الفنان الجزائري علي عوشال لـ"مصر اليوم"

أجتهد في إعادة رونق فن "المالوف" عبر إحياء مسيرة والدي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أجتهد في إعادة رونق فن المالوف عبر إحياء مسيرة والدي

الفنان الجزائري علي عوشال
الجزائر ـ سميرة عوام

أكَّد نجل عملاق فن "المالوف" الجزائري والمغاربي حسان العنابي، المطرب القدير علي عوشال أنه في صدد تحويل المسيرة الفنية لوالده الراحل، بعد نصف قرن من العطاء الفني، إلى مرجع غنائي في الوطن العربي، تستفيد منه الأجيال، لاسيما المولعين بالطرب الأندلسي، والمديح الديني، وغناء المالوف. وأوضح عوشال، في حديث خاص إلى "مصر اليوم"، أنّ "ما قدمه والده عجز على تحقيقه بعض المطربين العرب، من تونس والمغرب، ودول الجوار، لاسيما في الطابع الديني، الذي كان الراحل حسان العنابي قد أدخل عليه نوبات جديدة، لم يتمكن الفنانون الكبار في العالم التفصيل فيها، نظرًا لصعوبة النص المقدم، وبعض الموشاحات الأخرى".
وأشار الفنان علي عوشال إلى أنّ "الشهرة التي صنعها والده في وقت مضى أعطت للجزائر والمغرب العربي مكانة مرموقة ومميزة، حيث مازالت صالونات باريس وإسبانيا وتركيا تحن إلى أغاني الشيخ حسان العنابي، وبمجرد إقامة المهرجانات الدولية، التي تهتم بالتراث الغنائي القديم، تتوجه الدعوة إليّ بغية أن أمثل الجزائر، وكل العرب، في هذه التظاهرات الدولية".
وعن الأغاني التي مازالت مطلوبة في المهرجانات، بيّن عوشال أنّ "في مقدمتها تأتي رائعة فطيمة روحي بني الورشان، وأغنية مولاة الساق الظريف، وهي الأغاني الأكثر طلبًا في الحفلات والأعراس، وحتى المهرجانات العالمية، وذلك لأن نصوص هذه الأغاني مستوحاة من تراث أندلسي، وتركي عميق".
وأضاف "أنا من عائلة فنية، رضعت من المالوف، الذي تعود جذوره إلى الأصول اليهودية، وأخذت الغناء عن والدي، حيث كانت أقدم معه بعض الوصلات والزجل الديني، خلال الحفلات المقامة في تونس وفرنسا".
وتابع "مسيرتي الفنية تفوق الـ32 عامًا، وأكمل مشواري الغنائي بعد رحيل عملاق المالوف المغربي حسان العنابي، منذ 1993"، مشيرًا إلى أنّه "يجتهد في تطوير أغنية المالوف، التي أصبحت مهدّدة بالإندثار، بعد بروز أنواع أخرى على الساحة الفنية، منها الراي والراب والشاوي والغناء العصري، لذا مزج الأغاني القديمة لوالده مع الآلات العصرية، التي تتماشى مع النوتات الموسيقية الخفيفة".
وبشأن مشاركته بهذه الأغاني القديمة، أكّد الفنان علي عوشال أنّ "الجمهور يحن لمثل هذه الأغاني، فيما يطلب الأغاني الخفيفة، لاسيما في الجلسات الخاصة، بغية إضفاء روح العصرنة".
وأقرّ علي عوشال أنّ "الثقافة الجزائرية لا تهتم بغناء والده كثيرًا، على الرغم من أنه مرجعية تاريخية بارزة في العالم، حيث لا يتم تذكره إلا في ذكرى وفاته"، ودعا إلى "الاهتمام بالتراث، لأنه الأرضية الخصبة التي تعرف كل دولة بمقوماتها التاريخية والموسيقية والثقافية على حد سواء".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أجتهد في إعادة رونق فن المالوف عبر إحياء مسيرة والدي أجتهد في إعادة رونق فن المالوف عبر إحياء مسيرة والدي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أجتهد في إعادة رونق فن المالوف عبر إحياء مسيرة والدي أجتهد في إعادة رونق فن المالوف عبر إحياء مسيرة والدي



النجمة الشهيرة تركت شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها

إيفا لونغوريا تتألّق في فستان طويل مطرز بترتر لامع

نيو أورليانز ـ رولا عيسى
حضرت الممثلة الشهيرة إيفا لونغوريا وزوجها خوسيه باستون، حفلة زفاف نجمة التنس الأميركية سيرينا ويليامز، من خطيبها أحد مؤسسي موقع التواصل الاجتماعي "ريديت"، ألكسيس أوهانيان، أول أمس الخميس، في حفلة زفاف أقيمت في مدينة نيو أورليانز الأميركية، شهدها العديد من كبار النجوم والمشاهير، وجذبت لونغوريا البالغة من العمر 42 عاما، الأنظار لإطلالتها المميزة والجذابة، حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الأزرق، والذي تم تطريزه بترتر لامع، وتم تزويده بقطعة من الستان الازرق متدلية من الظهر إلى الأرض، وأمسكت بيدها حقيبة صغيرة باللون الأسود. واختارت النجمة الشهيرة تصفيفة شعر بسيطة حيث تركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، وأكملت لاعبة التنس الأميركية، والمصنفة الأولى عالميًا، إطلالتها بمكياج العيون الأزرق ولمسة من أحمر الشفاه النيوود، مع اكسسوارات فضية لامعة، وفي الوقت نفسه، جذبت إطلالة خوسيه، الذي تزوج إيفا في مايو/أيار الماضي، أنظار الحضور، حيث ارتدى بدلة رمادية من 3 قطع مع ربطة

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 04:44 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي
  مصر اليوم - أنباء عن استعراض الصين عضلاتها في زيمبابوي

GMT 06:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا
  مصر اليوم - شيرين الرماحي تكشف أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

GMT 07:18 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع
  مصر اليوم - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ عامًا كاملا للصنع

GMT 07:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها
  مصر اليوم - طريق سان فرانسيسكو - سان دييغو رحلة لن تنساها

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:09 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

​35 سيارة إسعاف وإطفاء لتأمين أكبر تجربة طوارئ في مطار القاهرة

GMT 00:37 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سما المصري تفتح النار على شيرين عبدالوهاب

GMT 02:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

هكذا رد الفنانون على شيرين بعد تصريح "البلهارسيا"

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 13:38 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

3 قرارات يخشى الشعب المصري اعتمادها الخميس

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة

GMT 13:51 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يستيقظ من النوم فيجد أمه بين أحضان محاميها في غرفة نومها
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon