فيما ودع فريق المطربة أليسا المسابقة

ساعة الحسم قَربت، ومتسابقو شمال إفريقيا الأقرب للفوز

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ساعة الحسم قَربت، ومتسابقو شمال إفريقيا الأقرب للفوز

أعضاء لجنة تحكيم إكس فاكتور
القاهرة – محمود الرفاعي

القاهرة – محمود الرفاعي إقتربت ساعة الحسم فى برنامج المواهب الغنائية " أكس فاكتور " الذي يُذاع أسبوعيا على عدد من القنوات العربية منها روتانا خليجية و سى بي سى وMTVاللبنانية ، بعد أن تأهل أربع متسابقين الى المرحلة قبل نهائية التى ستحسم مع بداية شهر حزيران ميونيو المقبل .  كما أصبحت المنافسة بين ثلاث حكام فقط بعد ان خرج جميع أعضاء فريق المطربة اللبنانية أليسا من السباق خالي الوفاض بعد أن رفضت لجنة التحكيم فى البرايم الأخير منح المتسابقة المغربية إيمان كركيبو فرصة البقاء أمام المتسابق الاردني ادهم النابلسي .
 وإثر إنتهاء البرايم الثامن ، أصبحت المنافسة حاليا مقتصرة على أربعة متسابقين كبار، ثلاثة من بينهم يمثلون القارة السمراء " إفريقيا " وواحد يمثل القارة الصفراء " أسيا " وجميع الأفراد عرب من دول شمال إفريقيا حيث يمثل دولة المغرب المتسابق " محمد الريفي " فحين يمثل دولة ليبيا المتسابق " إبراهيم عبد العظيم " أما جمهورية مصر فيمثلها فريق Young Pharos  " يانغ فلاورز " المتمثل فى شهد و ميشو وإيمان ، بينما المتسابق الوحيد من " عرب اسيا " فهو ادهم النابلسي من المملكة الأردنية الهاشمية .
ومنذ البداية ، فإن نظام البرنامج يعتمد على تقسيم المتسابقين على أعضاء لجنة التحكيم وبعد التصفيات تولى المطرب اللبناني وائل كفورى المتسابقين الشباب تحت 24 عام ، وتولت المطربة اللبنانية اليسا خوري المطربات الشابات تحت 24 ، وزميلتها كارول سماحة ترأست الفرق الغنائية ، أما المطرب الإماراتي حسين الجسمي فتولى تدريب المتسابقين الرجال والسيدات فيما فوق سن 24 عام .
وبعد ثمانية حلقات من التصفيات و بقاء أربعة مشتركين فقط فى صراع على اللقب ، نجد ان المطرب الإماراتي حسين الجسمي هو الوحيد الذي يمتلك فردين فى مرحلة نصف النهائي وهم المغربي محمد الريفي و الليبي إبراهيم عبد العظيم ، فحين تمتلك المطربة اللبنانية كارول سماحة فرد واحد وهو المتمثل فى الفريق المصريYoung Pharos  ، بينما المطرب اللبناني وائل كفورى فهو يعتمد على متسابقة الأردني ادهم النابلسي ، اما المطربة اللبنانية أليسا فقد ودعت السباق بعد أن خرج جميع أعضاء فريقها خلال التصفيات الماضية .
 ومع اقتصار المنافسة على هؤلاء المتسابقين الأربعة ، ألا أننا نرى المنافسة القوية فى النهاية ستحسم بين الأردني ادهم النابلسي والذي تبناه وائل كفورى فنيا وقال "عليه ان يفكر بنفسه فى مرحلة البداية و الليبي إبراهيم عبد العظيم وهو المتسابق الذي مازال صاحب أعلى تصويت من قبل الجمهور فى البرنامج وعبر مواقع الانترنت" ،بينما نجد أن المتسابق المغربي محمد الريفي له حظوظ قوية نظرا لأن الجمهور متعاطف معه لخامة صوته التى يفضلها البعض حيث أن البعض ناشد الجمهور ولجنة الحكم بأهمية الحكم على قوة الصوت وليس بالشكل ، أما حظوظ فريق المصري فقد يراها البعض أنها صعبة فى ظل تقدم المتسابقين الثلاثة الأخريين الذين يعتمدون على قوة صوتهم على عكس الفريق الذي يعتمد على الأداء الحركي أكثر من الصوتي  .
ولا شك فإن هناك العديد من المواهب التي حاولت أن تجاهد فى المنافسة ولكنها خرجت بسبب نظام البرنامج ، نجد أن هناك تسع مشتركين ودعوا البرنامج ، وأكثر تلك الدول التى ودعت المنافسة هى المغرب ومصر وتونس حيث خسر جميع أعضاء الأخيرة فحين تبقى متسابق واحد من الدولتين الأوليتين، أما باقي الدول التي ودعت المنافسة فنجد سلطنة عمان و المملكة العربية السعودية ولبنان .
وبالأسماء ودع كلا من المغربيتين إيمان كركيبو و سلوى أنلوف من فريق المطربة اللبنانية اليسا فالأولى خرجت فى التصفية الثامنة والمغربية الثانية خرجت فى التصفية السادسة ، أما من مصر فودع كلا من فريق مرايا المنافسة من فريق كارول سماحة والمتسابقة مروى أحمد من فريق حسين الجسمي ، بينما عضو دولة تونس فخرجت سلوى أنلوف من فريق المطربة اليسا وفريق Les Minja من مجموعة كارول سماحة.
وأما عن الدولة التى شاركت بمتسابق واحد فودع المنتصر بالله منتصر من دولة عمان و أيضا حسام ترشيشى من لبنان و على حامد المجياوي من المملكة السعودية وجميعهم من فريق المطرب اللبناني وائل كفوري .

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ساعة الحسم قَربت، ومتسابقو شمال إفريقيا الأقرب للفوز   مصر اليوم - ساعة الحسم قَربت، ومتسابقو شمال إفريقيا الأقرب للفوز



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تتألق في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ساعة الحسم قَربت، ومتسابقو شمال إفريقيا الأقرب للفوز   مصر اليوم - ساعة الحسم قَربت، ومتسابقو شمال إفريقيا الأقرب للفوز



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم - أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان

GMT 03:33 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

ممارسة الرياضة تحمي الإصابة بمرض الزهايمر

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon