غادة اصطحبتْ ابنتها إلى "الإستوديو" وعلا لا ترى فيها حرج

أبناء الفنانات يتقبَّلن المشاهد السَّاخنة لأمهاتهن وراء الكاميرات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أبناء الفنانات يتقبَّلن المشاهد السَّاخنة لأمهاتهن وراء الكاميرات

الفنانة غادة عبدالرازق
القاهرة ـ مصر اليوم

هنّ نجمات، لكنّهن خارج الإستوديو أمهات، يحملن همومًا تفوق هموم الأم العادية، بسبب اضطرارهن إلى الابتعاد عن أولادهنّ ساعات طويلة، بسبب ضغط العمل؛ فكيف يرى أبناء الفنانات مهنة والدتهن، ولاسيما مشاهدهن الجريئة؟ ولعلّ أكثر ما يُحرج فنّانة هي إشاعة تُقال هنا أو هناك، وتصل إلى مسامع أولادها، أو مشهد جريء يضطرّها إلى اصطحاب أولادها معها إلى الإستوديو؛ لتؤكد لهم أنّ ما يرونه على الشاشة ليس هو ما يحصل فعلًا وراء الكاميرا.
هذا الموضوع تناولته صحيفة "القدس العربي"، من خلال النقاش مع بعض الفنانات، وأولهن؛ الفنانة غادة عبدالرازق، التي قالت، إنها "مرارًا تصطحب ابنتها الوحيدة روتانا إلى الإستوديو في الكثير من الأحيان، كي تحضر تصوير بعض المشاهد التي تبدو ساخنة على الشاشة".
وتتابع، غادة، "اصطحبت روتانا إلى الإستوديو خلال تصوير فيلمها "الريس عمر حرب"، مع المخرج خالد يوسف، كي تشاهد عن قرب كيف أنَّ زوايا التصوير هي فقط التي تظهرها ملتصقة بالنجم الذي معها"، وكانت غادة تقصد من وراء ذلك أن تثبت لابنتها أنّها لا تفعل أيّ خطأ.
أما الفنانة علا غانم فقالت، إن "ابنتيها تشاهدان أعمالها"، مؤكدة أنها "لا تخجل من أن تشاهد ابنتاها مشاهدها الجريئة؛ لأنهما على ثقة كبيرة بأخلاقها".
وأضافت علا، إنّ "ما تراه ابنتاها على الشاشة هو محض تمثيل ولا يمتّ إلى الواقع بصلة"، مضيفة أنها "تناقش معهما طبيعة مشاهدها من دون أيّ خجل؛ لأنها تعتبرهما صديقتين لها"، حسب صحيفة "القدس العربي".
وأكَّدت الراقصة، فيفي عبده، أنّ "ابنتيها؛ عزة وهنادي، بل وزوجها أيضًا، فخورون بها كراقصة"، وحسمت ابنتها هنادي الجدل أخيرًا، بعد حصولها على جائزة الأم المثالية، إذ قالت، إنها "تتمنى أن يتربّى الجميع كما ربّتها أمّها وربّت شقيقتها".
وتصريح غريب أيضًا أدلت به الراقصة لوسي، إذ قالت إنّ "نجلها الوحيد فتحي لم يخجل يومًا من رقصها ولم يُعاتبها"، مؤكدة أنّه "يعاتبها فقط إذا رآها تدخّن سيجارة".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أبناء الفنانات يتقبَّلن المشاهد السَّاخنة لأمهاتهن وراء الكاميرات   مصر اليوم - أبناء الفنانات يتقبَّلن المشاهد السَّاخنة لأمهاتهن وراء الكاميرات



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أبناء الفنانات يتقبَّلن المشاهد السَّاخنة لأمهاتهن وراء الكاميرات   مصر اليوم - أبناء الفنانات يتقبَّلن المشاهد السَّاخنة لأمهاتهن وراء الكاميرات



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon