التربية والتعليم مستاءة لعدم تمثيل المعلمين في لجنة الـ 50 للدستور

إلغاء أجزاء من اللغة العربية والجيولوجيا للثانوية العامة العام المقبل في مصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إلغاء أجزاء من اللغة العربية والجيولوجيا للثانوية العامة العام المقبل في مصر

صورة لطلاب الثانوية العامة
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي أرسلت وزارة التربية والتعليم المصرية، الاثنين، خطابًا إلى مجلس الوزراء تطلب خلاله تمثيل للمعلمين بلجنة الـ50 لتعديل الدستور، معبرة عن استيائها من عدم وضع المعلمين في الاعتبار أثناء تشكيل اللجنة رغم مكانتهم في المجتمع، ودورهم في تربية النشء، وإعداد جيل الغد. وشدد وزير التربية والتعليم المصري، الدكتور محمود أبو النصر ،على أهمية الاحترام الكامل للمعلم، فضلاً عن دوره في المراحل الوطنية التي مرت بتاريخ البلاد، ودوره الفعال في وضع أسس الديمقراطية وتدريسها للنشء، مشيرًا إلى أنه  لا يمكن أن يتم تجاهل دور المعلم في خطوة مهمة في وضع دستور مصر.
ووافق أبو النصر على مجموعة من المقترحات لحل شكاوى أولياء الأمور نتيجة لعدم قبول أبنائهم في مرحلة رياض الأطفال في المدارس التجريبية، بعد ظهور نتيجة تنسيق مرحلة رياض الأطفال للعام الحالي 2013/2014 في مديريات التربية والتعليم وعدم استيعاب عدد كبير من الأطفال المتقدمين والذين تجاوزت أعمارهم الـ 5 أعوام.
وقالت رئيس قطاع التعليم العام، الدكتورة مايسة فاضل، في بيان صحافي لها، إن المديريات التعليمية يمكنها اختيار أحد البدائل أو بعضها، وأشارت إلى أنه إذا وجدت مدرسة مهنية واحدة في الإدارة التعليمية تحول إلى مدرسة تجريبية في الفترة الصباحية ومدرسة مهنية في الفترة المسائية، وإذا وجدت مدرستان مهنيتان في إدارة تعليمية واحدة تحول إحداهما إلى تجريبية ويضم طلابها إلى المدرسة المهنية الأخرى.
وأشارت إلى أن البديل الثاني يتمثل في تشغيل الفراغات الموجودة في المدارس التجريبية، وتجهيزها كقاعات لرياض الأطفال لاستيعاب عدد من الأطفال المتقدمين، ويتمثل البديل الثالث في اختيار عدد من المدارس الحكومية في كل إدارة تعليمية على مستوى الجمهورية ذات مواصفات عالية من حيث المساحة وعدد الفصول وعدد المباني، على أن تشمل هذه المدارس مستوى التعليم التجريبي بجانب مستوى التعليم العربي، ويتم الاتفاق مع مجالس الأمناء في المدارس التي يتم اختيارها للمساهمة وتذليل الصعاب التي تواجه تطبيق المقترح.
وأعلنت وزارة التربية والتعليم إلغاء الجزء الثالث من قصة اللغة العربية للثانوية العامة، وبذلك تصبح قصة اللغة العربية جزأين فقط بدلاً من 3 أجزاء، وإلغاء 4 أبوب من الجيولوجيا، وبالتالي يدرس الطالب 4 أبواب فقط في الجيولوجيا، جاء ذلك بعد اجتماع وزير التعليم، د/محمود أبو النصر، مع اتحاد طلاب المدارس الذي انتهى منذ قليل لعرض المقترح المقدم من الطلاب المعترضين، على نظام الثانوية العامة، وأكد أبو النصر في تصريحات للصحافيين أن الاجتماع ناقش موضوع الغياب والحضور للطلاب، والذي لم يكن بيد الوزارة فهو في قانون مجلس الشعب 129، مشيراً إلى أن مجلس الشعب والقانون لا ينص سوى أن الطالب إذا تغيب 30 يوماً منفصلة، و15 متصلة ليس أكتر ولا أقل ولا يوجد أي درجات لأعمال السنة، أو الحضور والانصراف وهذا موجود من عامين لم يتغير.
وأشار إلى أن الطالب يفصل في حالة تغيبه 15 يومًا متصلة و30 يومًا منفصلة، ليس له إلا إعادة قيد واحدة، لأن النظام القديم كان للطالب أعادتين قيد، بشرط مرة في العام، فالآن أصبحت الثانوية العامة عام واحد، فأصبح إعادة القيد مرة في العام.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إلغاء أجزاء من اللغة العربية والجيولوجيا للثانوية العامة العام المقبل في مصر   مصر اليوم - إلغاء أجزاء من اللغة العربية والجيولوجيا للثانوية العامة العام المقبل في مصر



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إلغاء أجزاء من اللغة العربية والجيولوجيا للثانوية العامة العام المقبل في مصر   مصر اليوم - إلغاء أجزاء من اللغة العربية والجيولوجيا للثانوية العامة العام المقبل في مصر



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon