مسعد يؤكد أن مشكلات الجامعات إرث النظام السابق

تظاهرات أمام مجلس الوزراء في "يوم الغضب الطلابي" لإقالة وزير التعليم العالي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تظاهرات أمام مجلس الوزراء في يوم الغضب الطلابي لإقالة وزير التعليم العالي

صورة أرشيفية لطلاب جامعة القاهرة
القاهرة ـ أكرم علي

احتشد المئات من طلاب 8 جامعات مصرية ،الأحد، أمام مجلس الوزراء في تظاهرات "يوم الغضب الطلابي"، للمطالبة بإقالة وزير التعليم العالي المصري مصطفى مسعد، وتحسين أوضاع الطلاب في الجامعات، والتصدي لأعمال البلطجة داخلها.وتجمع الطلاب أمام مقر جامعات "عين شمس، وحلوان"، وتحركوا في مسيرات بـ"مترو الأنفاق" إلى "جامعة القاهرة"، كما تحركت مسيرتان من "هندسة شبرا"، و"جامعة الأزهر" للمشاركة في مسيرة "جامعة القاهرة" ووصلت إلى مجلس الوزراء القريب من ميدان التحرير.وهتف الطلاب بشعارات مناهضة لوزير التعليم العالي والحكومة، وطالبوا في بيان صحافي تم توزيعه خلال المسيرة بإقالة وزير التعليم العالي، وتحسين أوضاع الجامعات والمدن الجامعية، ووضع آليات للرقابة على أسعار الكتب والغذاء.كما طالبوا بوضع رقابة على الأستاذ الجامعي فيما يختص بدرجات الطالب، وإعطاء الطالب المتظلم حقه في مراجعة ورقة الامتحان والإطلاع عليها، وليس مجرد رصد للدرجات ووضع معايير واضحة لعملية التصحيح، بالإضافة لوضع حد أقصى لمصاريف شٌعب اللغات والساعات المعتمدة، مع وضع معايير للمصروفات وآلية صرفها والرقابة عليها.وأكدوا ضرورة، وضع حد أقصى لأسعار الكتب الدراسية ودعمها من الكلية، وجعلها اختيارية وليست إجبارية، ووضع آليات محددة لإعفاء الطُلاب غير القادرين، وتطوير المستشفيات الجامعية والرقابة الدورية عليها، مع وضع لائحة طُلابية للجامعات الخاصّة، وإشراك الطُلاب في صياغتها.وشدد الطلاب على ضرورة الإفراج عن كافة الطلاب المعتقلين فوراً، وإيقاف التعامل الأمني مع التظاهرات والاحتجاجات الطلابية، وكفالة حرية الرأي والتعبير السلمي لكل الطلاب دون المساس بهم، وحريتهم في الاعتصام والإضراب لتحقيق مطالبهم المشروعة.في السياق ذاته أكد وزير التعليم مصطفي مسعد وزير أن السبب الرئيسي وراء الأزمات التي تمر بها الجامعات المصرية، هي المشكلات المورثة من النظام السابق، مشيرا إلى أن أهم المشكلات التي وجدها خلال جولاته المستمرة لعدد من الجامعات تتمثل في شكوى الطلاب من سوء البنية التحتية لبعض المنشآت داخل الجامعات والكتاب الجامعي وسوء المعاملة من قبل بعض أعضاء هيئة التدريس فضلا عن شكاوي العاملين التي تنحصر ما بين مالية وإدارية وهي مشكلات تحتاج وقت وجهد كبير لحلها.وأضاف الوزير في تصريحات صحافية فور لقائه مع محافظ القليوبية الدكتور عادل زايد، أن الإستراتيجية التي قدمت لمجلس الشورى تتضمن منح الضبطية القضائية داخل الحرم الجامعي لبعض القيادات الأمنية المسؤولة عن قطاع الأمن حتى تمكنهم من أداء عملهم على أكمل وجه.ولفت إلى أن الأمن المدني في الجامعة يحتاج إلى تأهيل وتدريب على أعلى مستوى ليحل محل الحرس الجامعي، وهذا الأمر يحتاج إلى موارد وإمكانيات مازالت تنقصنا حتى الآن.وأضاف أنه يجرى حاليا وضع إستراتيجية لقطاع الأمن المدني، من شأنها الارتقاء بمستواه، ستبدأ بتعيين خريجي كلية التربية الرياضية والحقوق في قطاع الأمن نظرا لطبيعة دراستهم والتي تؤهلهم لتولي مسئولية الأمن داخل الجامعة بالإضافة إلى إعداد فرق إدارة الأزمات تقوم علي احتواء المشكلات في مهدها والعمل على حلها قبل تفاقمها وتقدم المعلومات الصحيحة بشكل سريع، وفي هذا الصدد يجب أن يكون لاتحاد الطلاب دوراً مؤثراً في حل المشكلات، وأن يكون حلقة وصل بين المسؤولين بالجامعات والطلاب.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرات أمام مجلس الوزراء في يوم الغضب الطلابي لإقالة وزير التعليم العالي تظاهرات أمام مجلس الوزراء في يوم الغضب الطلابي لإقالة وزير التعليم العالي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرات أمام مجلس الوزراء في يوم الغضب الطلابي لإقالة وزير التعليم العالي تظاهرات أمام مجلس الوزراء في يوم الغضب الطلابي لإقالة وزير التعليم العالي



تألقتا بعد غياب سنوات عدة عن منصات الموضة

كيت موس وناعومي كامبل تظهران في عرض "فيتون"

باريس ـ مارينا منصف
 ظهرت العارضة الشهيرة كيت موس يوم الخميس على المنصة في باريس بعد غياب لسنوات، وكانت البالغة 44 عاما وصلت إلى باريس لمناسبة عيد ميلادها الـ44 هذا الأسبوع، وقد رافقت موس على المنصة زميلتها وأيقونة الموضة من نينتيز ناعومي كامبل. إذ خطت موس على المنصة بجانب زميلتها القديمة ناعومي كامبل، والبالغة 47عاما، في عرض مجموعة أزياء لويس فيتون لشتاء 2019 التي أقيمت في أسبوع الموضة للرجال في باريس، وقد ارتدت العارضتان المعاطف المضادة للأمطار، وأحذية بوت ماركة "دي إم"، وقد تشابكت العارضاتان الأيدي مع مصمم الأزياء الإنجليزي كيم جونزو البالغ 39 عاما، الذي قدم عرضًا استثنائيا بعد سبع سنوات من رحيلة عن دار الأزياء.   وخلال العرض، تألقت كيت موس وناعومي كامبل على حد سواء أسفل المنصة برفقة المصمم، مع صرخات  مبهجة من الحضور، وعلى الرغم من سن كيت موس ظهرت أكثر إشراقا وشبابا، وقد صففت شعرها إلى الأعلى

GMT 07:26 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

كيم جونز يودِّع "فيتون" في عرض أزياء استثنائي
  مصر اليوم - كيم جونز يودِّع فيتون في عرض أزياء استثنائي

GMT 07:40 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا
  مصر اليوم - افتتاح قرية إيغلو الجليدية في ستانستاد في سويسرا

GMT 11:49 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية
  مصر اليوم - طفرة في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية

GMT 05:48 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

تيلرسون يُعلن سر إلغاء زيارة ترامب إلى لندن
  مصر اليوم - تيلرسون يُعلن سر إلغاء زيارة ترامب إلى لندن

GMT 05:11 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمازون" تعلن عن قائمة مدن لاختيار إحداها كمركز ثانٍ
  مصر اليوم - أمازون تعلن عن قائمة مدن لاختيار إحداها كمركز ثانٍ

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon