بعد تضرر 40% من بساتينها نتيجة انقطاع شريان الحياة المستمر

إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي

بساتين بغداد تتضرر من انقطاع شريانها المائي
 بغداد – نجلاء الطائي

 بغداد – نجلاء الطائي طالبت إدارة خانقين في محافظة ديالي، الثلاثاء، الحكومة الاتحادية بالتدخل لحث إيران على عدم الاستمرار بقطع مياه نهر الوند الذي يشكل شريان الحياة للقضاء، منوهة إلى قطعها المستمر لمياه النهر منذ موسم الشتاء الماضي، مسببا تضرر أكثر من 40% من بساتينها. وقال رئيس المجلس البلدي للقضاء، سمير محمد نور لـ"العرب اليوم " إن الخزان المائي في سد الوند الذي تم إنجازه أخيرًا، لا يؤمن سوى 25% من الحاجة الفعلية من المياه، للقضاء ما ينذر بانعكاسات سلبية على القطاع الزراعي، مطالبًا الحكومة بالتدخل لحث الجانب إيران على عدم قطع مياه نهر الوند لاسيما في فصل الصيف.وأوضح أن الإطلاقات المائية المتأتية من الجانب الإيراني تتم في موسم الشتاء لغزارة الأمطار وعدم تمكنه من استيعاب مياه الأمطار والسيول في موسم الشتاء.وأضاف نور أن نهر الوند يوفر لقضاء خانقين والمناطق القريبة له مياه السقي لأكثر من 50 ألف دونما من أراضي الزراعية، إضافة إلى1200دونم من البساتين الزراعية مع تامين المياه الخام لمحطات ومجمعات تصفية مياه الشرب.وأوضح نور أن نهر الوند يعد من الأنهر المشتركة مع إيران ويبلغ طوله 152كيلومترًا، يقع 63 كيلومترًا منها، داخل الأراضي العراقية، مؤكدًا أن للعراق حقا قانونيا ضمن المواثيق الدولية في الأنهر المشتركة مع دول الجوار ومنها إيران.وأكدت وزارة الموارد المائية في آب/ أغسطس2012 أن إيران تستغل نهر الوند بشكل يضر بالأراضي العراقية، مؤكدة أنها أقامت عددًا من المشاريع على النهر، مما أثر على العائدات المائية، فيما أشارت إلى أنها تدرس استقدام شركات أجنبية متخصصة للتخطيط في إدارة الموارد المائية. وينبع نهر الوند من الأراضي الإيرانية ويدخل العراق جنوب شرق مدينة خانقين ويتجه شمالًا شاطرًا المدينة إلى شطرين قبل أن يلتقي بنهر ديالي شمال مدينة جلولاء ويعد شريان الحياة لمدينة خانقين بوصفه المصدر الرئيس والحيوي للأنشطة الزراعية كافة وتنبسط على طول ضفتيه الأراضي الزراعية المشهورة بزراعة الشلب والرقي والبطيخ والخضروات الأخرى والبساتين الغنية بأشجار الحمضيات والنخيل وبقية أنواع الفواكهويعاني نهر الوند من انخفاض مناسيبه لاسيما في فصل الصيف بسبب تحكم الجانب الإيراني به الأمر الذي يهدد الواقع الزراعي والاقتصادي والاجتماعي في قضاء خانقين بالخطر، وفي حين كانت مناسيب النهر في ثمانينيات القرن الماضي عالية وتصل في موسم الفيضان إلى 10 أمتار مكعبة في الثانية تراجعت حاليًا إلى أقل من 3متر مكعب في الثانية حاليا وتبلغ سعته لخزن المياه من 35 مليون متر مكعب إلى 38 مترًا مكعبًا.يذكر أن أزمة الجفاف تفاقمت في جميع المحافظات العراقية خلال الأعوام الماضية، بسبب قلة سقوط الأمطار وسوء استعمال مياه السقي وانخفاض مناسيب مياه دجلة والفرات اللذين يعانيان أصلًا من انخفاض حصصهما في العراق بنسبة بلغت الثلثين على مدى الـ25 عامًا الماضية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي   مصر اليوم - إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي   مصر اليوم - إدارة خانقين تطالب بغداد بالتدخل لدى طهران لإطلاق شريانها المائي



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon