مدير المدرسة يَنفي تسلُّل أيِّ جماعات مُتشدِّدة تتبع "القاعدة" إلى المؤسَّسة

اتهامات تدين موظَّفِي مَدْرَسة في برمنغهام بالتعاطف مع السلفيّ أنور العولقي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اتهامات تدين موظَّفِي مَدْرَسة في برمنغهام بالتعاطف مع السلفيّ أنور العولقي

مَدْرَسة في برمنغهام تمدح وتشيد بالقيادي في تنظيم "القاعدة" أنور العولقي
لندن ـ ماريا طبراني

اتُّهِمَت مدرسة ثانوية في برمنغهام بأنها تمدح وتشيد بالقيادي في تنظيم "القاعدة" أنور العولقي، فادَّعَى اثنان من الموظفين في مدرسة "بارك فيو أكاديمي" أن زميلاً لهم يتعاطف مع تعاليم العولقي ووجهة نظره، التي تتعاطف سياسيًا مع التنظيم "المتشدّد"، فيما نَفَت المدرسة في حديث لها مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي " المزاعم التي أدلى بها الموظفون المجهولون.
وأكَّدَت وزارة التربية والتعليم البريطانية أن العديد من المدارس في المنطقة، ومن بينهم "بارك فيو" تقع قيد التحقيق بسبب المزاعم التي تفيد بأنهم "تعني المسلمين المتشدِّدين" في تلك المدارس يحاولون تلقين التلاميذ تلك التعاليم "المتطرفة".
ونَفَت المدرسة في حديث لها مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" المزاعم التي أدلى بها الموظفون المجهولون، كما أصَرّ اثنان من موظَّفي "بارك فيو" على أن تلك الادعاءات حقيقية، وأن هناك مسلمين "متشدِّدين" يتسللون للمدرسة.
وأوضحوا أنه تَمَّ عزل موظَّفي المدرسة غير المسلمين، وتمّ الفصل بين التلاميذ الإناث والذكور، وكان ذلك واضحًا في محسوبية تعيين الموظفين الجدد، على حد تعبيرهم.
وأفادَت مصادر بأن وزارة التربية والتعليم تقوم بالتحقيق في السجلات المالية، وإجراء مقابلات مع موظفين أكثر من 12 مدرسة في المنطقة، وأكّد وزير التعليم البريطاني، مايكل غوف، أنه سيباشر تلك التحقيقات بنفسه، وذلك يشمل كلاً من المدارس الدينية والمؤسسات العلمانية.
وصرَّح مدير مدرسة "بارك فيو أكاديمي"، طاهر علام، أن المزاعم التي تدَّعي تسلل مسلمين "متشددين" إلى المدرسة مجرد ادعاءات ليس لها أساس من الصحة، وأنه لا يوجد أي دليل لتلك المزاعم على الإطلاق في المدرسة.
وأوضح علام -الذي يعمل مديرًا للمدرسة منذ 17 عامًا وكان طالبًا في المدرسة ذاتها- أن تلك الادعاءات الكاذبة التي تطارد المدرسة نابعة من قِبل معادين للإسلام.
ويُشار إلى أن النداء للصلاة في المدارس المتعددة الأديان غالبًا ما يأتي من قِبل تلاميذ مسلمين من أصل باكستاني.
وأعلَنَ النائب البرلماني لحزب "العمل" عن برمنغهام، خالد محمود، أن غالبية المسؤولين عن المدارس في تلك المنطقة يتبعون الحركة "الوهابية"، وغالبية الأطفال الذين يرتادون المدارس من السُنة، ومن يعملون في المدرسة يحاولون تلقين الأطفال.
وأكّد محمود "هذه المدارس حكومية، وليست إسلامية"، وأعرب عن قلقه الشديد على الطريقة التي يتم التعامل بها مع الموظفين غير المسلمين، وتأثير ذلك على الأطفال.
وأشار إلى أنه "عند ذهاب مسؤولي المجلس للتحقيق في تلك الادعاءات، تُوجَّه التهم لهم فورًا بأنهم معادون للإسلام".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اتهامات تدين موظَّفِي مَدْرَسة في برمنغهام بالتعاطف مع السلفيّ أنور العولقي اتهامات تدين موظَّفِي مَدْرَسة في برمنغهام بالتعاطف مع السلفيّ أنور العولقي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اتهامات تدين موظَّفِي مَدْرَسة في برمنغهام بالتعاطف مع السلفيّ أنور العولقي اتهامات تدين موظَّفِي مَدْرَسة في برمنغهام بالتعاطف مع السلفيّ أنور العولقي



أكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري الثمينة

ليلى ألدريدج تبرز في فستان رائع بشرائط الدانتيل

شنغهاي ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة ليلى ألدريدج، قبل أيام من مشاركتها في عرض أزياء العلامة التجارية الشهيرة فيكتوريا سيكريت السنوي، والذي تستضيفه مدينة شنغهاي، الإثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، على السجادة الحمراء، بإطلالة مذهلة في حفلة خاصة لخط مجوهرات "بولغري فيستا" في بكين، وأبهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 32 عامًا، الحضور بإطلالتها حيث ارتدت فستانًا رائعًا بأكمام طويلة وملمس شرائط الدانتيل بتوقيع العلامة التجارية "جي مينديل". وتميّز فستان ليلى ألدريدج بتنورته الضخمة وخط العنق المحاط بالكتف، وأكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري، ومكياج العيون البرونزي، مع لمسات من أحمر الشفاه الوردي، وظهرت على السجادة الحمراء قبل أيام من العرض السنوي للعلامة التجارية للملابس الداخلية، مع الرئيس التنفيذي لشركة بولغري جان كريستوف بابين، وقد جذبت الأنظار إليها فى هذا الحدث الذي وقع فى فندق بولغاري فى الصين. ونشرت عارضة فيكتوريا سيكريت، صورًا لها على موقع "انستغرام"، تظهر فيها تألقها بمجوهرات بلغاري الثمينة، والتي

GMT 07:55 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة خواتم متفردة من "بوميلاتو" بالأحجار النادرة
  مصر اليوم - مجموعة خواتم متفردة من بوميلاتو بالأحجار النادرة

GMT 08:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"تبليسي" الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة
  مصر اليوم - تبليسي الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة

GMT 08:39 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف
  مصر اليوم - نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon