اشتعال صفحات شبكات التواصل الاجتماعي مابين بين مؤيد ومعارض

استمرار الجدل في المغرب بعد رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - استمرار الجدل في المغرب بعد رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي

الفنانة اللبنانية ميريام فارس
طنجة - ياسين العماري

لا تزال تداعيات رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي في مهرجان الناظور تتفاعل في الصحفات والمنتديات التي يؤمها المغاربة على مواقع شبكات التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر". وتسبب الأمر في انقسام حاد وسط الجمهور المغربي بين مؤيد ومعارض. المعارضون لما أقدمت عليه ميريام فارس اعتبروا رفع العلم الأمازيغي عوض العلم الوطني الأحمر الذي تتوسطه نجمة حضراء، فيه تكريس للانقسام على أساس عرقي وكذا تشجيعاً للنزعة الانقصالية.
أما المؤيدون لرفع العلم ومعظمهم من الأمازيع، فاعتبروا ردود الفعل مبالغ فيها ولا تحتاج إلى كل هذا اللغط، مشيرينً إلى أن الأمازيغ تعرضوا ولا زالوا لطمس هوياتيهم ومحو لذاكرتهم الجماعية واستيلاب فكري و ظطهاد، مستغربينً كيف يزايد عليهم لمجرد أن الفنانة اللبنانبة رفعت قطعة من قماش مزركش.آخرون أصروا على أنه لا يوجد هناك أي اضطهاد تجاه الأمازيغ، وأن الحركة الأمازيغية تبالغ كثيراً في رسم الواقع، مؤكدين أن الأمازيغ يتواجدون بشكل كثيف في كل هياكل الدولة ويتربعون على ثروات هائلة،  وعلق مؤيد للفنانة مريام قائلاً:"لا تغضبوا الآنَ. أمام تنامي الوعي، مستقبلاً، سيُرفعُ علمُ آخر وسيكُون غضبكُم أكبَر" في إشارة إلى علم جمهورية الريف التي يطالب بها بعض الانقصاليين.
وكانت النجمة اللبنانية قد فاجئت الجمهور الغفير، خلال مشاركتها الأحد 25 أب/أغسطس في الدورة الرابعة من المهرجان المتوسطي في مدينة "الناظور" شمال المغرب، وتعتبر عاصمة لإقليم الريف الذي تسكنه أغلبية تتحدث الأمازيغية، وأثناء أداء أغنية تراثية أمازيغية، قام أحد المعجبين برمي العلم الأمازيغي لها، لتلتقطه وتحمله على كتفيها وأكملت أدائها الغنائي والرقص على إيقاع هذه الأغنية.
من جانبها تجاهلت صفحة الفنانة اللبنانية التي يبلغ عدد معجبيها وأعضائها أكثر من 5 ملايين شخص،الجدل الدائر حول العلم الأمازيغي،مكتفية بنشر صور حفلها في مدينة الناظور وكتابة عبارة (بركان جماهيري تفجّر في منطقة الناظور بحضور ملكة المسرح‎).
للإشارة فإن الدستور المغربي الجديد الذي تم تبنيه في يوليو/تموز 2011،قد اعترف بالأمازيغية لغة رسمية في البلاد، وأصبحت الأمازيغية تدرس الآن في المدارس وبعض الجامعات بعد أن كانت من التابوهات في البلاد، إلا أن المسألة لا تزال تشوبها بعض الحساسية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استمرار الجدل في المغرب بعد رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي استمرار الجدل في المغرب بعد رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استمرار الجدل في المغرب بعد رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي استمرار الجدل في المغرب بعد رفع الفنانة اللبنانية ميريام فارس للعلم الأمازيغي



بسترة سوداء وبلوزة مع تنورة عالية الخصر

كايا جيربر تتفوَّق على جيجي حديد في ميلانو

ميلانو ـ ريتا مهنا
حل ثلاثة أجيال من مبدعي عرض الأزياء على المنصة نفسها يعرضون لـ ماكس مارا , فتجد النجمة الصاعدة "كايا جيربر"، والنموذج المثالي "جيجي حديد"، والمخضرمة "لارا ستون" ضمن أسبوع الموضة في ميلانو. وتجد "كايا" ذات 16 عاماً, -ابنة عارضة الأزياء سيندي كروفورد- طريقها على الرغم من سنواتها القليلة، فهي تدخل بجرأة على المنصة في زيها الأسود الحالك، في حين تجد "جيجي" ذات 22 عاماً ، بسحرها وهي ترتدي القماش الحيواني الشرس, وفي أعقابهن تجد "لارا" ذات 34 عاماً تتبختر في ثقة. وقد أذهلت "كايا" ملكة المنصة, الجميع وهى في سن المراهقة في مظهرين متشابهين، عندما ارتدت بلوزة بأكمام طويلة، والآخر كان فيه تغييرا بسيطا عن الأول من الأعلى. وكانت عاصفة على المدرج بارتدائها السترة السوداء و البلوزة التي كانت مدسوسة في تنورة عالية الخصر، وأضافت "كايا" لها بضع سنتيمترات عندما ارتدت زوج من الكعوب السوداء الشاهقة الإرتفاع، والتي

GMT 08:47 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ضربة قوية لعلامة "غوتشي" في أسبوع موضة ميلانو
  مصر اليوم - ضربة قوية لعلامة غوتشي في أسبوع موضة ميلانو

GMT 08:27 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ترامب يوافق على تسليح المعلمين للتصدي لأي هجوم
  مصر اليوم - ترامب يوافق على تسليح المعلمين للتصدي لأي هجوم

GMT 09:05 2018 الخميس ,22 شباط / فبراير

مزايا فندق بيفرلي ويلشاير في لوس أنجلوس
  مصر اليوم - مزايا فندق بيفرلي ويلشاير في لوس أنجلوس

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon