انتشار الحمى القلاعية في سوق المواشي في الدقهلية

المواطنون يشتكون ارتفاع الأسعار ويُحمّلون الحكومة المسؤولية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المواطنون يشتكون ارتفاع الأسعار ويُحمّلون الحكومة المسؤولية

سوق المواشي
الدقهلية - رامي القناوى

يعاني سوق الأضاحي في محافظة الدقهلية حالة من الكساد الكبير بسبب ارتفاع أسعار الأضاحي بنسبة 30%عن العام الماضي وتلاحم المواسم من رمضان وعيد الفطر ودخول المدارس وعيد الأضحى مما تسبب في ارتفاع أعباء الأسر المصرية رغم حرص البعض على العادات والتقاليد بالإضافة إلى تأكيد عدد من مربي الماشية من الرحالة انتشار مرض الحمى القلاعية.وقال عبدالعزيز محمود وهو راعي غنم رحال، إن بعض المواشي فوجئنا بإصابتها بمرض الحمى القلاعية والتجار يأتون إلينا لنربي لهم ماشيتهم ثم نقوم باقتسام المواشي الصغيرة ولكن تفشي الحمى  يؤدي لخسارتنا ماديا، وحتى الأطباء الذين يعملون في الطب البيطري يضطرونا أحيانا لعدم استقدامهم لأن ما يعطونه للماشية إذا أصيبت بالمرض مخفض للحرارة فقط وهذا يؤدي لسوء الحالة إذا لم يتم علاجها بشكل صحيح". وأضاف جزار من مدينة نبروه يدعى عبدالحميد الكور أن غلاء الأسعار أثر بالسلب على حركة البيع والشراء نتيجة ارتفاع أعباء الأسر وعدم قدرة البعض هذا العام على تحمل نفقات شراء الخراف أو العجول وأصبح سوق الأضحية في حالة يرثى لها وقل كثيرا عن الأعوام السابقة.وأشار إلى أن الوقت الجاري كان يمثل ذروة لحركة البيع والشراء سواء في العيد أو قبلة ولكن أصبحنا الآن لا نرى الزبون إلا من حين لآخر نتيجة قلة الرواتب والتجار أصبحوا لا يستطيعون تخفيض سعر اللحوم بسبب ارتفاع سعر الكلف وارتفاع تكاليف تربية الماشية. وأكد مصطفى عبدالحق، وهو جزار أيضا، في حديثه عن سوق الماشية، مؤكدا أن نسبة الإقبال هذا العام ضعيفة جدا عند مقارنتها بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث كان الإقبال أكثر بنسبة 50% أما الآن فنسبة الشراء لا تتعدى 10%،. وأضاف أن الأحداث التي تمر بها البلاد في المرحلة الحالية وفرض حالة الطوارئ وحظر التجوال، ساهمت أيضا في زيادة الركود، موضحا أن العمل في تجارة الخرفان والماشية يمتد طوال الـ24 ساعة يوميا، لذا يعوق الحظر حركة التجار القادمين من القاهرة أو المحافظات الممتد بها الحظر.وأوضح أن سعر كيلو من الخراف البلدي الحي يتراوح بين 37 و38 جنيها، فيما يتراوح سعر كيلو الماعز البلدي الحي بين 33 و35 جنيها، لافتا إلى أن سعر الخروف البلدي هذا العام يتراوح بين 2000 و3500 جنيه بنسبة زيادة تصل لقرابة 30% مقارنة بالعام الماضي.وأشار إلى أن ارتفاع سعر صرف الدولار أدى لارتفاع أسعار الأعلاف نتيجة شرائها من الخارج، الأمر الذي جعل كبار التجار والمربين يشترون العلف ويخزنونه خشية تواصل ارتفاع العملة الأميركية، ما جعلهم يرفعون الأسعار على صغار التجار. وتابع صلاح العراقي ، وهو جزار، أن حركة الشراء في تراجع مستمر رغم أن الأسعار في السوق تجارية ورخيصة وغير مبالغ فيها، مثلما يحدث في المناطق الراقية، مشيرا إلى أن تاجر القطاعي أو الجزار يكسب في الكيلو الواحد قرابة 7 جنيهات أكثر من التجار في السوق.وفيما يتعلق بأنواع الخراف التي يفضل المستهلكون شراؤها، أكد أن المستهلك دائما يفضل شراء خراف الوجه القبلي على خراف الوجه البحري، نظرا لاختلاف المرعي وطرق التربية، بالإضافة للخروف الدرناوي الوارد من محافظة مطروح لأنه يعتمد في غذائه على الشعير، ويتراوح سعر الكيلو منه بين 40 و43 جنيها. وأكدت حنان حميدو، مدرسة، أنها وزوجها الذي يعمل لن يستطيعا شراء أضحية هذا العام لكثرة الأعباء عليهما وتلاحم المواسم قائلة "إحنا مش ملاحقين مصاريف من رمضان للعيد الصغير ولدخول المدارس وكل حاجة غالية"، مطالبة بخفض أسعار السلع الأساسية اللحوم، والسكر، والرز، والزيت. وانتقدت حميدو  نهج الحكومة في وضع أسعار استرشادية على بعض سلع الخضار والفاكهة " لا تضر ولا تنفع "حسب قولها  قائلة " الحكومة بتضحك علينا ماسكة فى الخضار وسايبه المهم اللحوم والسلع الأساسية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المواطنون يشتكون ارتفاع الأسعار ويُحمّلون الحكومة المسؤولية المواطنون يشتكون ارتفاع الأسعار ويُحمّلون الحكومة المسؤولية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المواطنون يشتكون ارتفاع الأسعار ويُحمّلون الحكومة المسؤولية المواطنون يشتكون ارتفاع الأسعار ويُحمّلون الحكومة المسؤولية



تألقتا بعد غياب سنوات عدة عن منصات الموضة

كيت موس وناعومي كامبل تظهران في عرض "فيتون"

باريس ـ مارينا منصف
 ظهرت العارضة الشهيرة كيت موس يوم الخميس على المنصة في باريس بعد غياب لسنوات، وكانت البالغة 44 عاما وصلت إلى باريس لمناسبة عيد ميلادها الـ44 هذا الأسبوع، وقد رافقت موس على المنصة زميلتها وأيقونة الموضة من نينتيز ناعومي كامبل. إذ خطت موس على المنصة بجانب زميلتها القديمة ناعومي كامبل، والبالغة 47عاما، في عرض مجموعة أزياء لويس فيتون لشتاء 2019 التي أقيمت في أسبوع الموضة للرجال في باريس، وقد ارتدت العارضتان المعاطف المضادة للأمطار، وأحذية بوت ماركة "دي إم"، وقد تشابكت العارضاتان الأيدي مع مصمم الأزياء الإنجليزي كيم جونزو البالغ 39 عاما، الذي قدم عرضًا استثنائيا بعد سبع سنوات من رحيلة عن دار الأزياء.   وخلال العرض، تألقت كيت موس وناعومي كامبل على حد سواء أسفل المنصة برفقة المصمم، مع صرخات  مبهجة من الحضور، وعلى الرغم من سن كيت موس ظهرت أكثر إشراقا وشبابا، وقد صففت شعرها إلى الأعلى

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 05:48 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

تيلرسون يُعلن سر إلغاء زيارة ترامب إلى لندن
  مصر اليوم - تيلرسون يُعلن سر إلغاء زيارة ترامب إلى لندن

GMT 05:11 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمازون" تعلن عن قائمة مدن لاختيار إحداها كمركز ثانٍ
  مصر اليوم - أمازون تعلن عن قائمة مدن لاختيار إحداها كمركز ثانٍ

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان إلى الأصل في 2018
  مصر اليوم - فيرساتشي وبرادا تعودان إلى الأصل في 2018

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 07:54 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon