كشفّت عنها وزيّرة التنميّة الدوليّة خلال زيارتها للاجئيّن السورييّن

بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان

لندن ـ مصر اليوم

 أكدّت وزيرة التنمية الدولية جستين غريننغ، خلال زيارتها إلى لبنان "أن بريطانيا أعلنت عن مبادرة يحصل بموجبها جيل كامل من أطفال المدارس في لبنان على دعم لتعليمهم"، فيما تهدف هذه المبادرة إلى ضمان أن يتوفر لكل طفل يبلغ من العمر ما بين 6 و15 عامًا يتعلم في المدارس الحكومية في لبنان مجموعة الكتب المدرسية للمواد الأساسية، وهذا يشمل، إلى جانب 80.000 طفل

لاجئ فروا من القتال في سورية، و الأطفال اللبنانيين من المجتمعات المضيفة المعرضين لأن يتضرر تعليمهم، و سيتم توزيع عليهم أكثر من 300.000 مجموعة من الكتب.
و أنهت غريننغ زيارتها إلى لبنان التي استمرت يومًا واحدًا، حيث شاهدت بنفسها تبعات وآثار الأزمة السورية، على كل من اللاجئين والمجتمعات المضيفة لهم، في خضم الشتاء المأساوي الثالث الذي يمر عليهم. وأعلنت غريننغ بأن بريطانيا ستقدم هبة بقيمة 4 ملايين جنيه استرليني ستسمح للحكومة اللبنانية بشراء أكثر من 300 ألف مجموعة من الكتب

  مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان 
و تهدف هذه المبادرة لضمان أن يتوفر لكل طفل يبلغ من العمر ما بين 6 و15 عاما يتعلم في المدارس الحكومية في لبنان مجموعة الكتب المدرسية للمواد الأساسية. وهذا يشمل، إلى جانب 80,000 طفل لاجئ فروا من القتال في سورية، الأطفال اللبنانيين من المجتمعات المضيفة المعرضين لأن يتضرر تعليمهم، وسيتم توزيع أكثر من 300,000 مجموعة من الكتب.
ويذكر أن المدارس الحكومية اللبنانية تواجه ضغوطًا متنامية لتوفير أماكن للأطفال السوريين اللاجئين، وباتت مضطرة لتعليم أطفال المدارس على دفعتين يوميا، حيث يبدأ اليوم الدراسي التالي بعد انتهاء ساعات الدراسة العادية لأجل تعليم ضعف عدد الأطفال. وحيث أن عدد التلاميذ اللاجئين المسجلين حاليا في لبنان 80.000 تلميذ، فإن خمس عدد تلاميذ المدارس لاجئون.
فيما قالت وزيرة التنمية الدولية، جستين غريننغ خلال تواجدها في البقاع "بينما يعود الأطفال في المملكة المتحدة الآن إلى مدارسهم بعد عطلة عيد الميلاد، يواجه الأطفال السوريون ثالث شتاء لهم بعيدا عن بيوتهم، بل وبعيدا عن مدارسهم أيضا. هؤلاء هم أطفال سوف يعمرون سورية يوما ما، وليس بوسعنا أن نتخلى عنهم ليصبحوا جيلا ضائعا

  مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان
وأضافت "إن المساعدات البريطانية تعني بأن كل طفل في مدارس لبنان سيكون له مجموعة كتبه الخاصة التي تشمل المواد الدراسية الأساسية كالحساب والعلوم. وقد فتح لبنان أبوابه لأكثر من 860.000 من جيرانه، ونحن نريد مساعدة كل من الأطفال السوريين واللبنانيين لمواصلة الذهاب لمدارسهم رغم الضغوط الكبيرة على الموارد المتوفرة."
و يأتي هذا الإعلان قبل يوم واحد من مؤتمر كبير للمانحين لمساعدة الوضع الإنساني في سورية يعقد في الكويت الأربعاء، 15 يناير (كانون الثاني)، برعاية الأمم المتحدة. يهدف هذا المؤتمر لضمان تقديم تعهدات جديدة طائلة من المجتمع الدولي للمساعدة في توفير مواد الإغاثة داخل سورية وفي المنطقة.
وزارت الوزيرة خلال تواجدها في لبنان، تجمعا سكنيا ترعاه منظمة إنقاذ الأطفال الدولية، ومركزا لتسجيل اللاجئين تديره المفوضية العليا لشؤون اللاجئين ومدرسة حوش الأمراء الرسمية التي تدعمها منظمة اليونيسف. وقد رافقها بهذه الزيارة ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في لبنان، نينيت كيلي، ومديرة منظمة إنقاذ الطفولة في لبنان، سونيا زمباكيدس، وممثلة اليونيسف في لبنان السيدة انا ماريا لاوريني.
كما التقت غريننغ رئيس الوزراء المكلف تمام سلام حيث جددت التزام المملكة المتحدة المستمر في دعم لبنان للاستجابة للأزمة السورية.

 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان   مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان   مصر اليوم - بريطانيا تُعلن عن مبادّرة لدعّمِ تعليّم جيّل كامل من أطفالِ المدارسِ في لبنّان



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon