52 قتيلًا في حريق على متن حافلة في كازاخستان ترامب يتطلع الى لقاء روبرت مولر المدعي الخاص حول التدخل الروسي في الانتخابات الاميركية رفع جلسة البرلمان العراقي إلى السبت لعدم اكتمال النصاب الرئيس المصري يصدر قرارا بتكليف مدير مكتبه اللواء عباس كامل بتسيير أعمال جهاز المخابرات العامة لحين تعيين رئيس جديد للجهاز رئيس الحكومة اليمنية احمد عبيد بن دغر، يلتقي السفير السعودي لدى اليمن محمد سعيد الجابر في العاصمة المؤقتة عدن جنوب اليمن الأمم المتحدة تدعو إلى وقف العنف في سورية والسماح بوصول المساعدات السفارة الأميركية في بغداد تؤكد دعمها إجراء الانتخابات العراقية في موعدها في 12 من أيار المقبل مقتل شخصين بغارتين لطائرتين أمريكيتين شمال غرب باكستان الإمارات تتقدم بمذكرتي إحاطة لرئيس مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة اثر تعريض قطر حياة المدنيين للخطر بعد اعتراض مقاتلات قطرية الطائرتين الإماراتيتين التحالف الوطني العراقي يشكك بنتائج التصويت السري وينسحب من جلسة البرلمان
أخبار عاجلة

الخبراء يؤكدون أنها قد تكون البديل الأفضل للسيارة "أودي كيو 5"

"أكورا" تحاول الاقتراب من القمة بموديل "آر إل إكس" المتوسط الحجم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أكورا تحاول الاقتراب من القمة بموديل آر إل إكس المتوسط الحجم

سيارة "أكورا"
واشنطن ـ عادل سلامة

تتمتع موديلات سيارات "هوندا" بألوان عدة من الترف إلا أن موديلات السيارات "السيدان" منها ليست بالضرورة بحاجة إلى مثل تلك المزايا، ويشير الخبراء في هذا السياق إلى السيارات "أكورا"، وإذا ما أخذنا في الاعتبار سعر الموديل (RDX) الجديد فيمكن القول إنها قد تكون البديل الأفضل للسيارة أودي كيو 5 (Audi Q5) أو السيارة بي إم دبليو إكس3 (BMW X3).ويبدو أن موديل (RLX) يكشف عن محاولة  قسم سيارات "أكورا" الدفع بسيارة سيدان متوسطة الحجم يمكن أن ترتقي إلى مستوى قمة السيارات الألمانية. وقد شاهدنا من قبل مثل هذه المحاولة من خلال السيارة أكورا (RL)، ولكنها في العام 2011 باتت أسوأ السيارات مبيعًا في أميركا، حيث لم تزد مبيعاتها عن ألف مشترٍ. وعلى الرغم من أن السيارة (RLX) أفضل على مستوى السعر إلا أنها لا ترتقي إلى مستوى الرفاهية والمزايا المعروفة عن "أكورا" مفضلة على ذلك توفير مساحة أكبر، والمزيد من الأدوات التي تجعل منها صفقة رابحة.   ويذكر أن قسم سيارات "أكورا" وهو جزء من شركة "هوندا" يرفض علانية تطوير السيارة "سيدان" ذات الدفع الخلفي، وذلك على الرغم من وجود أدلة بأن الأثرياء من عشاق السيارات يفضلون سيارات الدفع الخلفي مثل المرسيدس فئة "إي والبي إم دبليو من الفئة الخامسة ولكزس جي إس وجاكوار إكس إف. وتتمتع السيارة (RLX) بمحرك حقن مباشر سعة 3500 سي سي و6 صمامات بقوة 310 حصان بزيادة عشرة حصان عن السيارة (RL) ذات المحرك سعة 3700 سي سي و6 صمامات. كما أنها نسخة معدلة من السيارة هوندا أكورد بعد التخلص من نصف غرف المحرك على نحو زاد من معدل الاقتصاد في الوقود إلى 20/31 ميل لكل غالون وهو أعلى من معدل استهلاك السيارة (RL) الذي يبلغ 17/24 ميل لكل غالون. ومن بين أهم مزاياها كاشفات الضوء الأمامية (Jewel Eye LED) الذي تؤدي وظيفة رائعة في الحد من ظلام الليل. أما عن المزايا الداخلية بالسيارة فقد استفادت كثيرًا من امتداد طول المسافة بين المحور الأمامي والمحور الخلفي بمقدار 2 بوصة واتساع العرض بمقدار 1.8 بوصة. وهي توفر مساحة أكبر من أي من السيارات المنافسة لها. وتحاول السيارة (RLX) التغلب على تكنولوجيا أي من الموديلات المنافسة من خلال تطبيقات الهاتف المدمج وآلية التحكم في سرعة السيارة ودقة نظام عجلة القيادة في سيارات الدفع الرباعي. وفي ما يتعلق بالنظام عجلة القيادة فإنه يتوقف عن العمل في حال انحراف يد السائق عن عجلة القيادة، إلا أنه وعلى الرغم من ذلك فإن اليد الديجيتال تظل تعمل على استمرار اتجاه الحركة في السيارة من دون تدخل بشري. وتتمتع أيضًا بشاشة ملاحية مقاس ثماني بوصات فوق شاشة باللمس مقاس 7 بوصات، وفي مكان أنظمة عرض الخط الملاحي والأصوات والمناخ في وقت واحد متزامن. وهي سيارة ناعمة على الطريق كما أن زجاج السيارة المعالج صوتيا يعزل داخل السيارة عن خارجها ،كما أن المقود يبدو بخف الريشة على نحو يخلق مخاوف من السرعات العالية. أما نظام ناقل الحركة فهو أوتوماتيك بست سرعات فقط، وهو مناسب للاستخدام اليومي للسيارة. وعند مقارنة سعر السيارة (RLX) الذي يتراوح بين حوالي 49 ألف دولار إلى 61 ألف دولار مع السيارة "أكورد 6 صمامات" بمبلغ 30 ألف أو "أكورا تي إل" بمبلغ 40 ألف دولار ، فإن أفضيلة السيارة (RLX) تتمثل في دقة نظام عجلة القيادة في سيارات الدفع الرباعي.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أكورا تحاول الاقتراب من القمة بموديل آر إل إكس المتوسط الحجم أكورا تحاول الاقتراب من القمة بموديل آر إل إكس المتوسط الحجم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أكورا تحاول الاقتراب من القمة بموديل آر إل إكس المتوسط الحجم أكورا تحاول الاقتراب من القمة بموديل آر إل إكس المتوسط الحجم



بفستان أحمر من الستان عارٍ عند ذراعها الأيمن

كاتي بيري بإطلالة مثيرة في حفلة "مكارتني"

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
جذبت المغنية الأميركية كاتي بيري، أنظار الحضور والمصورين لإطلالتها المميزة والمثيرة على السجادة الحمراء في حفل إطلاق مجموعة خريف/ شتاء 2018 لدار الأزياء البريطانية ستيلا مكارتني في لوس أنجلوس، يوم الثلاثاء، وذلك على الرغم من انتشار الإشاعات بشأن إجرائها عملية تجميل ما جعلها ترد بشراسة لتنفيها، وفقاً لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية. وظهرت كاتي، التي تبلغ من العمر 33 عامًا، بإطلالة مثيرة، حيث ارتدت فستانًا أحمرا طويلا من الستان مزركش نحو كتفيها الأيسر، وعارياً لذراعها الأيمن، ونظارة شمسية ضخمة.  وكشف الفستان عن كاحليها مما سمح  بإلقاء نظرة على حذائها، الذي جاء باللون الوردي، ولفتت كاتي الجميع بإطلالتها المختلفة، كما اختارت مكياجا صاخبا مع أحمر الشفاة اللامع. مع شعرها الأشقر ذو القصة الذكورية، اختارت بيري زوج من الأقراط الطولية باللون الأحمر، وامتازت أثناء حضورها بابتسامتها العريضة. في حين أنها في هذا الحدث، حصلت على بعض الصور مع ستيلا

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 09:29 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

جان كلود جونكر يُطالب ببقاء بريطانيا في "اليورو"
  مصر اليوم - جان كلود جونكر يُطالب ببقاء بريطانيا في اليورو

GMT 03:44 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News
  مصر اليوم - إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان إلى الأصل في 2018
  مصر اليوم - فيرساتشي وبرادا تعودان إلى الأصل في 2018

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 07:54 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon