ترك خلفه مجموعة من الأصوات القوية وخلق الجو التنافسّي

مستقبل "الأغنية الجبلية" اللبنانية عقب رحيل الفنان وديع الصافي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مستقبل الأغنية الجبلية اللبنانية عقب رحيل الفنان وديع الصافي

الفنان وديع الصافي
بيروت - مصر اليوم

طرح رحيل الفنان وديع الصافي التساؤل بشأن استمرار الأغنية الجبلية اللبنانية، لاسيما أن رحيل أحد المطربين، في الغناء الإنساني، والغناء التراثي، يُشكل خسارة لذلك التراث. يلمس المتتبع للكتابات والمقالات، التي نُشرت بعد رحيل وديع الصافي، نوعًا من "الأسى"، ليس فقط على فقدان واحد من عمالقة الطرب العربي، بل على مستقبل الغناء اللبناني، والعربي عمومًا، حيث اعتبر كثيرون رحيل الصافي، نهاية عصر طرب جميل، لن يتكرر، حيث وجد البعض أنه "رحل طاويًا معه عصر الطرب، وقد ترك صدى صوته يتردد في أجواء الوطن العربي جميعًا، في مشرقه ومغربه"، فيما يؤكد الكاتب اللبناني نذير رضا أن "وديع الصافي صوت لا يتكرر"، ويرى أن "قوة وديع الصافي في صوته، فوديع لم يكن ذلك الفنان الذي اعتمد على وسامته، أو على معجباته، ليكون ذلك المطرب العظيم"، موضحًا أن "آخر ظهور لوديع الصافي على خشبة المسرح في عام 2010، ورغم بلوغه التسعين عامًا آنذاك، استطاع فيه وديع، رفقة المطربة نجوى كرم، والمطرب وائل كفوري، أن يقدم عرضًا غنائيًا رائعًا، مؤكدًا أن "هذه الوصلة القصيرة التي قدمها عام 2010، ظلت تتردد أصداؤها على مدى ثلاثة أعوام، فوديع الصافي خلق ذلك الجو التنافسي للأغنية الجبلية"، مشيرًا إلى أن "الكثير من المطربين الشباب حاول الاقتراب من صوت وديع الصافي، غير أنهم لم يستطيعوا الوصول إليه، غير أن هناك مطربًا واحدًا استطاع أن يقترب من صوت وديع الصافي، هو معين شريف، بشهادة وديع الصافي نفسه، في عام 2008".
وعن مصير الأغنية الجبلية، لا يرى نذير رضا أن "الغناء الجبلي اللبناني قد انتهى برحيل وديع الصافي"، مشيرًا إلى أنه "منذ ثلاثة أعوام، هناك إعادة إحياء للأغنية الجبلية، فالمطرب عاصي الحلاني مثلاً كرَّس مفهوم الأغنية الجبلية الفلكلورية، وهناك العديد من المطربين غنوا الأغنية الجبلية، صحيح لم يصدروا أغان جديدة، لكنهم أعادوا الغناء الجبلي في صورة جديدة"، لافتًا إلى أن "واحدة من المطربات اللواتي تميزن بهذا الغناء، هي نجوى كرم، والتي تلقب بشمس الأغنية اللبنانية، فصوت نجوى كرم هو صوت جبلي بامتياز، ولم يسبق لنجوى أن غنت بلهجة أخرى كأغلب زميلاتها، بالمصرية مثلا، بل احتفظت لنفسها بطابع لبناني جبلي أصيل يناسب أيضًا خامة صوتها القوية، ذات الخامة الجبلية، كما استطاعت أن تجعل جمهورًا عريضًا من الشباب يُقبل على سماع هذا اللون من الغناء، الذي تحرص أيضًا على تصويره على طريقة الفيديو كليب الحديثة"، مؤكدًا أن "المطرب اللبناني وائل كفوري له أيضا إمكانات صوتية هائلة، تجعله قادرًا على تأدية المواويل والعتابا، والأغاني الجبلية، ورغم أن أغانيه في الفترة الأخيرة تميزت بطابع رومانسي، وابتعدت عن الغناء الفلكلوري الجبلي، فإنه يبقى أملاً كبيرًا للأغنية اللبنانية الجبلية، سيما وأن له أغان شهيرة في هذا المجال، كأغنية شو رأيك، وأغنية ما وعدتك".
وفي شأن أسباب استمرار الأغنية الجبلية، يبيّن رضا أن "هناك أسباب أخرى غير جمالية الأغنية الجبلية وروعتها، ستجعلها قادرة على الاستمرار، منها إيقاعية هذا الغناء، والذي يحفز على الرقص، سواء في الحفلات أو في الأعراس، كما أن الربيع العربي أثر على الأغنية العربية بصورة عامة، فتقلصت أعداد المهرجانات والحفلات، الأمر الذي جعل المطربين يُقبلون على إحياء الأعراس أو الحفلات الخاصة"، مشيرًا إلى أن "هذا النوع من المناسبات لا يتحمّل الأغنية الرومانسية الهادئة، كتلك التي تقدمها مثلا أصالة نصري، أو إليسا، وإنما تتطلب هذه المناسبات أغانٍ إيقاعية، تستطيع خلق جو من الفرح، لذلك فإن المطرب أيمن زبيب من أكثر المطربين الذين اشتغلوا في لبنان في عام 2011"، لافتًا إلى أن "أغاني أيمن زبيب تتميز بالإيقاعية، المحفزة على الرقص".
وأكد رضا أن "مطرب آخر سار في درب الأغنية الجبلية، هو ملحم زين، الذي أعاد غناء بعض الأغاني الجبلية، كما له أغان خاصة في هذا النوع الموسيقي، وكذلك فارس كرم، هو صوت جبلي أيضًا، اختار نمطًا غنائيًا يعتمد على الإيقاع الجبلي، لكن يحمل مواضيع جديدة، يعتبرها البعض جريئة شيئًا ما، كأغنيتي التنورة، ونسونجي"، مضيفًا أن "هناك لائحة طويلة من المطربين اختاروا الغناء الجبلي عنوانًا لتجربتهم، كل يتميز بصوته وبطريقته، وهذه كلها علامات على قوة نبض الغناء الجبلي، الذي لن يموت، ويبدو أن غياب وديع الصافي لن يعني رحيله، فصفاء وقوة صوته يستحضرها محبوه في المشرق والمغرب".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مستقبل الأغنية الجبلية اللبنانية عقب رحيل الفنان وديع الصافي   مصر اليوم - مستقبل الأغنية الجبلية اللبنانية عقب رحيل الفنان وديع الصافي



GMT 04:53 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نجوم الفن ينعون المخرج الكبير محمد راضي بكلمات مؤثِّرة

GMT 22:40 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

نجمات تغلبن على سرطان الثدي بكلّ شجاعة بعد معاناة صعبة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مستقبل الأغنية الجبلية اللبنانية عقب رحيل الفنان وديع الصافي   مصر اليوم - مستقبل الأغنية الجبلية اللبنانية عقب رحيل الفنان وديع الصافي



وضعت مكياجًا ناعمًا كشف عن ملامحها المذهلة

كيت هدسون تتألّق بفستان مطبوع بالأشكال الهندسية

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت الممثلة الأميركية كيت هدسون، في إطلالة مميزة وأنيقة في عشاء بومبل بيز في مدينة نيويورك  ليلة الخميس، بعد مرور عدة أشهر على حلاقة شعرها التي فرضها عليها أحد أدوارها بفيلمها الجديد "Sister". وجذبت الممثلة المرشحة لجائزة الأوسكار، أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها حيث ارتدت فستانا طويلا غير مكشوف ومطبوع بالأشكال الهندسية يمتزج بمجموعة من الألوان كالأحمر والأخضر والبرتقالي والأزرق والذهبي، مع مكياج ناعم كشف عن ملامحها المذهلة مع ظلال العيون الداكنة والظل المعدني، وأحمر الشفاه اللامع، وأضافت النجمة ذات الـ38 عاما، زوجا من الأقراط الذهبية، وخاتم كبير، وظهرت حاملة وردة في يدها مع حقيبة مربعة، وزوج من الأحذية السوداء ذو كعب عال. وانضمت هدسون إلى مجموعة من النساء المشاركات بالحدث منهن كارلي كلوس وفيرجي وبريانكا شوبرا وراشيل زوي، و ظهرت عارضة الأزياء كارلي كلوس (25 عاما)، مرتدية بدلة سوداء مخططة من سروال وسترة بلا أكمام، مع حزام

GMT 08:08 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء
  مصر اليوم - المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء

GMT 03:39 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بحياة النجوم في برج "آستون مارتن" السكني
  مصر اليوم - استمتع بحياة النجوم في برج آستون مارتن السكني

GMT 03:52 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Liberty" و "Anthropologie" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور
  مصر اليوم - Liberty و Anthropologie ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 03:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صومالي يروي تجربة كفاح والده لتأسيس صحيفة في بريطانيا
  مصر اليوم - صومالي يروي تجربة كفاح والده لتأسيس صحيفة في بريطانيا

GMT 03:35 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أوغندا تعتبر تدريس التربية الجنسية في سن 10 خطأ أخلاقيًا
  مصر اليوم - أوغندا تعتبر تدريس التربية الجنسية في سن 10 خطأ أخلاقيًا
  مصر اليوم - ميلانيا ترامب تتبرع بفستان التنصيب لمؤسسة بحثية تاريخية

GMT 04:28 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الدول الـ"4"
  مصر اليوم - قطر تتجه إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الدول الـ4

GMT 06:44 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "سكودا كاروك" الرياضية تأخذ الضوء الأخضر
  مصر اليوم - سيارة سكودا كاروك الرياضية تأخذ الضوء الأخضر

GMT 09:42 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُطلق نسخة مِن "vRS" مع تصميم للمصابيح
  مصر اليوم - سكودا تُطلق نسخة مِن vRS مع تصميم للمصابيح

GMT 04:40 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تكشف عن دعم أحمد حلمي لها لتحقيق النجاح
  مصر اليوم - منى زكي تكشف عن دعم أحمد حلمي لها لتحقيق النجاح

GMT 04:42 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
  مصر اليوم - دراسة تكشف أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 05:22 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط في زوج المستقبل أن يكون فنانًا

GMT 05:08 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تكشف كيف تغلبت على المرض برفع الأثقال

GMT 05:01 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

منازل الكرتون أحدث صيحة في عالم الديكور الحديث

GMT 06:35 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مستخرج من حليب الأم يساعد في تعزيز المناعة

GMT 06:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon