كلفّ المُديريّات بتلقي شكاوى المواطنيّن عبر "الفيديو كونفرانس" أسبوعيًا

وزيرُ التربيّة والتعليم المصري يزورُ الإمارات لنقلِ تجربتها في تطويّر المناهج

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزيرُ التربيّة والتعليم المصري يزورُ الإمارات لنقلِ تجربتها في تطويّر المناهج

وزير التربية والتعليم الدكتور محمود أبو النصر
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي غادر مطار القاهرة، الاثنين، وزير التربية والتعليم المصري الدكتور محمود أبو النصر، متوجهًا إلى الإمارات في زيارة تستغرق 3 أيام بدعوة من وزير التعليم الإماراتي حميد محمد القطامي لنقل تجربتها في تطوير المناهج والفصل، وتفعيل عدد من الاتفاقات بين البلدين وزيادة إعارات المدرسين إلى الامارات، فيما أكد على أنه سيتم نقل تجارب الإمارات في مجال تطوير التعليم إلى مصر، خاصة فيما يتعلق بالاستغناء عن الكتاب المدرسي، واستبداله بأجهزة إلكترونية حديثة، فضلاً عن الاستغناء عن المدرس الخصوصي، بعمل كتب مدرسية متميزة، تغني الطالب عن الكتب الخارجية والدروس الخصوصية، هذا و كلف  وزير التربية والتعليم المصري مديري المديريات التعليمية في المحافظات باستقبال  المواطنين في قاعات "الفيديو كونفرانس"، في المديريات للاستماع إلى شكواهم، وذلك في حضوره في قاعة "الفيديو كونفرانس" في ديوان الوزارة، السبت، المقبل ابتداءً من الساعة 11 صباحًا، مع مراعاة أيام الإجازات الرسمية . ومن المنتظر أن يطلع أبو النصر على منظومة تطوير التعليم بدولة الإمارات، تلك التي تطابق منظومة تطوير التعليم في مصر، فيما يخص استخدام "التابلت" المدرسي، فضلاً عن أنه سيتم توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارتين في ما يتعلق بتطوير المناهج والخدمات التعليمية. وأكد أبو النصر على أنه سيتم نقل تجارب الإمارات في مجال تطوير التعليم إلى مصر، خاصة فيما يتعلق بالاستغناء عن الكتاب المدرسي واستبداله بأجهزة إلكترونية حديثة، فضلاً عن الاستغناء عن المدرس الخصوصي، بعمل كتب مدرسية متميزة، تغني الطالب عن الكتب الخارجية والدروس الخصوصية. وكان مشروع الاعتماد المدرسي، الذي تنفذه وزارة التربية والتعليم بالإمارات  قد لاقى إشادة واسعة من جانب حضور الاجتماع التشاوري السابع لوزراء التربية والتعليم في الدول الأعضاء بمكتب التربية العربي لدول الخليج، الذي انطلقت أعماله مؤخرًا بالعاصمة القطرية الدوحة، وهو ما دفع الوزير محمود أبو النصر للاطلاع بنفسه على هذا المشروع. وتخطط وزارة التعليم المصرية، إلى نقل تجارب الإمارات في تطوير المناهج، وستكون في مواد محددة، مثل العلوم والرياضيات. ويذكر أن الإمارات تبرعت أخيرًا ببناء 1000 مدرسة في مصر، بدأ العمل فيها بمواصفات محددة، بعيدة عن مواصفات المدارس المصرية الموجودة حاليًا. وأشار الوزير إلى أنه يستهدف من زيارة الإمارات زيادة أعداد المعلمين المعارين للمدارس الإماراتية، وذلك في جميع التخصصات، لزيادة دخل المدرسين، بينما وافقت البحرين على استعارة معلمين مصريين في مجال التعليم الفني فقط. وقال الوزير "إنه سيتم خلال الزيارة تفعيل التعاون مع المركز الإقليمي للتخطيط التربوي في منظمة "اليونسكو"، والموجود بدولة الإمارات حاليًا، بحيث تكون مصر إحدى الدول الفاعلة في المركز". وفى السياق ذاته كلف  وزير التربية والتعليم المصري مديري المديريات التعليمية في المحافظات باستقبال  المواطنين في قاعات "الفيديو كونفرانس" في المديريات للاستماع إلى شكواهم، وذلك في حضوره في قاعة "الفيديو كونفرانس" في ديوان الوزارة، السبت، المقبل ابتداءً من الساعة 11 صباحًا، مع مراعاة أيام الإجازات الرسمية . وأشار الوزير إلى أنه سيتم تنظيم هذا اللقاء بتقسيم المديريات التعليمية في المحافظات، وذلك ابتداء من السبت المقبل بحيث يكون  السبت الأول (القاهرة ــ البحر الأحمر ــ شمال سيناء ـ جنوب سيناء ــ الوادي الجديد ــ مطروح) ،السبت الثاني (الجيزة ــ بني سويف ــ أسيوط ــ سوهاج ــ قنا ــ الأقصر ـ أسوان) ، السبت الثالث ( القليوبية ـ الشرقية ــ بور سعيد ــ السويس ـ  الإسماعيلية ــ الفيوم ــ المنيا ) ،السبت الرابع ( الإسكندرية ــ دمياط ــ الدقهلية ــ البحيرة ــ الغربية ــ المنوفية ــ كفر الشيخ ). ويأتي قرار أبو النصر بعد تزايد أعداد المواطنين الذين يترددون على ديوان عام الوزارة للاستفسار عن موضوعات تخص المديريات والإدارات التعليمية، وحرصًا من الوزارة على عدم تحملهم مشقة السفر للوصول إلى الديوان،  فضلا عن أن هذا اللقاء الذي يتم من خلاله تلقي الالتماسان والاستفسارات والشكاوى، سيسهم في الوقوف على الأسباب الميدانية للمشاكل بهدف المساهمة الفعالة في حلها في أسرع وقت.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزيرُ التربيّة والتعليم المصري يزورُ الإمارات لنقلِ تجربتها في تطويّر المناهج وزيرُ التربيّة والتعليم المصري يزورُ الإمارات لنقلِ تجربتها في تطويّر المناهج



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزيرُ التربيّة والتعليم المصري يزورُ الإمارات لنقلِ تجربتها في تطويّر المناهج وزيرُ التربيّة والتعليم المصري يزورُ الإمارات لنقلِ تجربتها في تطويّر المناهج



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon