التمارين الرياضيّة تساعد على تحسين الحالة المزاجيّة والنفسيّة

الحمل نعمه من الله للمرأة فاستمتعي بها بإتباع بعض النصائح المهمة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحمل نعمه من الله للمرأة فاستمتعي بها بإتباع بعض النصائح المهمة

نصائح مهمة للاستمتاع بفترة الحمل
القاهره - هديل يوسف

دائماً ما يتحدث الناس عن بريق الحمل، لكن عادةً لا تشعر الحامل بهذا البريق، فعندما تشعرين بغثيان يغلبك التعب وتشعرين بثقل الكيلوغرامات التي تضاف إلى جسمك وتجعلك تمشين مترنحة، وكذلك تقلباتك المزاجية نتيجة التغيرات التي تحدث في الهرمونات، بالإضافة إلى الشكاوى الأخرى، مثل التقلصات العضليّة، وانتفاخ القدمين ، وآلام الظهر التي تصاحب عملية تحضير الجسم للأمومة، مع كل هذا قد يكون شعورك بجمالك أمرًا ليس سهل التحقيق. وبإمكانك أن تجعلي لك بريقاً حقيقياً وتشعرين به  بالتركيز على ذهنك، جسمك، وروحك.
أولاً: ذهنك.
ضعي نفسك في حالة نفسية إيجابيّة، فالحمل شئ جميل، ويتفق الخبراء على أن النظرة الإيجابية للحامل تجاه نفسها شئ صحي بالنسبة لها، ولجنينها، وللمحيطين بها بشكل عام. ومن الصعب أنّ تحتفظي بنظرة ثابتة تجاه جسمك في الوقت الذي يتغير فيه جسمك بسرعة كبيرة، خصوصًا في الـ6 أشهر الأخيرة من الحمل، لكن لو تمكنت من الاحتفاظ بنظرة إيجابية تجاه نفسك، ستستمتعين أكثر بالحمل. وقتها ستتأملين هذه التغيرات وتراقبين كيف يعمل جسمك ومدى قدرته على القيام بكل هذه التغيرات.
نصائح لراحتك الذهنية.
لا تنظري إلى نفسك على أنك ضحيّة لأنك حامل، فأنت لست مريضة ولا مصابة، بل تمرين بما تتمناه كل امرأة، فحاولي اكتشاف المعجزة،  وليس في هذا مبالغة، فالطريقة التي يتغير بها جسمك خلال الحمل فعلاً مدهشة، وأنت في نعمة كبيرة.
احصلي على معلومات.
تحدثي مع طبيبك، أمك، أختك، وصديقاتك اللاتي حملنّ من قبل عن التغيرات التي تحدث لجسمك، وعمّا ستفعلين بعد الولادة للتواؤم مع التغيرات التي ستحدث في حياتك بعد استقبال مولودك المنتظر.
لا تحزني على الخسائر، بل فكرى في الناحية الإيجابيّة.
لا بأس أن ينتابك بعض الحزن، لأن جسمك سيتغير وقد لا يعود إلى شكله قبل الولادة، لكن فكرى في طفلك المقبل، فهو يستحق هذه الخسارة البسيطة، كما أن جسمك من الممكن أن يكون جميلاً رغم تغير شكله.
مارسي الرياضة.
سواء في الحمل أو في غير الحمل، فالتمارين الرياضية تساعد على تحسين الحالة المزاجيّة، واستشيري طبيبك أولاً في التمرينات التي يمكنك القيام بها.
حافظي على مظهرك.
الحمل ليس عذراً لإهمال شكلك ومظهرك، فملابس الحمل متوفرة الآن بأشكال مختلفة، فاختاري منها ما يناسبك.
كوني مشرقة.
التقطي لنفسك صوراً على مدار فترة الحمل، ستمثل لك هذه الصور فيما بعد ذكريات جميلة وأنت تحكين عن فترة الحمل.
أنت لا تعانين من مشكلة، أنت فقط مختلفة.
استمتاعك بحياتك الاجتماعية، ممارستك الرياضة، ومتابعة الأنشطة التي كنت تقومين بها قبل الحمل لن تتوقف بمجرد معرفتك أنك حامل. استشيري طبيبك في هذه الأمور كلها، ولكن سيمكنك أن تجدي دائماً ما تفعلينه ويسعدك.
ثانيا: جسمك.
اتبعى النصائح التالية لتدليل نفسك.
مارسي الرياضة.
ممارسة الرياضة شئ جيد أثناء الحمل، لكن يجب استشارة طبيبك أولاً في نوع الرياضة والتمارين التي يمكنك ممارستها، فهناك بعض الأوضاع والحركات التي لا ينصح بها خلال الحمل، وقد ترغبين في ممارسة الـ"يوغا" لأنها آمنة وتساعد على تقليل آلام الظهر خلال الحمل، ولكن ذلك بعد استشارة طبيبك.
خذي حمامات دافئة وليست ساخنة.
الحمام الدافئ مفيد ويمكن أن يهدئ كل الآلام الموجودة بالجسم. بعض الحوامل يجدون الحمام الدافئ مفيد أيضاً للتغلب على الشعور بالغثيان، إضافة فقاقيع إلى الحمام قد تعطيك شعورًا ظريفاً إلا أن بعض السيدات تصبن ببعض الالتهابات من الصابون أثناء الحمل.
تناولي الكاموميل.
يساعد الكاموميل على التخلص من الشعور بالغثيان كما أنه مهدئ.
اهتمي بأظافرك وقدميك.
يمكنك استدعاء أخصائية "باديكير" في بيتك وتقومين باستخدام أدواتك الخاصة، أما إذا اخترت الذهاب أنت إلى مكان متخصص، فاختاري مكان نظيف، يقوم بتعقيم أدواته ويكون جيد التهوية لكي لا تستنشقي أي روائح كيمائيّة.
اشترى بعض الكريمات الآمنة الخاصة بالجسم.
إدهنى بطنك يومياً لتقليل الهرش، استخدمي كريم جيد من النوع الخاص بعلامات الشد واحصلي على الفائدة المزدوجة.
اعتنى جيداً بأسنانك.
يمكن أن يؤثر الحمل على الأسنان بشكل كبير.
اشترى جيل مرطب للساقين والقدمين.
اطلبي من زوجك أو أختك أن تدلك لك ساقيك وقدميك في الليل، فهذا علاج حقيقي والتأثير المُرطب مفيد بشكل كبير بالنسبة للتورم.
ثالثًا: روحك
تحلى بروح الدعابة والمرح، فشكاوى الحمل قد تكون مزعجة لكن يمكنك أن تتحكمي فيها، وقد تشعرين بإرهاق شديد بعد أن تتعرضين للقئ للمرة الخامسة، وقد تستسلمين وتجلسين في حالة من الإعياء، لكن يمكنك على العكس أن تأخذي الأمر ببساطة وتعتبريه جزءً طبيعيًا من الحمل، وتتغلبي عليه وتكملي يومك بشكل طبيعي.
ستتذكرين كل هذا يوماً ما وتضحكين، فالحمل ليس شيئاً يحدث لك، لكنه نعمة رزقت بها، وإذا نظرت للأمر على هذا النحو واعتقدت أنك أم منتظرة جميلة بحق، سيتغير منظورك تماماً للحمل. نظرتك الإيجابية وروحك المرحة ستفيدانك جداً.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحمل نعمه من الله للمرأة فاستمتعي بها بإتباع بعض النصائح المهمة الحمل نعمه من الله للمرأة فاستمتعي بها بإتباع بعض النصائح المهمة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحمل نعمه من الله للمرأة فاستمتعي بها بإتباع بعض النصائح المهمة الحمل نعمه من الله للمرأة فاستمتعي بها بإتباع بعض النصائح المهمة



ظهرت بفستان مِن اللون الوردي مع أكمام مغطّاة بالريش

إطلالة مذهلة لـ"كايا جيرير" خلال عرض أزياء لاغرفيلد

باريس - مارينا منصف
قدمت أول عرض لها في مهرجان شانيل من خلال افتتاح أسبوع الموضة في باريس ربيع وصيف 2018 في أكتوبر الماضي، لتعود عارضة الازياء كايا جيرير، مرة أخرى بإطلالة مذهلة خلال  عرض لمصمم الأزياء العالمى كارل لاغرفيلد، الذي يعد من أهم المصممين العالميين في مجال الموضة والأزياء. وظهر جيرير ابنة السوبر موديل سيندي كراوفورد بإطلالة مميزة، وامتاز حياكة الفستان بـ"هوت كوتور" أي "الخياطة الراقية"، فهى تعد آخر صيحات الموضة العالمية. بعد أيام فقط من إعلانها عن مشاركتها مع المصمم الألماني، أثبتت ابنة عارضة الازياء سيندي كروفورد أنها استطاعت ان تعتلي بقوة أعلى قائمتهالافضل عارضات الازياء الشهيرة. ظهرت كايا بفستانًا من اللون الوردى مع أكمام مغطى بالريش، ذات التنورة الواسعة، بالإضافة إلى الأزهار التي تعلو حجاب الدانتيل الأسود، التي برز ملامحها الجميلة، وقد تزين فستانها مع تصميم الأزهار المعقدة التي تطابق تماما حذائها. كما تم إكتشاف مظهر كايا المستوحى من

GMT 08:43 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

مجموعة "شانيل Metiers d’Art" تلبي جميع الأذواق في 2018
  مصر اليوم - مجموعة شانيل Metiers d’Art تلبي جميع الأذواق في 2018

GMT 08:11 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

السياحة الشاطئية في قرطاج تخفي روعة التراث الروماني
  مصر اليوم - السياحة الشاطئية في قرطاج تخفي روعة التراث الروماني

GMT 08:31 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

مصدر إلهام لإضافة المتعة والإثارة لإضاءة المنزل
  مصر اليوم - مصدر إلهام لإضافة المتعة والإثارة لإضاءة المنزل
  مصر اليوم - رئيسة الوزراء البريطانية ترفض طلب جونسون زيادة الخدمة الصحية

GMT 06:42 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

مخترع يقتل صحافية ويمثل بجسدها بواسطة أدوات تعذيب
  مصر اليوم - مخترع يقتل صحافية ويمثل بجسدها بواسطة أدوات تعذيب

GMT 08:07 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

"هيرميس الفرنسية" تقدم أحدث عرض ملابس خريف 2018
  مصر اليوم - هيرميس الفرنسية تقدم أحدث عرض ملابس خريف 2018

GMT 07:04 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

ناشيونال جيوغرافيك تكشف 10 مناطق في أميركا
  مصر اليوم - ناشيونال جيوغرافيك تكشف 10 مناطق في أميركا

GMT 14:25 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

منزل باريسي قديم يشهد على تاريخ تطور المباني الفرنسية
  مصر اليوم - منزل باريسي قديم يشهد على تاريخ تطور المباني الفرنسية

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon