يدمر الرواسب الضارة في جزء من الثانية

الليزر يعمل على الوقاية من العمى المرتبط بتقدم العمر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الليزر يعمل على الوقاية من العمى المرتبط بتقدم العمر

الليزر يعمل على الوقاية من العمى
لندن ـ ماريا طبراني

الليزر الذي يدمر الرواسب الضارة في العين في جزء من الثانية قد يساعد على منع العمى المرتبط بالعمر. ويعمل الليزر عن طريق إطلاق ذبذبات خلال ثلاث "نانو ثانية" وهي ثلاثة أجزاء من البليون من الثانية، لتصل إلى هدفها في الجزء الخلفي من العين. تدمير هذه الرواسب يمكن أن يؤدي إلى الضمور البقعي المرتبط بالعمر (AMD)، وهو السبب الرئيسي في العمى في بريطانيا ويؤثر على حوالي 600 ألف شخص. ومع زيادة نسبة الشيخوخة بين سكان بريطانيا ، أصبح هناك  زيادة في أرقام الأشخاص الذين أصيبوا بالعمى . العلاج بالليزر علاج سريع حيث يدخل المرضى ويخرجون في غضون عشر دقائق ويمكن أن يكون العلاج الأول للمراحل المبكرة، ليساعد على منع العمى. يتطور مرض"AMD" عادة بعد سن الـ 50 عاماً وينتج عن نمو الأوعية الدموية الجديدة على البقعة، وهي منطقة بيضاوية الشكل في الجزء الخلفي من العين التي تساعدنا على انتقاء التفاصيل المرئية بوضوح، هذه الأوعية الدموية تسرب السوائل ، مما يتسبب في تشكيل ندبات تعمل على تدمير الرؤية في وسط العين، مما يجعل من الصعب التعرف على الوجوه، والقراءة أو مشاهدة التلفزيون. تعاني 90 % من الحالات من مرض " AMDالجاف"، والذي يأتي ببطء على مدى عدة سنوات، ولا يوجد علاج له، بقية الحالات تكون لمرض " AMD الرطب" ، الذي يمكن أن يسبب العمى في أقل من ثلاثة أشهر. وينطوي العلاج على حقن شهرية في الجزء الخلفي من العين بأدوية مصممة للحد من نمو الأوعية الدموية غير الطبيعية، وفي حالة الاستمرار عليها في المراحل المبكرة، فإنها يمكن أن تمنع الفقدان الكامل للرؤية ولكن لا يمكن أن تشفى هذا المرض. ولكن العلماء لديهم أمل في أن يكون العلاج بالليزر الجديدة قادر على وقف كل أشكال مرض" AMD " قبل حدوث أي فقدان للرؤية، وذلك لأنه قبل البدء في نمو الأوعية الدموية غير الطبيعية، تستدعى التراكمات الصفراء أو البيضاء لشبكية العين، الاجسام الشفافة غالباً من الجزء الخلفي من العين. وهي تتكون من نوع من الدهون، وتتراكم عندما تصبح العين في مرحلة الشيخوخة حيث تكون أقل كفاءة في التخلص من النفايات من الخلايا التي ماتت بشكل طبيعي. وعادة لا تكون الرواسب الصغيرة المنتشرة على نطاق واسع مشكلة، لكن الكبيرة منها هي التي يمكن أن تؤدي إلى نمو أوعية دموية غير طبيعية وضارة. العلاج القديم بالليزر كان يشهد نسبة نجاح محدودة ويمكن أن يسبب الأضرار الجانبية إلى الأنسجة المحيطة بالعين، وعلى الرغم من أنها لا تستمر سوى أجزاء من الثانية، إلا أن الحرارة التي تولدها كافية لإلحاق الضرر بالمناطق الصحية. ولكن "ليزر النانوسيكند" وEllex 2RT، سريع جدا ودقيق كما أنه يترك النسيج سليم. ويحتاج المريض عادة إلى 12 نبضة فقط في العين، لذلك إجمالي الوقت المخصص للعلاج يقدر بأقل من نصف ثانية. في تجربة صغيرة تنطوي على 24 مريضًا بـ AMD ولكن في مراحل مبكرة ، أدى العلاج بالليزر إلى تحسن الرؤية المركزية في 64 % من المتطوعين بعد 12 شهرًا، شهدت معظم الحالات أيضاً انخفاضاً كبيراً في الرواسب الدهنية وبشكل حاسم، أظهر مسح أنه لا يوجد ضرر للخلايا القريبة. وقال البروفيسور روبين غيمر، الذي قاد الدراسة في مركز أبحاث العيون بأستراليا في ملبورن: " المٌرضى أن العلاج كان غير مؤلم تمامًا ، من خلال التخلص من الترسبات الدهنية ، ونحن نأمل أن يتم عكس العمليات التنكسية الناجمة عن هذا المرض. وقالت استشاري العيون في مستشفى كينجز كوليدج في لندن الدكتورة سوبها سيفابراسد، إن العلاج قد يكون مفيداً إذا أظهرت التجارب على نطاق أوسع أنه يقلل من حدوث إصابة بـ AMD. لكنها شددت على أن الرواسب الدهنية في العين يعتقد أنها واحدة فقط من العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بـAMD والعوامل الأخرى تشمل السمنة، وأمراض القلب والتاريخ العائلي. المرضى الذين يعانون من انتكاس القرنية المرتبط بتقدم السن ويجري إعطاءهم جرعة من دواء العجز الجنسي "الفياغرا" في التجارب السريرية في جامعة Duke في الولايات المتحدة، يعتقد أنه يقوم بتعزيز المشيمية ، وطبقة من الأنسجة التي تغطي شبكية العين (النسيج الحساس للضوء في الجزء الخلفي من العين.) مع التقدم في السن، يمكن للمشيمية أن تصبح أرق، مما يؤدي إلى تشكيل براريق شفافة، إحدى النظريات تقول إن ترقق المشيمية يشارك في تطوير الإصابة بـ AMD لذلك تعتبر السماكة عامل من عوامل إبطاء مسار المرض. وقد أظهرت دراسات سابقة أن جرعة واحدة من "الفياغرا" تظهر ترقق المشيمية في المرضى الصغار الأصحاء.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الليزر يعمل على الوقاية من العمى المرتبط بتقدم العمر   مصر اليوم - الليزر يعمل على الوقاية من العمى المرتبط بتقدم العمر



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الليزر يعمل على الوقاية من العمى المرتبط بتقدم العمر   مصر اليوم - الليزر يعمل على الوقاية من العمى المرتبط بتقدم العمر



F

GMT 02:59 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
  مصر اليوم - Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
  مصر اليوم - مخبأ يحول إلى منزل  وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
  مصر اليوم - إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يشنُّ هجومًا على "سي أن أن" ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم - ترامب يشنُّ هجومًا على سي أن أن ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 05:15 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يطالبون بإعدام حيوانات الكنغر

GMT 04:40 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تقي من أمراض القلب

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon