء لكنه خال من كل أثر للؤم والشماتة.
أبرز الأحداث الفلكيَّة لهذا الأسبوع
تحمل بداية الأسبوع قمرًا جديدًا في برج الثّور ما يحمل انطلاقة جديدة ووعدًا ما وتقدمًا فتحدث ثورة في مجال العمل من نجاح وترقية ومفاجات سعيدة، يسجل هذا كسوفًا للشمس في برج الثّور الترابي ما يحذر من إجراء تعديلات وتغييرات جذرية في أي مجال يتراصف الكسوف مع مربع بين ثلاثة كواكب جبارة هي المشتري وأورانوس وبلوتون، لذلك ستكون تأثيرات الكسوف هذا شديدة نوعًا ما إذ أن هذه الكواكب تستعد لكي تعلن عن انقلابات وأحداث مفاجئة قد تهز الكيانات وتحدث صدمة في بعض الأوساط كما تهدد بوضع عام مبلبل وحروب في بعض البلدان وأزمات خطيرة وتفاقم العدائية والتطرف وأعمال إرهابية ممكنة في بعض الأماكن . إذا كان كسوف الشمس في الثّور يهدد البعض بانقلابات إلا أنه يجعل مواليد: الحمل والجوزاء والسرطان والحوت الأبراج الأكثر حظاً وأكثر واقعية. إلا أنه قد يطال صحيًّا وعائليًّا كل من مواليد الثّور العقرب, والجدي والدلو.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - من العادات التي يأبى برج الثّور ممارستها إظهار القلق والعصبيَّة   مصر اليوم - من العادات التي يأبى برج الثّور ممارستها إظهار القلق والعصبيَّة



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - من العادات التي يأبى برج الثّور ممارستها إظهار القلق والعصبيَّة   مصر اليوم - من العادات التي يأبى برج الثّور ممارستها إظهار القلق والعصبيَّة



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon