وسط جدل دولي بعد إقرار "البرلمان" الروسي قانونًا يمنع ذلك

دراسة تكشف قيام مدارس بريطانية بحظر التشجيع على المثلية الجنسية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة تكشف قيام مدارس بريطانية بحظر التشجيع على المثلية الجنسية

مدارس بريطانية تحظر التشجيع على المثلية الجنسية
لندن - سامر شهاب

أمرت الحكومة البريطانية بإجراء تحقيق عاجل بشأن أدلة تفيد بأن بعض المدارس البريطانية تفرض قرارًا مثيرًا للجدل يحظر "الترويج" للمثلية الجنسية بعد 10 من إلغاء ذلك القرار،  يأتي ذلك وسط الجدل الدولي الدائر بشأن القانون الذي أجازه "البرلمان" الروسي والذي يحظر التشجيع على المثلية الجنسية الأمر الذي دفع بالممثل والمذيع التليفزيوني ستيفن فراي برفع الأمر إلى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، فيما تقول دارسة أن ما لا يقل عن 44 مدرسة وأكاديمية في انكلترا تتبنى سياسات تعليم جنسية إما تعمل بموجب القانون الملغاة أو تتدعي أنها لا علم لها بذلك.
ويقوم الآن المسؤولون في وزارة التعليم البريطانية بمراجعة عشرات المدارس والأكاديميات التي تتضمن سياساتها الرسمية في تعليم الجنس بنود تعد بمثابة تكرار للقانون المعروف باسم( قانون 28) وهو القانون الذي سبق وصفه بأن يتحيز ضد المثليين.
وتقول مصادر رسمية "إن الحكومة البريطانية تخشى مما ستكشف عنه التحقيقات في أعقاب الدراسة التي قامت بها جمعية الإنسان المتحضر البريطانية والتي تشن حملة على المدارس الدينية".
يأتي ذلك وسط الجدل الدولي الدائر بشأن  القانون الذي أجازه "البرلمان "الروسي والذي يحظر التشجيع على المثلية الجنسية الأمر الذي دفع بالممثل والمذيع التليفزيوني ستيفن فراي برفع الأمر إلى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون.
وكانت حكومة تاتشر قد تقدمت بالقانون 28 وكان يتضمن فقرة في القانون المحلي الحكومي عام 1988 تحظر على المجالس المحلية السماح بتدريس ما يمكن أن يشجع على قبول المثلية الجنسية كشكل من أشكال العائلة. وقد قام توني بلير بإلغاء تلك الفقرة عام 2003 بدعم من المحافظين.
وتقول دارسة "إن ما لا يقل عن 44 مدرسة وأكاديمية في انكلترا تتبنى سياسات تعليم جنسية إما تعمل بموجب تلك الفقرة الملغاة أو تتدعي أنها لا علم لها بتلك الفقرة. ومن بين هذه المدارس ثلاث مدارس في ويست ميدلاند والتي تتبنى القيم المسيحية".
وقال متحدث باسم وزارة التعليم "إن ما فعلته تلك المدارس بشأن المثلية الجنسية أمرًا غير مقبول".وأضاف" إن كل المدارس تستطيع أن تضع لنفسها سياساتها الخاصة بتعليم الجنس ولكنها لابد وأن تضمن أنها لا تمارس التمييز بطريقة غير عادلة على أساس التوجهات والتفضيلات الجنسية".
وتابع "إن توجهات الوزارة التعليمية في مجالات العلاقات الجنسية تقول بوضوح أن المدارس ينبغي ألا تروج لأي توجهات جنسية أيا كانت".
ويطالب ستيفن تويغ وزير التعليم في حكومة الظل العمالية بضرورة تدخل وزير التعليم الحالي مايكل غوف لضمان التزام المدارس بواجباتها في إطار قانون المساواة.
وقال إن "حزب "العمال " كان قد ألغى تلك الفقرة بالقانون 28 لضمان أن يتم تدريس المثلية الجنسية بطريقة تتسم بالصراحة والأمانة".
أضاف  "إن كراهية المثلية الجنسية لازالت شائعة جدًا في المدارس وطالب بضرورة ضمان بذل جهود مضاعفة من أجل علاج ما أسماه بالإجحاف والتحامل والحكم المسبق".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة تكشف قيام مدارس بريطانية بحظر التشجيع على المثلية الجنسية   مصر اليوم - دراسة تكشف قيام مدارس بريطانية بحظر التشجيع على المثلية الجنسية



  مصر اليوم -

​خلال افتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور النجوم

بوبي ديليفينجن ترتدي فستانًا مثيرًا في احتفال "بالمان"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
ظهرت عارضة الأزياء بوبي ديليفينجن، البالغة من العمر 31 عاما، في آخر احتفال لدار أزياء "بالمان" الشهير في بيفرلي هيلز في ولاية كاليفورنيا الخميس الماضي. وتحتفل العلامة التجارية بافتتاح بوتيك لوس أنجلوس بحضور عدد من النجوم أبرزهم كيم كاردشيان. وبدت بوبي ديليفينجن المعروفة بلياقتها البدنية والتي تظهر في مجموعة أزيائها الجريئة، مرتدية فستانا مثيرا من خيوط الذهب المعدني والخيوط الفضية المتشابكة معا لتشكّل مربعات صغيرة بشبكة تكشف عن بعض أجزاء جسدها وملابسها الداخلية السوداء عالية الخصر وهو ما أضفى عليها إطلالة جريئة ومثيرة. ويظهر الفستان القصير الذي يصل إلى فوق الركبة، ساقيْها الممشوقتين مع زوج من صنادل "سترابي" السوداء ذات كعب. واختارت بوبي تسريحة بسيطة لشعرها الأشقر إذ انقسم إلى نصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت بعضا مع أحمر الشفاه الجريء، كما أمسكت بيدها حقيبة سوداء صغيرة لتكمل إطلالتها الجذابة والأنيقة.  كما التقتت الصور مع مصمم الأزياء والمدير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة تكشف قيام مدارس بريطانية بحظر التشجيع على المثلية الجنسية   مصر اليوم - دراسة تكشف قيام مدارس بريطانية بحظر التشجيع على المثلية الجنسية



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon