حمدان بن مبارك يطلق نظاماً إلكترونياً وذكياً للابتعاث

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حمدان بن مبارك يطلق نظاماً إلكترونياً وذكياً للابتعاث

وزير التعليم العالي والبحث العلمي الشيخ حمدان بن مبارك
ابوظبي - مصر اليوم

انجزت وزارة التعليم العالي خلال أقل من عام نظام الابتعاث المطور"في شكله الاليكتروني والذكي تنفيذا لمبادرة الحكومة الذكية التي وجه بتنفيذها في أقل من عامين الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في 22 مايو 2013،. وقال معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي ان "نظام الابتعاث المطور" الذي دشنه امس الاثنين يقدم خدمات الابتعاث إلكترونياً عبر الإنترنت وعبر تطبيقات الهواتف الذكية ما يوفر الوقت والجهد و فرصاً أكبر للتواصل بين الوزارة والطلبة من جهة وبين الطلبة والملحقيات الثقافية من جهة أخرى.
واضاف أن النظام الخاص بابتعاث" الطلبة الإماراتيين الراغبين بالابتعاث والمبتعثين يتيح إجراء الأمور المتعلقة بالابتعاث كافة من خلال الإنترنت أو عبر هواتفهم الذكية موضحا معاليه أن النظام يوفر خدمات يزيد عددها على اربعين خدمة تبدأ من التقديم للبعثة، ومتابعة القبول مروراًبإجراءات التسجيل والسفر بعد قبول الطالب ومتابعة شؤونه الأكاديمية والمالية والإدارية سواء من قبل الوزارة أو من الملحقيات الثقافية.
وأكد أن إطلاق النظام بشقيه الإلكتروني والذكي يعتبر تراكم نجاح نجم عن عدة خدمات سبقته تم تحويلها خلال العام إلى خدمات ذكية، مضيفا ان تقديم هذه الخدمات إلكترونياً من خلال التطبيقات الذكية سيسهم في تمكين الجهات المعنية من متابعة مستوى أداء الطلبة الأكاديمي والاطمئنان عليهم.
وقال انها ستتمكن كذلك من التأكد من توفير الراحة والسلامة للمبتعثين الأمر الذي سيمكنهم من تحقيق الهدف من ابتعاثهم وإكمال دراستهم وفق الخطة المرسومة لهم بإذن الله والعودة إلى أرض الوطن والمشاركة في بناء الدولة.
وكان الشيخ حمدان بن مبارك ال نهيان أعلن خلال معرض "جيتكس للتقنية 2013" في أكتوبر الماضي أن "تطبيق برنامج الطالب المبتعث في طور التطبيق التجريبي وأن طلبة ابتعاث الفصل الدراسي الثاني من عام / 2013-2014 / سوف يستفيدون منه.
واتى الاعلان انسجاماًمع توجيهات الشيخ "محمد بن راشد آل مكتوم" نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في 22 مايو 2013 لمختلف الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية بالتحول إلى الحكومة الذكية وتقديم خدماتها بشكل إبداعي وسهل عبر الأجهزة المتحركة للمتعاملين. وحدد فترة سنتين من إطلاق مبادرة الحكومة الذكية مؤكدا حينها أن تلك الجهات قادرة على تقديم حلول إبداعية مبتكرة في مجال تطبيقات الهواتف والأجهزة المحمولة والرسائل النصية، .
وقال ان الهدف هو ضمان الحصول على الخدمات الحكومية على مدار الساعة بإجراءات سهلة وكفاءة عالية وشفافية تلبي احتياجات وتوقعات المتعاملين بما يشعرهم بأهمية التواصل معهم وينسجم مع توجهات الحكومة في تحقيق مستوى عال من الرفاهية للمواطنين والمقيمين على أرضها وفق "رؤية الإمارات 2021"،.
وكانت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي قد ابتعثت خلال الفترة من2005 الى2012م 4083 طالباً وطالبة للحصول على درجة "البكالوريوس، و1182 طالباً وطالبة خلال الفترة نفسها للدراسات العليا فيما تم تخريج 912 طالباً وطالبة بدرجة "البكالوريوس"، و528 طالباً وطالبة بدرجات عليا خلال الفترة نفسها.
ويتوقع أن يسهم نظام الابتعاث الجديد في ضبط عملية الابتعاث والمتابعة الدقيقة والحثيثة لشؤون الطلبة المبتعثين بما يساعد في تذليل بعض المشاكل والمعوقات التي تحول دون استكمال الطلبة لدراستهم وخفض نسب الغاء البعثة.
وكانت دراسة تحليلية متخصصة أجرتها الوزارة مؤخراً بناءً على توجيهات الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي اشارت إلى أن نسبة الطلبة الذين ألغوا بعثاتهم ولم يكملوا دراستهم خلال فترة الدراسة بلغت / 6ر56 في المائة بالنسبةلدرجة "البكالوريوس"و/ 17ر45 / في المائة لدرجة "الماجستير

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدان بن مبارك يطلق نظاماً إلكترونياً وذكياً للابتعاث حمدان بن مبارك يطلق نظاماً إلكترونياً وذكياً للابتعاث



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدان بن مبارك يطلق نظاماً إلكترونياً وذكياً للابتعاث حمدان بن مبارك يطلق نظاماً إلكترونياً وذكياً للابتعاث



اختارت تطبيق المكياج الناعم وأحمر الشفاه اللامع

انجلينا تفضّل اللون الأسود أثناء تواجدها في نيويورك

نيويرك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة الأميركية انجلينا جولي بإطلالة جذابة وأنيقة، أثناء تجولها في شوارع نيويورك يوم الخميس، حيث ارتدت معطفا طويلًا من اللون الأسود على فستان بنفس اللون، وأكملت إطلالتها بحقيبة سوداء وزوجا من الأحذية الأنيقة ذات كعب عال أضافت بعض السنتيمترات إلى طولها كما اختارت مكياجا ناعما بلمسات من الماسكارا واحمر الشفاه اللامع. وظهرت أنجلينا، والتي بدت في قمة أناقتها، بحالة مزاجية عالية مع ابتسامتها الرائعة التي سحرت بها قلوب متابعيها الذين تجمعوا حولها، أثناء حضورها اجتماع للصحافة الأجنبية في هوليوود للمرة الأولى. وكان ذلك في ظهورها مع صحيفة أميركية، حيث اختارت النجمة انجلينا مقعدها علي خشبة المسرح للمشاركة في المائدة المستديرة والتي ناقشت فيها تاريخها الفني. وانضم إليها المخرج الكمبودي ريثي بانه، المدير التنفيذي للفنون الكمبودية للفنون فلويون بريم، ومؤلفة المذكرات والسيناريو لونغ أونغز، وشوهدت برفقه ابنيها، باكس، 14 عاما، ونوكس، تسعة أعوام. كان أسبوعا حافلا لانجلينا التي

GMT 07:28 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا
  مصر اليوم - قرية جون اوغروتس أكثر الأماكن كآبة في اسكتلندا

GMT 07:46 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه
  مصر اليوم - خطوات مميّزة لتحسين التصميم الداخلي للمنزل قبل بيعه

GMT 10:03 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

توقيف مدير مدرسة في الهند بسبب عقاب طالبة
  مصر اليوم - توقيف مدير مدرسة في الهند بسبب عقاب طالبة

GMT 05:52 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

"داعش" ينشر تهديدات جديدة تستهدف أميركا وألمانيا
  مصر اليوم - داعش ينشر تهديدات جديدة تستهدف أميركا وألمانيا

GMT 07:17 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018
  مصر اليوم - موضة جينز التسعينات تطغى على شتاء 2018

GMT 09:05 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
  مصر اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon