يغتسلون بماء المتوسط طلبًا للشفاء والإنجاب وتحقيق الأمنيات

عشرات المصريين يحيون ذكرى "أربعاء أيوب" على شواطئ العريش

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عشرات المصريين يحيون ذكرى أربعاء أيوب على شواطئ العريش

مصريون يسيرون على شاطيء العريش
العريش ـ يسري محمد

ارتاد العشرات من المصريين، عصر الثلاثاء، شواطئ مدينة العريش في سيناء، ليغتسلوا بماء البحر المتوسط في ما يُسمى "أربعاء أيوب"، وذلك إحياء لتقليد يعود إلى مئات السنين.ويقوم التقليد على اعتقاد بأن فعل ذلك الثلاثاء الذي يسبق عيد "شم النسيم" يشفي من الأمراض، ويحقق أمنيات الزواج والإنجاب، حيث تقول الأسطورة التي يرويها أبناء مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء

، إنه في مثل هذا اليوم من آلاف السنين، شهد شاطئ العريش وجود سيدنا أيوب عليه السلام, الذي ابتلي بالعديد من الأمراض، وأثناء مروره هو وزوجته ناعسة بهذه المنطقة من شاطىء العريش، تركته على الشاطئ وغابت عنه لفترة زمنية، فاندفعت إليه موجة من أمواج بحر العريش لتأخذه داخل مياه البحر ليستحم ويغتسل بناءً على وحي من الله سبحانه وتعالى, فيشفى من جميع أمراضه ويخرج من البحر سليمًا معافًا وفي كامل صحته، وعندما عادت زوجته إلى المكان الذي تركته فيه عليلاً لا يقوى على الحركة، وجدته سليمًا بعد مرض دام 18عامًا.ويقول عيد مرزوقة، أحد مشايخ البدو في سيناء، "إن الاحتفال بـ(أربعاء أيوب) يبدأ من بعد عصر الثلاثاء الذي يسبق (شم النسيم)، حيث يتوافد المئات من أبناء سيناء والمحافظات الأخرى وبعض الدول العربية إلى شواطئ العريش على البحر الأبيض المتوسط، وقبل اختفاء قرص الشمس يندفع الجميع إلى مياه البحر للاستحمام، اعتقادًا بأن الشمس ستأخذ الأمراض وتحقق الأمنيات، ويظلون في المياه حتى اختفاء قرص الشمس تمامًا من الأفق".ويضيف موسى الرميلي، أحد أبناء المنطقة، أن الاحتفال قد أصبح موروثًا شعبيًا يحافظ عليه أهالي المنطقة منذ مئات السنين، وهم يتوارثون طقوسه وعاداته جيلاً بعد جيل، وأن الاحتفال عادةً ما يخلو من أي مظاهر دينية كالصلاة أو الدعوة والتكبير.وتوضح فتحية علي، من الإسماعيلية، "سأحضر الاحتفال لأن ابنتي متزوجة منذ عامين وقد تأخر حملها كثيرًا، وسأدعو الله بأن يرزقها بحمل صالح"، مضيفة أن "شقيقتها كانت تعاني من مرض جلدي منذ سنوات، وعندما نزلت البحر العام الماضي شفيت منه، فيما أكد عضو مجلس الشعب عن العريش، الكاشف محمد الكاشف، أن فئات عمرية مختلفة تحضر هذا الاحتفال، بعد أن كان في الماضي مقتصرًا على كبار السن الذين كانوا يحضرون للشفاء من الأمراض، أما الآن فالاحتفال يضم أطفالاً وشبابًا وفتيات طلبًا للزواج.ويرى إمام وخطيب المسجد الرفاعي في العريش، الشيخ الصادق إبراهيم جعفر، أن "أربعاء أيوب" أسطورة من التراث الشعبي والفولكلور، الذي ألفه واستوحاه المؤلفون مثل زكريا الحجاوي، من أجل تحريك المشاعر واسترقاق القلوب كما فعلوا مع عنترة بن شداد وقيس وليلى وأدهم الشرقاوي وغيرهم، وأنه ليس هناك أي سند شرعي لذلك، وأن علماء التوحيد قرروا أن الأنبياء لا يمرضون بأمراض منفرة مثلما يقال عن سيدنا أيوب، فهم منزهون عن مثل هذه الأمراض، خلافًا على ما حكته التوراة, وأن ما يحدث ويقال عن "أربعاء أيوب" من الأساطير، ولا سند له في القرآن الكريم والسنة النبوية المشرفة.ويفيد مسؤول محلي في شمال سيناء، أن المحافظة تستعد جيدًا لمثل هذا الاحتفال، حيث تم تجهيز وإعداد مرافق الخدمات الشاطئية، وتوفير حاجات المواطنين من أبناء المحافظة والزائرين.

 

عشرات المصريين يحيون ذكرى "أربعاء أيوب" على شواطئ العريش

 

عشرات المصريين يحيون ذكرى "أربعاء أيوب" على شواطئ العريش

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عشرات المصريين يحيون ذكرى أربعاء أيوب على شواطئ العريش عشرات المصريين يحيون ذكرى أربعاء أيوب على شواطئ العريش



GMT 11:32 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن حدثين طبيين بارزين في أميركا وألمانيا لعلاج الأمراض

GMT 06:49 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تربط بين البلطجة عبر الإنترنت واضطراب "فرط الحركة"

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

5 أطعمة مهمة تساعدك في علاج الأرق المزعج

GMT 05:13 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

العلاج المضاد لمرض "الإيدز" لا يسبب الخرف للمصابين

GMT 03:34 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مسحوق "الواي بروتين" يُسبب بعض الأمراض الجلدية

GMT 07:22 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة حديثة تكشف حقائق صادمة عن متلازمة الإعياء المزمن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عشرات المصريين يحيون ذكرى أربعاء أيوب على شواطئ العريش عشرات المصريين يحيون ذكرى أربعاء أيوب على شواطئ العريش



أكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري الثمينة

ليلى ألدريدج تبرز في فستان رائع بشرائط الدانتيل

شنغهاي ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة ليلى ألدريدج، قبل أيام من مشاركتها في عرض أزياء العلامة التجارية الشهيرة فيكتوريا سيكريت السنوي، والذي تستضيفه مدينة شنغهاي، الإثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، على السجادة الحمراء، بإطلالة مذهلة في حفلة خاصة لخط مجوهرات "بولغري فيستا" في بكين، وأبهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 32 عامًا، الحضور بإطلالتها حيث ارتدت فستانًا رائعًا بأكمام طويلة وملمس شرائط الدانتيل بتوقيع العلامة التجارية "جي مينديل". وتميّز فستان ليلى ألدريدج بتنورته الضخمة وخط العنق المحاط بالكتف، وأكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري، ومكياج العيون البرونزي، مع لمسات من أحمر الشفاه الوردي، وظهرت على السجادة الحمراء قبل أيام من العرض السنوي للعلامة التجارية للملابس الداخلية، مع الرئيس التنفيذي لشركة بولغري جان كريستوف بابين، وقد جذبت الأنظار إليها فى هذا الحدث الذي وقع فى فندق بولغاري فى الصين. ونشرت عارضة فيكتوريا سيكريت، صورًا لها على موقع "انستغرام"، تظهر فيها تألقها بمجوهرات بلغاري الثمينة، والتي

GMT 07:55 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة خواتم متفردة من "بوميلاتو" بالأحجار النادرة
  مصر اليوم - مجموعة خواتم متفردة من بوميلاتو بالأحجار النادرة

GMT 08:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"تبليسي" الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة
  مصر اليوم - تبليسي الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة

GMT 08:39 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف
  مصر اليوم - نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon