خبراء في مؤتمر طبي عقد في لندن ناقشوا هذا الاحتمال واحتمالاته

السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح إذا حلت محل سيجارة التبغ التقليدية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح إذا حلت محل سيجارة التبغ التقليدية

السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح
لندن - مصر اليوم

الإهتمام بالسيجارة الإلكترونية  يزداد يوماً بعد يوم لدى عامة المدخنين و الجسم الطبي في العالم ، خصوصاً اذا صحت  التقارير الطبية بأنها قد تنقذ ملايين الأرواح، إذا حلت محل السيجارة التقليدية، بحسب ما كشف خبراء مجتمعون في مؤتمر دولي بلندن حول هذا الموضوع، والذين لفتوا أيضاً إلى ضرورة إجراء مزيد من الأبحاث في هذا الشأن. وذكر مدير قسم الدراسات المتمحورة على التبغ في المركز البريطاني للأبحاث عن مرض السرطان "كانسر ريسيرتش سنتر"، روبرت ويست بأن "السجائر تودي بحياة أكثر من 5,4 مليون شخص في العالم، كل عام".
وأدلى روبرت ويست بهذه التصريحات خلال مؤتمر قمة، عقد حول السجائر الإلكترونية وجمع في مقر الجمعية الملكية في لندن نحو 250 طبيباً وباحثاً وخبيراً في سياسات الصحة العامة.
وذكر أن الاستعاضة عن السجائر التقليدية بتلك الإلكترونية قد تنقد آلاف الأرواح، مشيرا إلى أن ثلث الأشخاص الذين يحاولون الإقلاع عن التدخين يلجأون إلى السجائر الإلكترونية.
وأقر الطبيب المتخصص في مسائل الصحة العامة والإدمان على التدخين جاك لو هويزيك، بأن السجائر الإلكترونية تحتوي على مواد مضرة، لكن نسبها أقل من تلك المتواجدة في السجائر التقليدية، بمعدل يتراوح ما بين 9 مرات و 450 مرة.
واعتبرت المديرة العامة لمجموعة الضغط "آكشن أون سموكين أند هيلث"، ديبورا ارنوت، أن السجائر الإلكترونية هي أقل ضرراً، وتعد الوسيلة الأولى التي يلجأ إليها المدخن عند محاولته الإقلاع عن التدخين.
لكنها لفتت إلى أن "استهلاك هذه السجائر ينتشر بسرعة أكبر من تلك التي تجرى بها أبحاث علمية عن هذا الموضوع"، محذرة أنه "في حال كانت السجائر الإلكترونية تحتوي على مواد مسرطنة، فلن تظهر آثارها قبل 10 أعوام أو 15 أو حتى 20 عاماً".
ومنذ أربعة أعوام، يتضاعف استهلاك السجائر الإلكترونية سنوياً. وتضم أوروبا حالياً 7 ملايين مستهلك للسجائر الإلكترونية.
ورفض البرلمان الأوروبي مشروعاً أوروبياً يهدف إلى تصنيف السجائر الإلكترونية في عداد الأدوية التي تساعد على الإقلاع عن التدخين.
ولفتت منظمة الصحة العالمية في تموز/يوليو إلى أن فعالية السجائر الإلكترونية لم تثبت بعد علمياً

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح إذا حلت محل سيجارة التبغ التقليدية   مصر اليوم - السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح إذا حلت محل سيجارة التبغ التقليدية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح إذا حلت محل سيجارة التبغ التقليدية   مصر اليوم - السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح إذا حلت محل سيجارة التبغ التقليدية



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon