يُسرا اللُّوزي في حديث لـ"مصر اليوم":

"هاتولي راجل" تجربة مُثيرة وياسمين الأكثر نجاحًا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هاتولي راجل تجربة مُثيرة وياسمين الأكثر نجاحًا

الفنانة يسرا اللوزي
القاهرة ـ مصطفي القياس

أكَّدت الفنانة يسرا اللوزي، في حديث خاص لـ"مصر اليوم"، أنها "ستنتهي من تصوير جميع مشاهدها المتبقية لها في مسلسل "آدم وجميلة2"، السبت المقبل، بعد تصوير متواصل لأكثر من شهرين، دون توقف، بسبب رغبة الشركة المنتجة في الانتهاء من تصوير ومونتاج العمل، وعرضه على قنوات "osn" بعيدًا عن موسم رمضان".وأضافتْ يسرا، "الجميع يعرف أن المسلسل يتكون من 60 حلقة، ولكن ظروف الإنتاج، وعدم القدرة على الانتهاء من تصوير الـ60 حلقة كاملة، وعرضها في موسم الدراما الرمضانية، حالت دون القيام بذلك، فقرَّرت الشركة المنتجة القيام بتقسيم العمل على جزأين، واعتبره من أهم أعمالي، وسعيدة للغاية للمشاركة فيه، وأتمنى نجاح الجزء الثاني كالأول".وعن ردود الأفعال بشأن فيلمها الأخير "هاتولي راجل" أوضحت يسرا، أن "الفيلم كان تجربة مختلفة ومثيرة، وقدَّمت دوري في إطار "فانتازيا كوميديا"، من خلال رحلة بحث عن رجل أحبه وأتزوجه، مهما كانت ظروفه، والحمد لله الفيلم لاقى نجاحًا واستحسانًا كبيرًا لدى الجمهور، ووصلتني ردود أفعال إيجابية كثيرة من جمهوري وأصدقائي".وبشأن سرقة صفحتها أخيرًا على الـ"فيسبوك"، قالت يسرا، "هذا الموضوع مر عليه أشهر عدة، وكانت هناك صفحات مزيفة باسمي، قام بإنشائها مجهولون، وحرَّرت وقتها محضرًا ضدهم في مباحث الإنترنت، وبحكم عملي وارتباطاتي الفنية قام فريق عملي بتلك الخطوات، وكنت أتابع معهم مستجدات الموضوع حتى تم إغلاقها".
وعن علاقتها بزوجها أوضحت اللوزي قائلة، "زوجي يقف معي دائمًا في كل أزماتي، ويساندني في مشواري الفني، وفى قراراتي الفنية، ولاسيما أنني أحتاج لمشورته ورأيه، فهو يفيدني بآرائه وحديثه معي قبل دخول أي عمل فني جديد، ويطمئني كثيرًا، وأنا أحبه كثيرًا لأنه يتحمل معي عقبات عملي في الوسط الفني، مثل: ظروف التصوير الصعبة، والغياب عن المنزل من بداية اليوم حتى آخره، وكذلك حالات التوتر التي أعيشها في التصوير".
وبسؤالها عن تأثير عملها في الوسط الفني على حياتها الشخصية قالت يسرا، "استطيع جيدًا أن أُوفِّق بين عملي في الوسط الفني وبين حياتي الشخصية، ورعايتي لزوجي، ولكن أحيانًا تُحتم الظروف القيام بأشياء معينة، وزوجي شخص يتفهم جيدًا طبيعة عملي ويُقدِّره".
وعن رياضتها المفضلة، أضافت يسرا، "الباليه هي الرياضة المفضلة لدي، ودائمًا ما أقوم بها في وقت فراغي، ولا استطيع الاستغناء عنها، لأنني أحب أن أحافظ على رشاقتي، ولكن حينما أغيب عن ممارسة الرياضة؛ بسبب ظروف عملي في الوسط الفني أعود سريعًا إلى ممارستها بكثافة لتعويض فترة غيابي".
 وبشأن علاقتها بالفنانة الكبيرة يسرا، قالت اللوزي، "يسرا فنانة كبيرة، ولها تاريخ فني طويل، كفيل بالحديث عنها، وأحبها كثيرًا وأعشقها؛ فهي من أكثر ممن وقف بجانبي في مواقف كثيرة،كما أنني اكتسبت خبرة كبيرة من خلال عملي معها في بداية حياتي الفنية، وأتمنى أن أعمل معها مجددًا؛ فهي فنانة كبيرة، وتزيد من نجاح أي عمل تشارك فيه".
وبسؤالها عن أكثر النجمات نجاحًا في السينما أوضحت يسرا، "ياسمين عبدالعزيز هي الوحيدة التي مازالت تُقدِّم أعمالًا سينمائية من بطولتها، حيث أنها استطاعت أن تشق طريقها بنفسها، وتُقدِّم السينما النسائية بعكس نجمات كثيرات يُقدِّمن البطولة النسائية، ولكن أمام بطل آخر".
وعن ترتيبها وسط نجمات السينما، أضافت، "لا تشغلني تمامًا المنافسة مع فنانات أخريات، وما يهمني فقط هو تقديم أعمال جيدة تُرضي وتجذب الجمهور، كما أنني لا أحب أن أضع نفسي في مقارنات مع غيري؛ لأن لكل فنانة نكهة معينة لدى جمهورها، وأسلوب تمثيلي يميزها عن غيرها، ويجعل لها قبول لدى جمهورها".
ونفت يسرا، الأخبار التي تداولتها وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة، بشأن اتجاهها إلى تجربة الإخراج، حيث قالت، أنها "لم تُصرِّح أبدًا بقدومها على تجربة الإخراج؛ لأن اهتمامها الأول يصب في منطقة التمثيل، الذي يُمثِّل لها حلمًا كبيرًا، تتمنى تحقيق المزيد فيه".
وعن نيتها لتقديم الموسم الثاني من برنامج "إكس فاكتور"، قالت، "لا مانع من تقديم الموسم الثاني من البرنامج، إذا عُرض عليَّ، فالحمد لله حققت نجاحًا كبيرًا للبرنامج في موسمه الأول، واستفدت كثيرًا من تجربة تقديم الموسم الأول من البرنامج مع باسل الزارو، الذي أصبح صديقي منذ تقديم البرنامج، وهناك "كيميا" خاصة تجمعنا، أتمنى أن نُكررها سويًّا في الموسم الثاني".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هاتولي راجل تجربة مُثيرة وياسمين الأكثر نجاحًا هاتولي راجل تجربة مُثيرة وياسمين الأكثر نجاحًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هاتولي راجل تجربة مُثيرة وياسمين الأكثر نجاحًا هاتولي راجل تجربة مُثيرة وياسمين الأكثر نجاحًا



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon