فيما شددت "التربية" على عقاب "الغشاشين" وقانون لحماية المراقبين

انطلاق امتحانات "الباكالوريا" في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انطلاق امتحانات الباكالوريا في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة

امتحانات "الباكالوريا
الرباط – رضوان مبشور

الرباط – رضوان مبشور توجه صباح الثلاثاء ما يقرب من 484 ألف و 778 تلميذًا وتلميذة إلى مراكز الامتحانات في مختلف المدن المغربية، لاجتياز امتحان "الباكالوريا" للعام 2013، وسط إجراءات أمنية وحراسة مشددة لجعلها تمر في أجواء عادية وسليمة، حفاظًا على تكافؤ الفرص، وتستمر الامتحانات في كل الشُعب على مدى 3 أيام، حتى  إلى 13 حزيران/ يونيو الجاري، على أن تعقد المرحلة الثانية بالنسبة للراسبين في الدورة العادية في الفترة

الممتدة ما بين 9 و 11 تموز / يوليو المقبل

انطلاق امتحانات "الباكالوريا" في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة
هذا وأكدت  وزارة التربية المغربية، على استمرارها في التصدي لظاهرة الغش، بجميع الوسائل والطرق، من أجل إعادة الاعتبار للقيمة الحقيقية لشهادة الباكالوريا والسعي نحو تحقيق مستوى معقول من "تكافؤ الفرص" بين المرشحين و المرشحات، بعد أن تم تسجيل خلال الموسم الدراسي الماضي ما يقرب من 312 حالة غش في امتحانات الباكالوريا، حيث تراهن وزارة التربية خلال هذه السنة على تخفيض هذا الرقم ومواجهة مختلف تجلياته، بالإضافة إلى التصدي لبعض محاولات الاعتداء التي يتعرض لها عادة بعض الأساتذة المكلفين بالحراسة

انطلاق امتحانات "الباكالوريا" في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة

وتأتي امتحانات الباكالوريا لهذه السنة، في سياق متغيرات كبيرة قام بها وزير التربية الحالي محمد الوفا، تتعلق أساسا بتعديل دفتر مساطر تنظيم امتحان نيل شهادة الباكالوريا، على ضوء تقويم شامل لتجارب السنوات الماضية، واهم المساطر تتعلق بتأطير وإنجاز عملية تصحيح انجازات المرشحين، حيث تم تدقيقها بما يمكن من إجراء هذه العملية الحاسمة في ظروف جيدة ووفق آليات تضمن مصداقية النتائج ومبدأ الاستحقاق، علاوة على منح لجان التصحيح صلاحية ضبط حالات الغش خلال التصحيح، عند اكتشاف تطابق بين أجوبة أوراق المرشحين.
وفي السياق ذاته علق الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي ، بشأن موضوع الغش في الامتحانات، وأعلن مصادقة الحكومة على قانون لضمان الحماية المراقبين وإقرار المتابعة الجنائية في حق المعتدين على المكلفين بالحراسة أثناء اجتياز الامتحانات، وأكد أن حيازة الأجهزة الالكترونية، سواء كانت مشغلة أو غير مشغلة، تعد عنصرًا من عناصر الغش.
ومن جانبه شدد وزير التربية الوطنية محمد الوفا على منع جلب التلاميذ للآلات الالكترونية والهواتف في قاعات الامتحان، وقال أنه ستكون هناك إجراءات تأديبية بدل الجنائية في حق المتورطين في حالات الغش، وهي الحالات التي تبدأ بمنح المضبوطين في حالة غش، نقطا موجبة للرسوب، وقد تصل إلى المنع من اجتياز الدورة الاستدراكية أو المنع لسنة أو سنتين من اجتياز الامتحانات.
وأعلنت وزارة التربية الوطنية المغربية أن دورة حزيران/ يونيو عرفت زيادة في عدد المرشحين و المرشحات بنسبة 8 في المائة، كما ارتفعت نسبة المرشحات بنسبة 6.73 في المائة، ونسبة المرشحين الذكور بنسبة 9,04 في المائة مقارنة مع دورة حزيران/ يونيو من سنة 2012، في حين يبلغ عدد المرشحات الإناث 215083 مرشحة، بما يمثل نسبة 44.37 في المائة من مجموع المرشحين.
وبلغ عدد المرشحين في التعليم العمومي 302766 مرشحا ومرشحة، بزيادة 1.5 في المائة عن سنة 2012، فيما يمثل المرشحون الأحرار، الذين بلغ عددهم 158435 مرشحا ومرشحة، ما نسبته 32.7 في المائة من مجموع المرشحين، أي بزيادة تقدر ب 26.1 في المائة، فيما عرف عدد المرشحين في التعليم الخصوصي تراجعا طفيفا، حيث بلغ عددهم هذه السنة 23577 مقارنة ب 24803 في السنة الماضية، بنسبة تراجع بلغت 4.9 في المائة.
وبخصوص شعب التعليم، يمثل المرشحون في مسالك شعب التعليم العام أكبر نسبة، وهي 91.89 في المائة، مقابل 6.74 في المائة في مسالك شعب التعليم التقني، و 1.37 في المائة في مسلكي التعليم الأصيل.
وبلغ عدد المرشحين في مسالك الشعب الأدبية والتعليم الأصيل 222485 مرشحا ومرشحة، أي بنسبة 45.89 في المائة، مقابل 262293 مرشحا ومرشحة في مسالك الشعب العلمية والتقنية، أي بنسبة 54.11 في المائة من مجموع المرشحين.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق امتحانات الباكالوريا في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة انطلاق امتحانات الباكالوريا في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق امتحانات الباكالوريا في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة انطلاق امتحانات الباكالوريا في المغرب الثلاثاء وسط إجراءات أمنية مشددة



كشفت أنها خضعت لتدريبات فنون الدفاع عن النفس

لوبيتا نيونغو تمارس "اليوغا" على غلاف مجلة "فوغ"

واشنطن ـ رولا عيسى
خضعت الممثلة الكينية الحائزة على جائزة "الأوسكار"، لوبيتا نيونغو، لجلسة تصوير خاصة لصالح مجلة "فوغ" الشهيرة والتي من المقرر عرضها على غلاف العدد الجديد الصادر في يناير/تشرين الثاني. وأشارت الممثلة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى كيفية حصولها على شكل خاص لجسمها وذلك في معرض حديثها عن فيلمها المقبل "Black Panther"، وكشفت نيونغو، التي تظهر في صور الغلاف وهي تمارس "اليوغا"، أنها خضعت لتدريب مختلط في فنون الدفاع عن النفس، وقضت ما يصل إلى أربع ساعات يوميا لمدة ستة أسابيع في معسكر مع زملائها. وتلعب الممثلة الكينية المكسيكية، في الفيلم المقبل، دور ناكيا، وهي حارس شخصي، وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول شخصية "تشالا" والذي يحاول الدفاع عن مملكته والتي تسمي "واكندا"، من مجموعة من الأعداء داخل وخارج البلاد، والفيلم من بطولة شادويك بوسمان، لوبيتا نيونجو، مايكل بي جوردن، مارتن فريمان، فوريست ويتكر، القصة مستوحاة من

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس
  مصر اليوم - فائز السراج يؤكّد وجود أطراف تحاول تعطيل الانتخابات الليبية

GMT 03:13 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

إيمان رياض تكشف سرّ نجاح "من القلب للقلب" وتروي ذكرياتها
  مصر اليوم - إيمان رياض تكشف سرّ نجاح من القلب للقلب وتروي ذكرياتها

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon