المملكة تتخذ اجراءات وقائيَّة لمنع حصول اصابات بأمراض خطيرة

وزارة الصِّحة السعوديَّة خصصت غرفًا في المستشفيات لعزل المرضى المصابين بفيروس كورونا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزارة الصِّحة السعوديَّة خصصت غرفًا في المستشفيات لعزل المرضى المصابين بفيروس كورونا

وزارة الصِّحة السعوديَّة
الرياض ـ رياض أحمد

جهزت وزارة الصحة  السعودية غرفاً خاصة  في كافة مستشفيات المملكة  لعزل الحالات التي تشتبه اصابتها بمرض انفلونزا الخنازير وكورونا وفق خطط وبرامج وقائية تهدف للسيطرة على هذه الاوبئة التي تشكل خطراً على حياة المجتمع. الناطق الاعلامي باسم الشؤون الصحية في جدة عبد الرحمن الصحفي أعلن ان وزارة الصحة تبذل كافة جهودها وتسخر كامل طاقاتها وإمكانياتها المادية والطبية والبشرية من أجل مكافحة جميع الأمراض الفيروسية والمعدية في جميع مناطق المملكة، والمسؤولون في الوزارة وفي مقدمتهم وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة يتابعون الوضع مع صحة جدة عن كثب، وقد تم تجهيز مستشفيات جدة بكافة المستلزمات الطبية والعلاجية استعداداً لاستقبال أي حالة تصل إليها سواء كانت مؤكدة أو حتى مازالت في حالة اشتباه، ومع كل هذه الجهود والاستعدادات إلا أنني أود هنا التأكيد بأن مستشفيات وزارة الصحة بجدة لم تسجل إلى الآن سوى حالة واحدة مؤكدة أن الوضع في جدة مطمئناً ولم يصل إلى المرحلة التي تجعلنا نخاف ونخيف الناس.
واكد الصحفي ان الصحة خصصت غرفا مخصصة للعزل في جميع مستشفيات المملكة وهذه الغرف يتم تخصيصها لعزل المرضى المصابين بأي أمراض وبائية معدية وليس لحالات كرونا فقط. أما بالنسبة للخطط المتوفرة لدى المستشفيات للتعامل مع الحالة فقال الصحفي: ان هناك برامج وقائية وعلاجية معتمدة من قبل وزارة الصحة، وان المستشفيات تقوم بالعمل وفقاً لهذه الخطط والبرامج المعتمدة وتطبيقها على الحالات بحسب المعايير الطبية المناسبة لكل حالة.
وعن كيفية التعامل عند التبليغ عن إصابة في المدارس افاد الصحفي ان صحة جدة اعتمدت خططا خاصة بالاستقصاء الوبائي تقوم من خلالها مجموعة فرق استقصاء وبائي بالزيارة الفورية للمواقع التي يوجد بها مخالطون للمريض المصاب بأي مرض وبائي معد، سواء كانت هذه المواقع مدارس أو منازل أو تجمعا سكنيا أو غيرها، حيث تقوم هذه الفرق بالكشف وإجراء التحاليل المخبرية اللازمة للمخالطين لمعرفة ما إذا كان المرض قد انتقل لشخص أو لعدة أشخاص من المخالطين أم لا؟ وذلك بهدف التدخل السريع والسيطرة على الوضع قبل انتشار المرض وتفاقم المشكلة.
وعن طريقة العلاج المتبعة في حال الإصابة بفايروس كورونا أضاف الصحفي قائلا: في الحقيقة لا يوجد علاج خاص بفايروس كرونا إلى الآن، ولكن الأطباء يتعاملون مع المرض كأي مرض فيروسي معد ويتم العلاج من خلال استخدام مضادات الفيروسات وبعض الأدوية الخاصة بحسب ما يراه الأطباء حسب كل حالة مرضية ومدى استجابتها للعلاج المستخدم.
يشار الى ان فيروس كورونا الشرق الأوسط، والذي يعرف أيضا بفيروس كورونا الجديد أو كورونا نوفل هو فيروس تاجي تم اكتشافه في 24 سبتمبر/ايلول 2012 ويعتبر الفيروس السادس من فصيلة الفيروسات التاجية، وأطلق عليه في البداية عدد من الأسماء المختلفة مثل شبيه سارس أو سارس السعودي، واتفق مؤخراً على تسميته فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الجهاز التنفسي الشرق أوسطي ويرمز له اختصارا MERS-CoV.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزارة الصِّحة السعوديَّة خصصت غرفًا في المستشفيات لعزل المرضى المصابين بفيروس كورونا   مصر اليوم - وزارة الصِّحة السعوديَّة خصصت غرفًا في المستشفيات لعزل المرضى المصابين بفيروس كورونا



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزارة الصِّحة السعوديَّة خصصت غرفًا في المستشفيات لعزل المرضى المصابين بفيروس كورونا   مصر اليوم - وزارة الصِّحة السعوديَّة خصصت غرفًا في المستشفيات لعزل المرضى المصابين بفيروس كورونا



F
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon