سيكون متوفرًا في غضون خمسة أعوام

لقاح يقلل الحاجة للحقن السنوي ضد الإنفلونزا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لقاح يقلل الحاجة للحقن السنوي ضد الإنفلونزا

تجربة لقاح عالمي جديد للإنفلونزا
لندن ـ سامرشهاب

يستعد علماء من بريطانيا وأوروبا لبدء تجاربهم على نطاق واسع للقاح عالمي جديد للإنفلونزا يمنح الحماية مدى الحياة ضد سلالات الفيروس كلها، وذلك بعد أن أثبتت اختبارات أولية نجاحها على البشر ، وسيكون من شأنه وقف الحاجة إلى أمصال الإنفلونزا السنوية ويمكن أن ينقذ آلاف الأرواح كل عام. ويمكن أيضا أن يكون فعالا ضد أشكال خطرة للغاية من المرض، مثل الإنفلونزا الإسبانية، حتى لو كانت تتحوّر، كما يمنع الأوبئة العالمية مثل الوباء الذي أدى إلى وفاة 100 مليون شخص عام 1918. وعلى الرغم من إجراء التجارب على ما يقرب من 100 مريض على مدى أعوام عدة، إلا أن هذه هي الأخبار الأولى الإيجابية. وقال خبير الإنفلونزا البريطاني والباحث الرئيسي للدراسة البروفيسور جون أوكسفورد، إن فريقه " متحمس للغاية بشأن آفاق مستقبل اللقاح. وتلقى البرنامج أخيرا ملايين الجنيهات كمنحة من الاتحاد الأوروبي لتمويل أبحاثه. وفي الوقت الحالي، تعمل اللقاحات عن طريق تحديد الفيروسات عن طريق قشرتها، ولكن بسبب تحوّر الفيروسات، فإن اللقاحات القديمة تكون غير فعالة. اللقاح العالمي يعمل من خلال مهاجمة البروتينات المختبئة داخل الفيروس وهي مشتركة في أنحاء السلالات الضارة كافة. وتأتي هذه الأنباء في نهاية الأسبوع الذي شهد عودة ظهور سلالة جديدة من انفلونزا الطيور في الصين، و بعد ان افادت الاخبار انها انتقلت بين البشر في آب/أغسطس.
وقيل إن امرأة عمرها 32 عاما لقيت حتفها بعد رعاية والدها الذي كان مصابا بفيروس إنفلونزا الطيور من سلالة H7N9 .
وبدأت التقارير عن حالات العدوى البشرية في آذار/مارس هذا العام ولكن لم يضعف في الأشهر القليلة الماضية بعد أن قتل 45 شخصا على الأقل من أصل 136 حالة.
 وفي حين أن الأطفال هم أقل عرضة للوفاة من انفلونزا مقارنة بكبار السن، فهم الاشخاص الرئيسيين الذين يقومون بنشر الإنفلونزا، ويمكن أن يصابوا بمرض شديد إذا كان لديهم الربو أو القلب أو الرئة.
 وبينما اتفق المتخصصون على أن اللقاح يمكن أن يساعد في حماية الأقارب المسنين للأطفال الأصغر سنّاً، يختلف الدكتور ريتشارد هالفورسن مع ذلك.
 وقال لصحيفة صنداي اكسبريس "إنه أمر نادر الحدوث أن يموت الأطفال من الإنفلونزا".
 وأضاف "إذا ما نجحت تجارب حقن الإنفلونزا الجديدة، سيكون اللقاح متوفرا للاستخدام بحلول عام 2018"

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لقاح يقلل الحاجة للحقن السنوي ضد الإنفلونزا   مصر اليوم - لقاح يقلل الحاجة للحقن السنوي ضد الإنفلونزا



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لقاح يقلل الحاجة للحقن السنوي ضد الإنفلونزا   مصر اليوم - لقاح يقلل الحاجة للحقن السنوي ضد الإنفلونزا



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon