إستنشاق كمية قليلة جداً منه كافية للقضاء على حياة الإنسان

غاز السارين يؤثر سلباً على الجهاز العصبيِّ اللاإرادي المسؤول عن التنفُّس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - غاز السارين يؤثر سلباً على الجهاز العصبيِّ اللاإرادي المسؤول عن التنفُّس

غاز السارين القاتل خواصه
توتنغهام - مصر اليوم

يعتبر غاز السارين من الغازات عديمة الرائحة والطعم وخطير للغاية، ويؤثر سلبًا على عمل الجهاز العصبي اللاإرادي كحركات التنفس، مسببًا الاختناق إلى حد الوفاة. ويحاول العلماء تطوير طرق لمعالجة المصابين. وغاز السارين السام قوي جدا، وتكفي كمية قليلة منه أقل من حجم ذرة الملح للقضاء على حياة الإنسان. ويخزن على شكل سائل ومن الممكن استنشاقه أو امتصاصه عبر الجلد والعيون. ويعد هذا الغاز عديم اللون والرائحة كالماء تماما، كما أنه من المستحيل رؤيته عند تبخره في الهواء، وهو ما أدى إلى سقوط بعض المدنيين الأبرياء في ريف دمشق في الواحد والعشرين من آب/أغسطس الماضي، واختناقهم دون معرفة ما أصابهم.
ويؤثر السارين بشكل أساسي على الجهاز العصبي اللاإرادي المسؤول عن الحركات اللاإرادية مثل الهضم والتنفس أو طرف العين. و يؤدي التسمم به إلى صعوبة شديدة في التنفس حسبما يوضح أخصائي علم الكيمياء من جامعة توتنغهام البريطانية روب شتوكمان. مؤكدًا أن "الدماغ يرسل رسالة إلى الرئتين للقيام بعملها بشكل طبيعي، إلا أن هذه الرسالة تُقطع ويتوقف التنفس". وتقوم الخلايا العصبية بإرسال إشارة التنفس عبر ما يعرف بالناقلات العصبية إلى الخلايا العضلية، لتتحرر بعد ذلك الإنزيمات المسئولة عن هذه الرسائل إلى الأجزاء المكونة منها مرة أخرى.
مثال على ذلك، الناقلات العصبية مادة أستيل كولين وإنزيمها المضاد أستيل كولين ستراز والذي يصفه شتوكمان بـ"جزء باك مان"، ويقوم بتفكيك الناقل العصبي أستيل كولين، وهو أمر ضروري لتوقف العضلات عن الحركة، ويتم ذلك عندما تقل هذه المنبهات وتعود إلى حالة الراحة بعد التنبيه.
ويدمر غاز السارين جزيئات "باك مان"، ما يعني ارتفاع تركيز هذه النواقل العصبية في نقاط التشابك العصبي بسبب عدم تحررها واستمرار تهيّج العضلات في منطقة الذارع. ويوضح شتوكمان أنه "تبقى العضلات مضطربة ما يعيق تحريك الذراع مهما كانت الرسالة التي يرسلها الدماغ". وإذا كانت رسالة الناقل العصبي موجهة إلى العين لذرف الدموع مثلاً، فإن السارين يؤثر على جزيئات "باك مان" وبالتالي تستمر العين بذرف الدموع دون توقف.
ويكون غاز السارين مميتًا إذا ما أثر هذا التنشيط المستمر على الحجاب الحاجز المسؤول عن عمليتي الشهيق والزفير. فتستمر الخلايا العصبية بتحرير مادة أستيل كولين التي تساعد على تقلص العضلات وحدوث عميلة الشهيق دون الزفير بسبب غياب جزيئات "باك مان" ما يؤدي إلى الاختناق.
ويمكن معالجة التسمم بغاز السارين لدى التعرض لكمية قليلة منه، باستخدام مضاد التسمم براليدوكسيم. والذي يقوم  بفصل السارين عن جزيئات "باك مان" ما يساعد على تنشيط هذا الإنزيم بأداء مهمته بتفكيك مادة الأستيل كولين.
ورغم عدم توفّر مضاد التسمم لدى الجميع إلا أن شتوكمان يؤكد على وجود إمكانية أخرى تتيح علاج التسمم، وذلك بالتنفس عبر منديل يتم نقعه في الماء وكربونات الصوديوم الهدروجينية (البيكنغ بودر). ويساعد المحلول القلوي على نزع غاز السارين، ويؤكد انه "من الأفضل أن تكون نسبة القلوية في الماء عالية جدًا".
وللعوامل البيئية تأثير على مفعول غاز السارين. فبرودة الطقس نسبيًا في آب/أغسطس، كان أحد الأسباب التي أدت إلى ارتفاع عدد الضحايا في الهجوم الكيميائي الذي وقع في ضواحي دمشق. وتساعد درجات الحرارة المنخفضة على بقاء غاز السارين في الهواء، ففي درجة عشرين مئوية مثلاً يمكن لغاز السارين أن يبقى في الهواء لمدة تتراوح بين يومين إلى 20 يومًا تقريبًا، وتساعد درجات الحرارة العالية على تفاعل السارين مع الماء الموجود في الهواء، ما يؤدي إلى تفكك الغاز بشكل أسرع.
ويؤكد الباحث الكيمائي في جامعة توتنغهام البريطانية مارتن بولياكوف، أنه تكمن خطورة الأسلحة الكيميائية في عدم إمكانية التعرف عليه، فتأثيرها يتعلق بالرياح، واستعمالها أكثر تعقيدًا، ويوضح "لا أحد يمكنه أن يعرف كيف سيكون تأثيرها تمامًا"، وغالبا ما تبقى الغازات السامة لفترات زمنية طويلة في الهواء، ما يعني إمكانية وقوع ضحايا بعد مرور مدة زمنية طويلة دون معرفة السبب.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - غاز السارين يؤثر سلباً على الجهاز العصبيِّ اللاإرادي المسؤول عن التنفُّس   مصر اليوم - غاز السارين يؤثر سلباً على الجهاز العصبيِّ اللاإرادي المسؤول عن التنفُّس



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - غاز السارين يؤثر سلباً على الجهاز العصبيِّ اللاإرادي المسؤول عن التنفُّس   مصر اليوم - غاز السارين يؤثر سلباً على الجهاز العصبيِّ اللاإرادي المسؤول عن التنفُّس



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل

GMT 04:48 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم - راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست

GMT 18:00 2017 الثلاثاء ,09 أيار / مايو

ماغي فرح توضح توقعاتها لمواليد برج الثور في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon