العاملون في القطاع في عِداد الفقراء بعد معاناة 40 شهرًا

"نقابة السياحيّين" تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نقابة السياحيّين تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات

"نقابة السياحيّين" تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات
القاهرة ـ محمود حماد

حثّ نقيب السياحيّين في مصر باسم حلقة، العاملين في القطاع السياحيّ على المشاركة في وقفة أصحاب الشركات، الإثنين المقبل، من أجل التعبير عما وصلت إليه السياحة من سوء الأحوال، ولم يرفق بنا أحد في تلك الظروف. وأعلن باسم حلقة، في تصريحات إلى "مصر اليوم"، "حصلنا على تصريح من وزارة الداخليّة بوقفة للسياحيّين يوم 28 نيسان/أبريل من الساعة العاشرة والنصف صباحًا، في ميدان "لاظوغلي"، حيث سنتحرك في اتجاه مقر مجلس الوزراء لوقفتنا المصرّح بها من الساعة الحادية عشرة صباحًا إلى الواحدة ظهرًا أمام المجلس.
وأكّد الخبير السياحيّ محمد الحسنين، أن السياحيّين بعد قرابة 40 شهرًا من المعاناة، أصبحوا في عداد الفقراء، ورغم تقديرنا للظروف التي تمر بها البلاد وعدم الخروج في وقفات أو تظاهرات فئوية، ومع أننا قد قمنا بواجباتنا على أكمل وجه، حيث أدرنا شركاتنا وفنادقنا بكفاءة وسدّدنا ضرائبنا ووفّرنا أماكن لكي يعمل بها الزملاء، وفقدنا استثماراتنا وزملاءنا العاملين في الشركات، وفقدنا المرشدين الذين ليس لهم من دخل سوى يومياتهم التي انقطعت تمامًا، وكل هذا مع غلاء لا يرحم، وحكومات لا تسمع ولا ترى ولا تعقل، وحتى الحكومة التي هي مطالبة بتوفير البيئة المناسبة لكي نقوم بعملنا، تحجز علينا وتطالبنا بسداد التأمينات الاجتماعيّة التي لا نملكها، ولم نستغلّ هذا الوقت الضائع في تصحيح المنظومة السياحيّة التي هي في حاجة إلى مراجعة شاملة على المستويات كافة، من القوانين واللوائح إلى الكيانات من وزارة إلى هيئة التنشيط إلى اتحاد وغرف سياحيّة، بل أنفقنا شرقًا وغربًا وشمالاً وجنوبًا من دون حساب ومن دون عائد، ومن ثم ألا يستحق كل ذلك منا وقفة؟، لكي نقوم بالتصدي لأي فساد نراه، حتى لا نضع الحمل بكامله على رؤوس أولادنا وأحفادنا"، مشدّدًا على أنه "حان الوقت لكل تتوحّد جهودنا في سبيل الهدف العام، ونبحث سويًّا عن نقاط الاتفاق بيننا، كي نبني ونزيد من مساحات الاتفاق، للشروع في التقدّم، وإلا فليس أماننا إلا الرجوع إلى الوراء، وزيادة معدلات البطالة في القطاع الذي يعاني الأمرين منذ ثورة كانون الثاني/يناير".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نقابة السياحيّين تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات   مصر اليوم - نقابة السياحيّين تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات



GMT 11:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

شعبة الأوراق المالية المصرية توزع 4 ملايين جنيه على شركاتها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نقابة السياحيّين تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات   مصر اليوم - نقابة السياحيّين تدعو إلى المشاركة في وقفة أصحاب الشركات



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

ليفلي تخطف الأنظار بإطلالة أنيقة باللون الأصفر الجذاب

واشنطن - رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
  مصر اليوم - مسؤولة في كيرينغ تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
  مصر اليوم - حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات
  مصر اليوم - منزل ستكد بلانتيرز يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 08:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران
  مصر اليوم - ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران

GMT 09:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي
  مصر اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي

GMT 03:21 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد لمشروع سينمائي جديد مع محمد نور

GMT 09:09 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف تحلم بظهورها على غلاف فوغ

GMT 02:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تفصح أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 09:00 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بمبلغ 1,2 مليون استرليني

GMT 04:19 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

علاج جديد يُساعدكِ على السيطرة على "السلس البولي"

GMT 05:18 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 02:40 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُقدِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon