بعد أن شهدت اهتمامًا عالميًا ومحليًا لفائدتها الكبيرة

الرعي والتحطيب وقوافل الصيد الجائر تهدد النباتات الطبية في سيناء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الرعي والتحطيب وقوافل الصيد الجائر تهدد النباتات الطبية في سيناء

النباتات الطبية في سيناء
العريش - يسري محمد

في الوقت الذي بدأت فيه النباتات الطبية في سيناء تلقى اهتماما عالميا ومحليا، تواجه هذه النباتات خطر الانقراض بفعل السيول التي تعرضت لها سيناء، وعمليات الصيد الجائر الذي كانت تقوم به بعض القوافل المتسللة إلى صحاري سيناء، التي كانت تأتي إلى المنطقة قبل الثورة، فضلا عن قيام البدو بأعمال الرعي والتحطيب بجانب الجفاف الذي أدى إلى القضاء على أعداد ضخمة من النباتات الطبية النادرة التي تنمو بصحراء سيناء .
وقال رئيس جمعية محبي البيئة شمال سيناء عبد الله الحجاوي إن "  هناك أعدادا ضخمة جدا من النباتات الطبية التي تنمو في سيناء منذ مئات السنيين وتم تسجيل 130 نوعاً منها لها استخدامات طبية فعلية من جانب السكان المحليين وجرت عليها أبحاث علمية عدة بواسطة جامعة قناة السويس".
وأضاف أنه نتيجة للأحوال المناخية القاسية وانجراف التربة والسيول والأمطار بجانب الرعي الجائر، تدهورت معظم هذه النباتات فمنها ما تعرض للفناء بتأثير الجفاف وظهور الراحة في البذور‏ ومنها ما دفن بعيدا تحت الطبيعة السطحية بفعل عوامل الانجراف والترسيب الدائم للسيول في نهايات أماكن جريانها، وبعضها أكلته الأغنام والإبل قبل مرحلة التزهير أو قبل تكوين البذور بعد التزهير فانقرض‏.
 وتابع أن بعض البدو الرحل استخدموا هذه النباتات كمصادر للطاقة والوقود لتسوية اللحوم وأغراض الطبخ والطهي وإنضاج الخبز‏ واستخدامها أيضا كمادة لإقامة البيت والمأوي‏.
وأضاف الحجاوي أن دخول بعض الصيادين المخالفين إلى صحاري سيناء بسيارتهم ومعداتهم قبل الثورة أدى إلى القضاء على أعداد ضخمة من هذه النباتات .
وتابع أن من أشهر النباتات الطبية التي تم تسجيلها وأثبتت الأبحاث العلمية وجود مواد فعالة بها يمكن أن تستخدم في علاج الأمراض نبات، اللصق، اهوزور، السعد، القرض، ارتم، ونبات، والشيح.
وقال أن معظم هذه النباتات تنمو في مناطق أم شيجان في وسط سيناء ووادي التمد ووادي أبوبير .
وقال أن النباتات الطبية في سيناء تتعرض بالفعل لخطر الانقراض بفعل عمليات الرعي وأيضا الظروف الطبيعية من حيث السيول.
وأضاف أن سيناء بها نحو ألف نوع من أنواع النباتات الطبية وانه تم حصر وتصنيف نحو 137 نوعا منها، بشكل علمي وثبتت الأهمية الطبية لنحو 60 نوعا منها وأهمها، المرمرية، الزعتر، القيسوم، الصبار، والسيسال، وكلها تزرع في المناطق الشرقية.
وتضم محافظة شمال سيناء أيضا مركزا علميا للتداوي بالأعشاب يضم عدد كبير من المتخصصين في مجال الكيمياء والطب والنبات والصيدلة.
وقال مسؤول في محافظة شمال سيناء أن هناك اهتماما دوليا بالنباتات الطبية في سيناء حيث تم تنفيذ مشروعا لجمع وحفظ النباتات الطبية والعطرية في مصر وذلك بتمويل من منظمة إيفاد المهتمة بشؤون البيئية وبالتعاون مع المعهد الدولي للمصادر الوراثية والنباتية بروما والذي يتولى الدارسات الفنية للمشروع .
وقد تم اختيار منطقتي رفح في شمال سيناء وسيوة لإقامة المشروع.
وسيتم تخصيص 20 فدانا برفح  للمشروع حيث سيتم زراعتها بالنباتات الطبية، بخاصة، المرمرية، والزعتر بجانب أنواع أخرى من النباتات المعروفة.
 وقال أن الصندوق الدولي للتنمية الزراعية نفذ مشروع النباتات الطبية في محافظة شمال سيناء بتمويل قدره نصف مليون جنيه استمر لمدة 3 سنوات واستهدف ربط المزارع الصغير عن طريق تشجيعه بالتوسع في زراعة النباتات الطبية، بخاصة في مناطق وسط سيناء وبإعادة إكثار ونشر الأنواع والأصناف التي تتعرض للانقراض.
وأضاف انه تحددت مجموعة من النباتات التي سيتم البدء بزراعتها منها الزعتر - النعناع - المرمرية والخردل الأبيض .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرعي والتحطيب وقوافل الصيد الجائر تهدد النباتات الطبية في سيناء الرعي والتحطيب وقوافل الصيد الجائر تهدد النباتات الطبية في سيناء



GMT 11:32 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

الطقس السيء يضرب محافظات مصر وتعليق الصيد في البحيرات

GMT 17:52 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

تنظيم ورشة عمل بشأن "تصنيف وتفكيك المخلفات الإلكترونية"

GMT 02:46 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة حديثة تثبت كذب الفرضيات السابقة عن "اليتي"

GMT 10:16 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مُصوِّر يلتقط صورة مرعبة لرأس ذبابة تشبه "الزومبي"

GMT 03:21 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تغير المناخ يهدد مزارعي صحراء بيرو بعد ذوبان الجليد

GMT 06:54 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

العامة في رومانيا يحاربون الدب البني في المناطق الريفية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرعي والتحطيب وقوافل الصيد الجائر تهدد النباتات الطبية في سيناء الرعي والتحطيب وقوافل الصيد الجائر تهدد النباتات الطبية في سيناء



داخل استدويوهات "أمازون" في لوس أنجلوس

هدسون تظهر بإطلالة مذهلة في ثوب أسود مرصع

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
بعد أن احتفلت بالذكرى السنوية لها منذ أول تاريخ غير رسمي لها، مع عشيقها الموسيقي داني فوجيكاوا في أوائل ديسمبر/ كانون الأول، وحلقت كيت هدسون بمفردها إلى حفلة عيد الميلاد في استدويوهات أمازون في لوس أنجلوس، السبت، بينما رافقت كيت كوسورث كوسيد زوجها مايكل بولش. وظهرت هدسون البالغة 38 عامًا، بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع ومطرز وكاشف لخط العنق، ومصمم ليكشف عن مفاتنها، وكشفت النجمة عن سيقانها النحيلة، في تنورة نصف شفافة وقد أظهر ثوب النجمة الشهيرة، عن خصرها النحيل. وارتدت النجمة حزاء عالي لامع فضي اللون ليتناسب مع طلاء جفونها الفضىة، وانضمت الفائزة بالجائزة الكبرى كيت بوسورث، البالغة 34 عاما، وزوجها الممثل مايكل بولش، البالغ 47 عامًا. إلى الحفلة وتشاطرالزوجان الذين تزوجا في عام 2013، الأحضان، حيث كانا يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض، والتقطت عدسات المصورين صوره لمايكل وهو يرتدى جاكيت أنيق مع سروال من الدينم

GMT 04:14 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
  مصر اليوم - أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 04:21 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

منصور صالح يرى أن الحكومة الشرعية سبب تأخر الحسم العسكري
  مصر اليوم - منصور صالح يرى أن الحكومة الشرعية سبب تأخر الحسم العسكري

GMT 04:11 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

معمر الإرياني يُشير إلى انتهاكات "الحوثيين" على أنصار صالح
  مصر اليوم - معمر الإرياني يُشير إلى انتهاكات الحوثيين على أنصار صالح

GMT 07:56 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017
  مصر اليوم - أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017

GMT 08:42 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

مدينة "لاباز" تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف
  مصر اليوم - مدينة لاباز تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف

GMT 07:00 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد
  مصر اليوم - إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon